ايوان ليبيا

الخميس , 2 يوليو 2020
عودة الدوري - رئيس أسوان لـ في الجول: الوزير وافق على خوض جميع مبارياتنا في القاهرةتشكيل ريال مدريد - فينيسيوس يعوض هازارد في الهجوم أمام خيتافي.. وعودة مودريتشقطار أتالانتا لا يتوقف.. يمر من محطة نابولي بثنائيةمباشر في إسبانيا - ريال مدريد (0) - (0) خيتافيفلوريدا تسجل أكثر من 10 آلاف حالة إصابة جديدة بـ «كورونا»الكونجرس الأمريكي يقر عقوبات على مصارف بعد فرض الصين قانون الأمن القومي في هونج كونجزلزال شدته 5.5 درجة يضرب مكسيكو سيتيإصابات كورونا بأمريكا تلامس 2.68 مليون والوفيات تتجاوز 128 ألفااحياء مقترح إنشاء حرس وطني مواز للجيشغارات جوية مجهولة قرب قاعدة الوطيةاتفاقية بحرية بين اليونان ومجلس النواباستمرار انقطاع المياه عن طرابلسبحث إنشاء مشروعات خاصة بالمستشفيات العسكريةحقيقة الوضع الأمني بحقل الشرارةوفيات كورونا في إيران تتجاوز 11 ألفاالسعودية تسجل 3383 إصابة جديدة بفيروس كورونا و54 حالة وفاةتحالف دعم الشرعية في اليمن: القوات نفذت عملية نوعية ردا على تهديد الميليشيات الحوثيةقطر تسجل 3 وفيات و894 إصابة جديدة بفيروس كوروناساني يكمل الكشف الطبي لبايرن.. والإعلان الرسمي يقتربتنس - تعافي دجوكوفيتش وزوجته من فيروس كورونا

موقع بريطاني: نجل حفتر جنّد أطفالا في حرب طرابلس

- كتب   -  
موقع بريطاني: نجل حفتر جنّد أطفالا في حرب طرابلس
موقع بريطاني: نجل حفتر جنّد أطفالا في حرب طرابلس

نشر موقع “ميدل إيست آي” البريطاني، السبت، تقريرا كشف فيه عن تجنيد نجل خليفة حفتر أطفالا في الهجوم الذي بدأه والده على طرابلس في أبريل/نيسان الماضي.

وقال الموقع إن فتيانا تم احتجازهم اعترفوا بأنه تم تجنيدهم من قبل خالد، نجل حفتر، الذي يقود القوات في الشرق الليبي.

ونشر الموقع تسجيلا حصل عليه يظهر ثمانية فتيان خلال استجوابهم حول انخراطهم في القتال إلى جانب قوات حفتر.

ويقول أحد الفتية، ويدعى صالح عمر الحميد، من مواليد عام 2001، إنه خدم في كتيبة 107 التي تقع تحت مسؤولية خالد حفتر. وأضاف أنه التحق بالكتيبة في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

ووفقا لهؤلاء المقاتلين، فإنهم لم يُعطوا أي سلاح وقيل لهم إنهم سيشاركون فقط في مظاهرات عسكرية.

ويقول آخر إنهم تلقوا تدريبا مدته شهر، وقد تم نقلهم إلى سرمان، حيث تم تهديدهم بأنه سيتم اعتقال كل من يرفض الالتحاق بالقوات من قبل الشرطة العسكرية.

وكان اثنان من الفتية الذين تم تجنيدهم من قبل قوات حفتر قد ظهروا في تسجيلات سابقة نشرتها القوات التابعة لحكومة الوفاق، في أبريل/نيسان الماضي، مع بدء الهجوم الذي شنه حفتر على طرابلس لانتزاع السلطة من الحكومة المعترف بها دوليا.

وأدت الحملة العسكرية التي يقودها حفتر إلى مقتل ما يزيد على ألف شخص وجرح أكثر من 5 آلاف، وفقا لتقارير منظمات إنسانية ودولية.

القدس العربي

التعليقات