ايوان ليبيا

الثلاثاء , 25 يونيو 2019
الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا تقر مقترحا لإعادة حق التصويت إلى روسياسفير إيران بالأمم المتحدة: أمريكا لا تحترم القانون الدوليالسفير المصري في بولندا يؤكد أهمية ودور الثقافة في تحقيق التنميةإسطنبول تتحرر من قبضة الإسلام السياسي.. وأكرم إمام أوغلو رئيس تركيا القادمرئيس الوزراء يصل إلى برلين للمشاركة في المنتدى الاقتصادي العربي الألمانيمجلس الأمن يندد بالهجمات على ناقلات النفط في الشرق الأوسطقاسم باشا يعلن تجديد تعاقد كريم حافظفان جال: ميسي يلعب بشكل فردي.. ويتحمل مسؤولية عدم فوز برشلونة بدوري الأبطالسقوط طائرتين من طراز "يوروفايتر" تابعتين للجيش الألمانيالجبير يحذر إيران: مزيد من العقوبات الاقتصادية إذا واصلت سياساتها العدوانيةوحدات من الصاعقة تتوجه الى طرابلس للمشاركة بالعملياتلافروف: لا بديل للحل السياسي في ليبياصالح يلتقي سلامةسيالة يشارك في اجتماعات 5 +5 بفرنساالإفراج على 1200 راتب متوقفتخريج ضباط من الكلية الملكية الاردنيةتونسيون عالقون في معبر رأس اجديرفيسبوك: لا دليل على أن روسيا استخدمت الموقع للتأثير في استفتاء خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبيوزير الخارجية الأمريكي: بحثت الأمن في مضيق هرمز مع العاهل السعودينائب وزير الخارجية للشئون الإفريقية: "الحزام والطريق" توفر فرصا تنموية هائلة لدول القارة السمراء

وزير الخارجية الأردني: أي طرح اقتصادي لن يكون بديلا لحل سياسي ينهي الصراع بالشرق الأوسط

- كتب   -  
أيمن الصفدي

أكد وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي، أن أي طرح اقتصادي لن يكون بديلا لحل سياسي ينهي الصراع بين الفلسطينيين والإسرائيليين.
ونقلت وكالة الأنباء الأردنية (بترا) عنه القول، خلال فعاليات في ستوكهولم، :"أي طرح اقتصادي خارج عن السياق السياسي القائم على أساس حل الدولتين لن يحقق السلام الشامل الذي أعلنته الدول العربية هدفا استراتيجيا وفق مبادرة السلام العربية وقوانين الشرعية الدولية".
وحذر"من تبعات غياب آفاق التقدم نحو حل سياسي للصراع ومن تجذر اليأس جراء استمرار الاحتلال وما ينتجه من معاناة وانتهاكات لحقوق الشعب الفلسطيني".
وشدد الصفدي على أن "غياب السلام العادل.. هو أساس التوتر والصراع، وهو العائق الرئيسي أمام تحقيق التنمية الاقتصادية والأمن والاستقرار".
ومن المقرر أن تنظم الإدارة الأمريكية مؤتمرا في البحرين نهاية الشهر الجاري لبحث الجوانب الاقتصادية من خطتها لحل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي والمعروفة إعلاميا باسم "صفقة القرن". ويؤكد الفلسطينيون أنهم لن يشاركوا في المؤتمر وأنهم لم يكلفوا أي جهة بالتفاوض نيابة عن الشعب الفلسطيني. كما يدعون جميع الدول العربية التي أعلنت موافقتها على حضور المؤتمر إلى إعادة النظر في مواقفها.

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات