ايوان ليبيا

الثلاثاء , 23 يوليو 2019
الصين تعارض فرض عقوبات أمريكية على شركة بسبب نفط إيرانالنواب الإسبان يصوتون اليوم بشأن إعادة انتخاب رئيس الوزراءوزارع الدفاع التركية: تدمير 7 أهداف سورية ردا على إطلاق قذيفتينإيران: وجود تحالف دولي لحماية الخليج سيزعزع الأمنأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الثلاثاء 23 يوليو 2019تفاصيل تحركات القوات المسلحة جنوب طرابلسالوفاق : قوات حفتر تقدم في محور عين زارةأسباب ارتفاع أسعار الأضاحيمركزي البيضاء: 377 مليون دينار سيولة للشرقعودة حركة الملاحة الجوية بمطار معيتيقةريبيري يشكر أهل مصر: أراكم قريباميلنر عن هزائم فترة الإعداد: لا يوجد ما يستدعي القلق بشأنهجوارديولا: جدول المباريات سيقتل اللاعبين.. بدأنا موسما جديدا ومحرز لم ينه السابقزعيم كوريا الشمالية يتفقد غواصة بنيت حديثامركز حقوقي يمني: الحوثيون يمارسون منهجا واضحا في إرهاب المواطنين عبر قتل الخصوم والتنكيل بجثثهمترامب يعلن التوصل إلى اتفاق بشأن الموازنة الاتحاديةاخر تطورات الأوضاع بجنوب طرابلساللواء 73 مشاة: الوفاق تفبرك الأخبار الكاذبةانتقادات روسية على اعتقال روسيين في طرابلسبعثة الأمم المتحدة: مراجعة الحسابات المالية لفرعي المصرف المركزي

اشتداد قوة الإعصار باري قبالة لويزيانا الأمريكية

- كتب   -  
الإعصار باري قبالة لويزيانا الأمريكية

اشتدت قوة الإعصار باري، الذي سيكون أول إعصار بالمحيط الأطلسي يصل إلى البر هذا العام، قبالة ساحل ولاية لويزيانا الأمريكية اليوم السبت، وذلك في انحراف باتجاه الغرب يبدو أنه سيجنب نيو أورليانز السيول التي كان يخشى من حدوثها قبل أيام.


وقبل قليل قال المركز الوطني للأعاصير، إن العاصفة باري اشتدت قوتها وتحولت إلى إعصار اليوم قبالة ولاية لويزيانا محملة برياح بلغت سرعتها القصوى 120 كيلومترا في الساعة.
وأضاف المركز، أن من المتوقع "أن يضعف الإعصار باري... سريعا مع اقترابه من الشاطئ، وأن تقل قوته إلى ما دون عاصفة مدارية خلال فترة تتراوح بين 24 و36 ساعة".
غير أن العاصفة ربما تصحبها أمطار غزيرة تتسبب في سيول خطرة، وربما تشتد في المناطق الساحلية الواقعة جنوب غربي نيو أورليانز وباتون روج ولافاييت. لكن يبدو أن الخطر قد زال من إمكانية حدوث فيضان كبير لنهر مسيسبي، الذي ارتفع فيه منسوب المياه إلى مستوى تاريخي. وبحسب هيئة الأرصاد الجوية الأمريكية وصل منسوب المياه في النهر الليلة الماضية إلى ما دون 17 قدما في نيو أورليانز، أي مستوى أقل بكثير مما كان متوقعا وهو 20 قدما. غير أن الهيئة توقعت، أن يصل المنسوب مجددا إلى 17 قدما يوم الإثنين المقبل. وقال خبراء أرصاد المركز الوطني للأعاصير في ساعة مبكرة من صباح اليوم، إن توقعات وصول العاصفة للبر تأجلت لعدة ساعات مع عبورها ساحل خليج المكسيك بسرعة نحو ثلاثة أميال في الساعة. وأضاف خبراء الأرصاد، أن سيولا خطرة وفيضانا للنهر سيحدث على الأرجح خلال ساعات، وتستمر أثناء الليلة المقبلة، وخصوصا في مناطق تبدأ من جنوب وسط وجنوب شرق لويزيانا وصولا إلى مسيسبي. وكانت السلطات حثت المواطنين على تأمين العقارات وتخزين الإمدادات والبقاء في أماكنهم، ولكن بعض السكان القلقين فضلوا الفرار من المدينة وقال مسئولون في قطاع السياحة، إن الزائرين من خارج المدينة غادروها على عجل أمس الجمعة. وأصدرت السلطات أوامر إجلاء إلزامية في المناطق الساحلية البعيدة عن حماية السدود في منطقتي بلكماينز وجيفرسون جنوبي المدينة. وهطلت الأمطار على الساحل قبل شروق الشمس. وذكر موقع باور آوتاج دوت يو.إس أن الكهرباء انقطعت عن أكثر من 62 ألف منزل وشركة في لويزيانا بحلول السابعة صباحا بالتوقيت المحلي. وأعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب حالة الطوارئ في لويزيانا أمس الجمعة، ما يعني صرف مساعدات اتحادية لمواجهة الكوارث إذا لزم الأمر.

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات