ايوان ليبيا

الثلاثاء , 25 يونيو 2019
الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا تقر مقترحا لإعادة حق التصويت إلى روسياسفير إيران بالأمم المتحدة: أمريكا لا تحترم القانون الدوليالسفير المصري في بولندا يؤكد أهمية ودور الثقافة في تحقيق التنميةإسطنبول تتحرر من قبضة الإسلام السياسي.. وأكرم إمام أوغلو رئيس تركيا القادمرئيس الوزراء يصل إلى برلين للمشاركة في المنتدى الاقتصادي العربي الألمانيمجلس الأمن يندد بالهجمات على ناقلات النفط في الشرق الأوسطقاسم باشا يعلن تجديد تعاقد كريم حافظفان جال: ميسي يلعب بشكل فردي.. ويتحمل مسؤولية عدم فوز برشلونة بدوري الأبطالسقوط طائرتين من طراز "يوروفايتر" تابعتين للجيش الألمانيالجبير يحذر إيران: مزيد من العقوبات الاقتصادية إذا واصلت سياساتها العدوانيةوحدات من الصاعقة تتوجه الى طرابلس للمشاركة بالعملياتلافروف: لا بديل للحل السياسي في ليبياصالح يلتقي سلامةسيالة يشارك في اجتماعات 5 +5 بفرنساالإفراج على 1200 راتب متوقفتخريج ضباط من الكلية الملكية الاردنيةتونسيون عالقون في معبر رأس اجديرفيسبوك: لا دليل على أن روسيا استخدمت الموقع للتأثير في استفتاء خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبيوزير الخارجية الأمريكي: بحثت الأمن في مضيق هرمز مع العاهل السعودينائب وزير الخارجية للشئون الإفريقية: "الحزام والطريق" توفر فرصا تنموية هائلة لدول القارة السمراء

شركة الكهرباء: مدة طرح الأحمال يوميا

- كتب   -  
شركة الكهرباء: مدة طرح الأحمال يوميا
شركة الكهرباء: مدة طرح الأحمال يوميا

 ايوان ليبيا - وكالات :

قال مدير إدارة الإعلام بالشركة العامة للكهرباء محمد التكوري، إن العجز في الطاقة الكهربائية بلغ 1300 ميغاوات، مؤكدًا في الوقت نفسه أن «النسبة تتغير وفقا لارتفاع وانخفاض درجة الحرارة إضافة إلى خروج 600 ميغاوات من محطة كهرباء الزاوية المزدوجة حيث عادت الوحدة الأولى والتانية للعمل».

وأوضح التكوري إن ساعات طرح الأحمال سوف تكون في غضون سبع ساعات يوميًا لمختلف المناطق.

وكانت شركة الكهرباء، ناشدت المواطنين فصل الأجهزة الكهربائية عند انقطاع التيار وأثناء الدخول في برنامج طرح الأحمال، على أن يتم تشغيلها بعد رجوع التيار الكهربائي ببضع دقائق، تفاديًا لتزامن الأحمال وارتفاع أحمال الشبكة الكهربائية وحدوث أعطال في المحولات، ما يؤدي إلى زيادة ساعات فترة الانقطاع.

ويعتمد سكان ليبيا على المولدات الكهربائية التي تشتغل بالبنزين والتي ارتفعت تكلفتها إلى ما يقرب من 1000 دينار  للمولد الواحد من 500 دينار  بسبب الطلب المتزايد عليها.

وتصرف ليبيا سنويًا 800 مليون دينار (615 مليون دولار)، لدعم الكهرباء في البلاد، بحسب تقديرات حكومية، في حين لا يسدّد المواطنون فواتير الكهرباء مند عام 2011 وكانت معدلات رسوم الكهرباء تناهز 300 مليون دينار سنويا. 

وتبلغ مديونية الشركة العامة للكهرباء حتى نهاية السنة الماضية، 2.4 مليارات دينار، منها مليار دينار  هي ديون متراكمة على المواطنين والجهات العامة.

وتواجه ليبيا حاليًا أزمة في توفير الطاقة الكهربائية للمواطنين بالتزامن مع ارتفاع كبير في درجات الحرارة بلغت مستويات قياسية في ظل ارتفاع درجات الحرارة التي تناهز 42 درجة مئوية والتي ينقطع فيها التيار الكهربائي لعدد كبير من الساعات يوميا.

التعليقات