ايوان ليبيا

السبت , 24 أغسطس 2019
قوات تحالف دعم الشرعية تعترض وتسقط طائرات حوثية "مسيرة" أطلقت باتجاه السعوديةاحتجاج في فرنسا لمطالبة قادة مجموعة السبع بالتحرك في قضايا الاقتصاد والمناخانتخاب أمين عام مركز الملك عبدالله رئيسا فخريا لتحالف الأديان من أجل السلام العالميجونسون: على الاتحاد الأوروبي "التخلي" عن شبكة الأمان الإيرلندية لتجنب بريكست من دون اتفاقانشقاقات بقوات الوفاقحقيقة المفاوضات بين فصائل مسلحة من مصراتة و الجيشحقيقة توتر العلاقة بين الإخوان والسراجحقيقة استهداف سيارة مدنية في منطقة السوانيالملف الليبي على طاولة اجتماعات الدول السبع الكبرىسيالة يهدد موظفي وزارة الخارجية في الخارجويليامز: المؤسسة الوطنية للنفط الوحيدة المخولة ببيع النفط الليبيانتهت في إنجلترا - نورويتش (2) - (3) تشيلسيمؤتمر جيامباولو: بن ناصر قد يشارك كبديل.. وسوق الانتقالات مازال مفتوحا أمام سوزوبالفيديو - الكشري ودريك والطيران.. معلومات شخصية لم تكن تعرفها عن محمد صلاحمانشستر يونايتد يواجه كريستال بالاس بنفس تشكيل ولفرهامبتونروسيا تختبر صاروخين انطلقا من غواصتين في بحر بارنتسجونسون: من يعتقد أن بريطانيا ستفقد مكانتها الدولية بعد "بريكست" مخطئ تمامارئيس المجلس الأوروبي: سنتعاون مع بريطانيا ونرفض "الخروج بدون اتفاق""ماكرون": نسعى لخفض الحرب التجارية.. وغابات الأمازون في بؤرة اهتماماتناأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم السبت 24 أغسطس 2019

حقيقة الأموال المنسوبة للمعتصم بالله القذافي

- كتب   -  
حقيقة الأموال المنسوبة للمعتصم بالله القذافي
حقيقة الأموال المنسوبة للمعتصم بالله القذافي

ايوان ليبيا - وكالات :

فندت عائلة الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي، ما تردد من أنباء عن منازعة قضائية بينها وبين حكومة الوفاق حول أموال مودعة في أحد المصارف المالطية، منسوبة لنجل القذافي الراحل المعتصم بالله.

وقال مصدر مقرب من عائلة القذافي إن هذه الادعاءات تأتي ضمن سلسلة السرقات التي طالت أموال الشعب الليبي بدعوى أنها أموال "القذافي"، وهي الشماعة التي علقت عليها كل الحكومات "الفبرايرية" المتعاقبة منذ سنة 2011 عمليات نهب أموال الدولة الليبية، ورزق الشعب الليبي، ولعل فضيحة الأموال المجمدة في بلجيكا مؤخرا خير مثال على مسلسل الاختلاسات، إضافة إلى نقل أرصدة هيئة الاتصالات، وهيئة الاستثمار الخارجي إلى حسابات مشبوهة في مالطا خير دليل على هذه السرقات.

وأضاف المصدر، أن المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة، أشار في إحدى إحاطاته أمام مجلس الأمن الدولي بشكل صريح إلى هذه السرقات وعمليات النهب الواسعة، عندما قال: "كل يوم يولد مليونير جديد في ليبيا من سرقة أموال الليبيين" وهذه أيضا دليل على سرقة رزق الليبيين تحت شماعة أموال القذافي .. ، وأمام مرئى ومسمع من العالم، ومنظماته الدولية.

وأردف المصدر ذي الصلة المباشرة بعائلة القذافي، أن هذه العصابات (في إشارة للحكومات الليبية) لم يهنى لها بال حتى بعد أن أرجعت الليبيين إلى سنين الظلام، وسرقة شركة الكهرباء وعقودها الوهمية مع شركات كبرى مثل آنكا التركية وسيمننس، وغيرها.. والبواخر التركية التي تسرق نفط الليبيين من مصفاة الزاوية جهاراً نهاراً، في الوقت الذي يعيش الليبيون مأساة نقص الوقود يوميا.

وأضاف أن السرقات تجاوزت كل الحدود، حتى أنها وصلت لتطعيمات الأطفال، ولقاحات مكافحة الأمراض،  ما أدى إلى عودة الأمراض السارية بين الليبيين، بعد أن تم القضاء عليها منذ عشرات السنين .. لم يهنى بال هذه "العصابات" حتى أصبحت المصارف خالية على عروشها وتم تدمير اقتصاد الدولة.

 واختتم المصدر، بالقول: "أما ما يخص ما يملكه أبناء القذافي من أموال، فقد قالها الراحل معمر القذافي صراحة في خطابه في الثاني من مارس 2011، عندما قال: "أصابعي في أعين من يأتي بإثبات واحد أنه يملك دينارا واحد في أي بنك  من بنوك العالم".

التعليقات