ايوان ليبيا

الثلاثاء , 25 يونيو 2019
الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا تقر مقترحا لإعادة حق التصويت إلى روسياسفير إيران بالأمم المتحدة: أمريكا لا تحترم القانون الدوليالسفير المصري في بولندا يؤكد أهمية ودور الثقافة في تحقيق التنميةإسطنبول تتحرر من قبضة الإسلام السياسي.. وأكرم إمام أوغلو رئيس تركيا القادمرئيس الوزراء يصل إلى برلين للمشاركة في المنتدى الاقتصادي العربي الألمانيمجلس الأمن يندد بالهجمات على ناقلات النفط في الشرق الأوسطقاسم باشا يعلن تجديد تعاقد كريم حافظفان جال: ميسي يلعب بشكل فردي.. ويتحمل مسؤولية عدم فوز برشلونة بدوري الأبطالسقوط طائرتين من طراز "يوروفايتر" تابعتين للجيش الألمانيالجبير يحذر إيران: مزيد من العقوبات الاقتصادية إذا واصلت سياساتها العدوانيةوحدات من الصاعقة تتوجه الى طرابلس للمشاركة بالعملياتلافروف: لا بديل للحل السياسي في ليبياصالح يلتقي سلامةسيالة يشارك في اجتماعات 5 +5 بفرنساالإفراج على 1200 راتب متوقفتخريج ضباط من الكلية الملكية الاردنيةتونسيون عالقون في معبر رأس اجديرفيسبوك: لا دليل على أن روسيا استخدمت الموقع للتأثير في استفتاء خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبيوزير الخارجية الأمريكي: بحثت الأمن في مضيق هرمز مع العاهل السعودينائب وزير الخارجية للشئون الإفريقية: "الحزام والطريق" توفر فرصا تنموية هائلة لدول القارة السمراء

تعرف على قاعدة «ويلس» الأمريكية بطرابلس

- كتب   -  
تعرف على  قاعدة «ويلس» الأمريكية بطرابلس
تعرف على قاعدة «ويلس» الأمريكية بطرابلس

 ايوان ليبيا - وكالات :

  في عام 1923 تم بناء قاعدة في طرابلس من قبل القوات الجوية الإيطالية التي كانت تحتل ليبيا، عرفت بإسم (قاعدة الملاّحة الجوية) أو (الملاّحة). فيما تم بناء حلبة سباقات حول القاعدة وبحيرة الملاحة لتصبح لاحقاً في 1933 مقر جائزة طرابلس الكبرى لسباقات السيارات.


  تم إستخدام المطار والقاعدة  من طرف القوات الجوية الألمانية خلال الحرب العالمية الثانية في معركة شمال أفريقيا، واستخدمتهام القوات الجوية الأمريكية بداية  من يناير  1943

  في 1945 تمت  تسميتها باسم قاعدة ويلس العسكرية

  بعد استقلال ليبيا والتي كانت دولة فقيرة تعتمد على المساعدات الخارجية ظلت القاعدة مستخدمة من قبل الولايات المتحدة وتحتوي على سكن ومنشآت ضخمة لتواجد أكثر من 4600 أمريكي. ووصفها سفير سابق للولايات المتحدة الأمريكية في ليبيا بكونها "أمريكا مصغرة على ضفاف البحر المتوسط.."

  في الستينيات فقدت القاعدة أهميتها الاستراتيجية وذلك لتطور الصواريخ النووية، إلا أنها استمرت مركزا مهما للتدريبات.

 في 11 يونيو 1970 فرضت القيادة الثورية للفاتح من سبتمبر على الأمريكان إجلاء القاعدة


 تم تغير اسم القاعدة إلى (قاعدة عقبة بن نافع الجوية)، ثم إلى إلى (قاعدة معيتيقة الجوية) نسبة إلى طفلة ليبية تقطن بجوار القاعدة ماتت إثر سقوط طائرة أمريكية فوق منزلها.

 في 16 أبريل 1986 تعرضت القاعدة لقصف أمريكي بطائرات حربية في أثناء الغارة الأمريكية على ليبيا والتي استهدفت مواقع في مدينتي طرابلس وبنغازي، وقتل وجرح فيها العشرات، وأطلق عليها في الولايات المتحدة اسم "عملية إلدورادو كانيون

 في عام 1995 بدأ استخدام القاعدة العسكرية كمطار مدني تحت اسم "مطار معيتيقة الدولي" للرحلات الداخلية وبعض الرحلات الدولية (عانت ليبيا حصارًا جويًا فرضته الأمم المتحدة خلال التسعينات) ولاستقبال القادة الأجانب.


 بعد  أحداث  17 فبراير2011 والإطاحة بالنظام الوطني  وتداعي المؤسسات الأمنية والعسكرية في البلاد. وبعد ماعرف بـتحرير طرابلس خضعت القاعدة لسيطرة الميلشيات وتحولت الى مطار وسجن ومنطلقا للعمليات العسكرية ، وتعرضت الى هجومات عدة بسبب الصراع الميلشياوي حولها .

التعليقات