ايوان ليبيا

الأربعاء , 20 نوفمبر 2019
مجزرة غرغور.... دماء الضحايا توقد شعلة الحرية ... بقلم / ميلاد عمر المزوغيبالعودة إلى واقع النخبة السياسية والفكرية والإعلامية الليبية في علاقتها بالحرب ... كي نقول فيه بضع كلمات صريحة..الجيش الأمريكي: مقتل جنديين في تحطم طائرة هليكوبتر بأفغانستانكوريا الجنوبية: الحوثيون أفرجوا عن سفن ومواطنين كوريين كانوا محتجزين لديهممقتل اثنين وإصابة آخرين في هجوم إسرائيلي على دمشقالخارجية الصينية تستدعي دبلوماسيا أمريكيا بسبب هونج كونجاعتداءات لطيران أجنبي في مصراتة وطرابلستوقف منظومة الجوازات في بنغازيعسكريو الجنوب يعلنون استعدادهم للقتال تحت إمرة الوفاقسفارة الولايات المتحدة تستضيف حوارا اقتصاديا ليبياليبيا مصدر ثلث أسلحة الارهابيين في القارةتخريج أكبر دفعة شرطة في البيضاءبالفيديو - ويلز تفعلها وتتأهل إلى يورو 2020بالفيديو - جنابري وفينالدوم ينفجران في انتصاران عريضان لـ ألمانيا وهولنداالاستخبارات العسكرية الأمريكية: انسحاب ترامب من سورية أفاد «داعش»انطلاق المعرض الثقافي السعودي في «اليونسكو»نظام الحكم الإيراني معرض لمزيد من التوترات بسبب العقوبات الأمريكيةرئيس وزراء الكويت الجديد يؤدي اليمين أمام أمير البلادترامب: الرسوم ستزيد حال عدم إبرام اتفاق تجارة مع الصينالسفارة العمانية بالقاهرة تحتفل بالعيد الوطني الـ49 للسلطنة | صور

موقع بريطاني: نجل حفتر جنّد أطفالا في حرب طرابلس

- كتب   -  
موقع بريطاني: نجل حفتر جنّد أطفالا في حرب طرابلس
موقع بريطاني: نجل حفتر جنّد أطفالا في حرب طرابلس

نشر موقع “ميدل إيست آي” البريطاني، السبت، تقريرا كشف فيه عن تجنيد نجل خليفة حفتر أطفالا في الهجوم الذي بدأه والده على طرابلس في أبريل/نيسان الماضي.

وقال الموقع إن فتيانا تم احتجازهم اعترفوا بأنه تم تجنيدهم من قبل خالد، نجل حفتر، الذي يقود القوات في الشرق الليبي.

ونشر الموقع تسجيلا حصل عليه يظهر ثمانية فتيان خلال استجوابهم حول انخراطهم في القتال إلى جانب قوات حفتر.

ويقول أحد الفتية، ويدعى صالح عمر الحميد، من مواليد عام 2001، إنه خدم في كتيبة 107 التي تقع تحت مسؤولية خالد حفتر. وأضاف أنه التحق بالكتيبة في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

ووفقا لهؤلاء المقاتلين، فإنهم لم يُعطوا أي سلاح وقيل لهم إنهم سيشاركون فقط في مظاهرات عسكرية.

ويقول آخر إنهم تلقوا تدريبا مدته شهر، وقد تم نقلهم إلى سرمان، حيث تم تهديدهم بأنه سيتم اعتقال كل من يرفض الالتحاق بالقوات من قبل الشرطة العسكرية.

وكان اثنان من الفتية الذين تم تجنيدهم من قبل قوات حفتر قد ظهروا في تسجيلات سابقة نشرتها القوات التابعة لحكومة الوفاق، في أبريل/نيسان الماضي، مع بدء الهجوم الذي شنه حفتر على طرابلس لانتزاع السلطة من الحكومة المعترف بها دوليا.

وأدت الحملة العسكرية التي يقودها حفتر إلى مقتل ما يزيد على ألف شخص وجرح أكثر من 5 آلاف، وفقا لتقارير منظمات إنسانية ودولية.

القدس العربي

التعليقات