ايوان ليبيا

الخميس , 17 أكتوبر 2019
واشنطن تحذر من فرض عقوبات إضافية على تركيا بسبب الهجوم على سورياوزير الخارجية الأمريكي يزور القدس وبروكسل بعد زيارته لتركياإعادة فتح مطار هامبورج الألماني بعد إبطال مفعول قنبلة تعود للحرب العالمية الثانيةثلاثة قتلى في زلزال بجنوب الفلبين15 عاما على المشاركة الأولى.. أين رباعي "لا ماسيا" الذي ظهر مع ميسيتقرير: بعد ريبيري.. فيورنتينا يسعى لضم إبراهيموفيتشزيدان لا يجد لاعبين ضد مايوركاأليجري تعليقا على تدريب مانشستر يونايتد: لا أتحدث الإنجليزية ولكنني أتعلمالرئاسة التركية: أردوغان يلتقي مع بوتين في روسيا يوم 22 أكتوبرإسبانيا تتعهد بحماية شركاتها في كوبا من العقوبات الأمريكية"واس": وفاة 35 مقيما وإصابة 4 في حادث مروري بالمدينة المنورةرئيس إقليم كاتالونيا يطالب بوقف "فوري" للمواجهات بين المحتجين والشرطةمدافع ميلان: قادرون على التأهل لدوري أبطال أوروباماركا تكشف الموعد الجديد الأقرب للكلاسيكوملعب أوتمار هيتسفيلد.. اللعب في قمة أوروباألفيش: لم أحب الحياة في باريس.. إنهم عنصريونفى رده على الاتهام بالتخلي عنهم.. ترامب: الأكراد "ليسوا ملائكة.. وهم في أمان أكثر حاليا"الجمهوريون يتقدمون بمشروع قانون لفرض عقوبات على تركيامجلس النواب الأمريكي يؤيد بأغلبية ساحقة مشروع قرار يندد بانسحاب ترامب من سوريامجلس الأمن قلق من الوضع في شمال سوريا وأمريكا وأوروبا والصين تدعو لوقف القتال

برلماني إيطالي يطالب بالانسحاب من الاتفاقات الثنائية مع ليبيا

- كتب   -  
برلماني إيطالي يطالب بالانسحاب من الاتفاقات الثنائية مع ليبيا
برلماني إيطالي يطالب بالانسحاب من الاتفاقات الثنائية مع ليبيا

ايوان ليبيا - وكالات :

دعا برلماني إيطالي بلاده إلى الانسحاب من الاتفاقات الثنائية مع ليبيا، مؤكدًا أن «الوضع في هذا البلد يتطلّب تحولاً».

وقال عضو مجلس النواب من حزب اليسار الإيطالي المعارض، نيكولا فراتويانّي، إن «الصراع الذي اندلع ولا يزال مستمرًا في ليبيا يخلّف وراءه كل يوم قتلى وجرحى، ويلحق الدمار بالبنية التحتية المدنية التي تجعل من ليبيا مكانًا غير آمن للسكان المقيمين على ترابها، وكذلك وبشكل خاص، بالنسبة للاجئين الذين يعيشون حالة تقييد لحريتهم في البلاد»، بحسب وكالة «آكي» الإيطالية.

وأشار البرلماني الإيطالي إلى أن «مهمة دعم وتدريب ما يسمى بخفر السواحل الليبي مستمرة، لا من خلال التبرع بزوارق الدورية وحسب، بل وبتدريب عناصر الجيش الليبي أيضًا، الذي يُنظر إليه في الواقع على أنه مشاركة إيطالية في عمليات تتم تحت شعار الإعادة القسرية وغير الشرعية للمهاجرين، إلى بلدان لا تضمن سلامتهم فيها».

وأوضح أنه «في كل مرة يتهلل أحدهم في إيطاليا لأن ما يسمى بخفر السواحل الليبي قد تدخل لمنع تحطم سفينة ما، ويعلن أنه قادر على إنقاذ الناس من الموت، فإنه يحتفل بالإعادة القسرية الجماعية للمهاجرين، وبالتالي فهو فعل غير قانوني يخرق الاتفاقات الدولية».

وأكد عضو حزب اليسار الإيطالي أن «الوقت حان لنقطة تحول عميقة، من خلال التشكيك بشكل جذري وحاسم بالاتفاقات التي أبرمتها الحكومة الإيطالية السابقة». 

واختتم مؤكدًا أن «من الضروري أن تنسحب بلادنا اليوم من الاتفاقات الثنائية مع ليبيا، أمام حقيقة بسيطة، وهي أن من غير الممكن بأي حال، ضمان احترام حقوق الإنسان الأساسية في ليبيا».

 

التعليقات