ايوان ليبيا

الخميس , 17 أكتوبر 2019
واشنطن تحذر من فرض عقوبات إضافية على تركيا بسبب الهجوم على سورياوزير الخارجية الأمريكي يزور القدس وبروكسل بعد زيارته لتركياإعادة فتح مطار هامبورج الألماني بعد إبطال مفعول قنبلة تعود للحرب العالمية الثانيةثلاثة قتلى في زلزال بجنوب الفلبين15 عاما على المشاركة الأولى.. أين رباعي "لا ماسيا" الذي ظهر مع ميسيتقرير: بعد ريبيري.. فيورنتينا يسعى لضم إبراهيموفيتشزيدان لا يجد لاعبين ضد مايوركاأليجري تعليقا على تدريب مانشستر يونايتد: لا أتحدث الإنجليزية ولكنني أتعلمالرئاسة التركية: أردوغان يلتقي مع بوتين في روسيا يوم 22 أكتوبرإسبانيا تتعهد بحماية شركاتها في كوبا من العقوبات الأمريكية"واس": وفاة 35 مقيما وإصابة 4 في حادث مروري بالمدينة المنورةرئيس إقليم كاتالونيا يطالب بوقف "فوري" للمواجهات بين المحتجين والشرطةمدافع ميلان: قادرون على التأهل لدوري أبطال أوروباماركا تكشف الموعد الجديد الأقرب للكلاسيكوملعب أوتمار هيتسفيلد.. اللعب في قمة أوروباألفيش: لم أحب الحياة في باريس.. إنهم عنصريونفى رده على الاتهام بالتخلي عنهم.. ترامب: الأكراد "ليسوا ملائكة.. وهم في أمان أكثر حاليا"الجمهوريون يتقدمون بمشروع قانون لفرض عقوبات على تركيامجلس النواب الأمريكي يؤيد بأغلبية ساحقة مشروع قرار يندد بانسحاب ترامب من سوريامجلس الأمن قلق من الوضع في شمال سوريا وأمريكا وأوروبا والصين تدعو لوقف القتال

مجلس السلم والأمن الأفريقي يناقش الوضع الليبي

- كتب   -  
مجلس السلم والأمن الأفريقي يناقش الوضع الليبي
مجلس السلم والأمن الأفريقي يناقش الوضع الليبي

ايوان ليبيا - وكالات :

تحتضن مدينة الصخيرات المغربية، اليوم الإثنين، اجتماعًا لمجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الأفريقي، سيخصص لقضايا الأمن والتحديات التي تواجه المنطقة وعلى رأسها التطورات الأخيرة في ليبيا.

وقالت وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي المغربية إن المجلس سيعقد اجتماعه الـ12 ما بين 24 و26 يونيو الجاري بالصخيرات.

وأعلنت الوزارة، في بيان لها أمس الأحد، مشاركة 15 دولة عضوة في اجتماع المجلس، الذي سيناقش مواضيع مرتبطة أساسًا بعمله من أجل حفظ وتعزيز السلام بأفريقيا، وأساليب عمل هذه الهيئة الأفريقية ، فضلاً عن تحديات تدبير الأزمات وتسوية النزاعات بأفريقيا.

ويتعين على المجلس الأفريقي مناقشة الآثار الناجمة على استمرار النزاعات المسلحة على تنمية أفريقيا، خصوصًا وأن ليبيا والساحل بما في ذلك مالي وبوركينا فاسو ونيجيريا تعيش تحت تهديد الإرهاب.

واستبق مفوض السلم والأمن في الاتحاد الأفريقي، إسماعيل شرقي، اجتماع الصخيرات بإجراء محادثات مع مبعوث الأمم المتحدة ورئيس بعثتها للدعم في ليبيا، غسان سلامة، ونائبته للشؤون السياسية ستيفاني ويليامز الخميس الماضي بالعاصمة النرويجية أوسلو على هامش المؤتمر السنوي للوساطة في النزاعات.

وأوضح شرقي أن اللقاء خصص لـ«تقييم مشترك للوضع المروع في ليبيا، والذي يتطلب بذل جهود منسقة أكثر من أي وقت مضى لمساعدة الشعب الليبي على تصميم حل دائم للأزمة».

ومع استمرار الحرب في العاصمة طرابلس لأسابيع، مخلفة مئات القتلى والجرحى والنازحين من ديارهم، انخفضت حظوظ الجهود الدولية والإقليمية لتسوية عاجلة للأزمة، فقبل أيام تراجع الاتحاد الأفريقي عن عقد مؤتمر للمصالحة الوطنية كان مقررًا شهر يوليو المقبل في أديس أبابا.

التعليقات