ايوان ليبيا

الثلاثاء , 15 أكتوبر 2019
انهاء مهام السفير الليبي لدى انقرةشروط اعتماد مؤسسات التعليم العالي الخاصالتعاون المشترك بين داخلية الوفاق و المملكة المتحدةموعد صرف المؤقتة لمرتبات ثلاثة أشهرصالح يهنئ قيس سعيد بفوزه في الانتخاباتعقيلة صالح يبحث زيادة رواتب المعلمينشروط الخطوط الجوية الإفريقية للعودة الى مطار معيتيقةنائب الرئيس الأمريكي: أردوغان تعهد بعدم مهاجمة "عين العرب" في سورياماكرون يعتزم تعزيز التعاون مع العراق بعد الهجوم التركي في سوريارئيس وزراء اليابان: 33 قتيلا الحصيلة المؤكدة لضحايا الإعصار "هاجيبيس"بالفيديو - في ليلة الهدف الـ700.. أوكرانيا تهزم رونالدو والبرتغال وتتأهل ليورو 2020بالفيديو - تركيا تشعل المنافسة على الصدارة بالتعادل مع فرنسابالفيديو - أسود إنجلترا تلتهم "عنصرية" بلغارياترامب يرحب بأي دولة تساعد الأكراد في سوريارئاسة الاتحاد الأوروبي: لا اتفاق حول خروج بريطانيا قبل قمة قادة دول الاتحادوزير الدفاع الأميركي: "الناتو" سيجتمع الأسبوع المقبل لاتخاذ إجراءات دبلوماسية واقتصادية ضد تركياواشنطن تعلن عقوبات على مسئولين ووزارات في تركيارايس: اهتمام يونايتد؟ وست هام أفضل مكان ليالكشف عن – موقف صلاح وأليسون من مواجهة مانشستر يونايتدتقرير: قطبي ميلان يراقبان وضع أوزيل مع أرسنال

موقع بريطاني: نجل حفتر جنّد أطفالا في حرب طرابلس

- كتب   -  
موقع بريطاني: نجل حفتر جنّد أطفالا في حرب طرابلس
موقع بريطاني: نجل حفتر جنّد أطفالا في حرب طرابلس

نشر موقع “ميدل إيست آي” البريطاني، السبت، تقريرا كشف فيه عن تجنيد نجل خليفة حفتر أطفالا في الهجوم الذي بدأه والده على طرابلس في أبريل/نيسان الماضي.

وقال الموقع إن فتيانا تم احتجازهم اعترفوا بأنه تم تجنيدهم من قبل خالد، نجل حفتر، الذي يقود القوات في الشرق الليبي.

ونشر الموقع تسجيلا حصل عليه يظهر ثمانية فتيان خلال استجوابهم حول انخراطهم في القتال إلى جانب قوات حفتر.

ويقول أحد الفتية، ويدعى صالح عمر الحميد، من مواليد عام 2001، إنه خدم في كتيبة 107 التي تقع تحت مسؤولية خالد حفتر. وأضاف أنه التحق بالكتيبة في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

ووفقا لهؤلاء المقاتلين، فإنهم لم يُعطوا أي سلاح وقيل لهم إنهم سيشاركون فقط في مظاهرات عسكرية.

ويقول آخر إنهم تلقوا تدريبا مدته شهر، وقد تم نقلهم إلى سرمان، حيث تم تهديدهم بأنه سيتم اعتقال كل من يرفض الالتحاق بالقوات من قبل الشرطة العسكرية.

وكان اثنان من الفتية الذين تم تجنيدهم من قبل قوات حفتر قد ظهروا في تسجيلات سابقة نشرتها القوات التابعة لحكومة الوفاق، في أبريل/نيسان الماضي، مع بدء الهجوم الذي شنه حفتر على طرابلس لانتزاع السلطة من الحكومة المعترف بها دوليا.

وأدت الحملة العسكرية التي يقودها حفتر إلى مقتل ما يزيد على ألف شخص وجرح أكثر من 5 آلاف، وفقا لتقارير منظمات إنسانية ودولية.

القدس العربي

التعليقات