ايوان ليبيا

الخميس , 17 أكتوبر 2019
واشنطن تحذر من فرض عقوبات إضافية على تركيا بسبب الهجوم على سورياوزير الخارجية الأمريكي يزور القدس وبروكسل بعد زيارته لتركياإعادة فتح مطار هامبورج الألماني بعد إبطال مفعول قنبلة تعود للحرب العالمية الثانيةثلاثة قتلى في زلزال بجنوب الفلبين15 عاما على المشاركة الأولى.. أين رباعي "لا ماسيا" الذي ظهر مع ميسيتقرير: بعد ريبيري.. فيورنتينا يسعى لضم إبراهيموفيتشزيدان لا يجد لاعبين ضد مايوركاأليجري تعليقا على تدريب مانشستر يونايتد: لا أتحدث الإنجليزية ولكنني أتعلمالرئاسة التركية: أردوغان يلتقي مع بوتين في روسيا يوم 22 أكتوبرإسبانيا تتعهد بحماية شركاتها في كوبا من العقوبات الأمريكية"واس": وفاة 35 مقيما وإصابة 4 في حادث مروري بالمدينة المنورةرئيس إقليم كاتالونيا يطالب بوقف "فوري" للمواجهات بين المحتجين والشرطةمدافع ميلان: قادرون على التأهل لدوري أبطال أوروباماركا تكشف الموعد الجديد الأقرب للكلاسيكوملعب أوتمار هيتسفيلد.. اللعب في قمة أوروباألفيش: لم أحب الحياة في باريس.. إنهم عنصريونفى رده على الاتهام بالتخلي عنهم.. ترامب: الأكراد "ليسوا ملائكة.. وهم في أمان أكثر حاليا"الجمهوريون يتقدمون بمشروع قانون لفرض عقوبات على تركيامجلس النواب الأمريكي يؤيد بأغلبية ساحقة مشروع قرار يندد بانسحاب ترامب من سوريامجلس الأمن قلق من الوضع في شمال سوريا وأمريكا وأوروبا والصين تدعو لوقف القتال

الحكومة اليمنية تشدد على إعادة تصحيح مسار تنفيذ اتفاق ستوكهولم

- كتب   -  
الحوثيين

شددت الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، اليوم الخميس، على ضرورة إعادة تصحيح مسار تنفيذ اتفاق ستوكهولم بشأن محافظة الحديدة الإستراتيجية غربي البلاد.


وحسب ما نشرته وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) الحكومية، أكد نائب وزير الخارجية اليمني محمد الحضرمي، خلال لقائه القائم بأعمال السفير الأمريكي جنيد منير، على عزم الحكومة الشرعية في إعادة تصحيح مسار تنفيذ اتفاق ستوكهولم بشأن الحديدة، وفقا للمرجعيات الثلاث المتفق عليها ولما تم التوافق عليه في السويد.
كما أكد الحضرمي أن حرص حكومة بلاده على السلام وتوجهها للانخراط بإيجابية مع جهود المبعوث الأممي مارتن جريفيث، لا يعني أنها ستوافق على استمرار غض الطرف عن انتهاكات وتعنت الحوثيين المستمر، خاصة في تنفيذ اتفاق الحديدة.
وشدد على ضرورة ممارسة كل الضغوط على الحوثيين من قبل المجتمع الدولي، لاسيما الدول دائمة العضوية في مجلس الأمن، من أجل وضع حد للانتهاكات المتواصلة التي يقومون بها، ومنها المحاكمات الصورية وقرارات القتل خارج نطاق القانون التي كان آخرها الأحكام التي أصدرتها الجماعة الحوثية بحق 30 معتقلا ممن شملتهم اتفاقية تبادل الأسرى. يأتي ذلك في الوقت الذي اقترب اكتمال الشهر السابع منذ اتفاق ستوكهولم بين الحكومة اليمنية والحوثيين الذي نص على حل الوضع في محافظة الحديدة وتبادل 16 ألف أسير ومعتقل من الطرفين. وفي منتصف مايو الماضي أعلن الحوثيون أنهم نفذوا من جانب واحد المرحلة الأولى من إعادة الانتشار من مواني الحديدة، فيما رفضت الحكومة حديث الحوثيين وقالت إنهم سلموا المواني إلى مسلحين آخرين من الجماعة المتهمة بتلقي الدعم من إيران، بطريقة مخالفة لاتفاق السويد. وحتى اليوم، تبذل الأمم المتحدة جهودا متكررة من أجل التوافق بين الأطراف اليمنية على تنفيذ اتفاق ستوكهولم، وسط خلاف وتباين كبير من الحكومة والحوثيين بشأن تفسير بنود الاتفاق.

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات