ايوان ليبيا

الخميس , 21 نوفمبر 2019
عام 1973.. حين تلاعبت بولندا الاشتراكية بإنجلترا على ويمبليمورينو بعد رحيله عن منتخب إسبانيا: سعادة إنريكي من سعادتيديلي ميل: مانشستر سيتي يعرض عقدا جديدا على سترلينجترامب: بيلوسي غير مهتمة بمصلحة العمال الأمريكيينالأمم المتحدة تعلن مساعدتها للعراق في إعداد التشريعات الانتخابيةسوندلاند : أنشطتي فى أوكرانيا كانت بناء على "أوامر" من ترامبشرطة زيمبابوي تستخدم الغاز المسيل للدموع والهراوات لتفريق اجتماع للمعارضةحزب أزرق - أبيض: جانتس يفشل في تشكيل حكومة إسرائيلية جديدةتقرير يكشف رفض إنريكي العمل مع مورينو.. "لم يدعمه في أزمته"تقرير: إدارة ميلان اجتمعت مع رايولا من أجل إبراهيموفيتشحوار – مورينيو: ما رأيته في توتنام يحدث لأول مرة في مسيرتي.. وكنت أعرف إنني سأدربه يوما ماماركا: ريال مدريد لن يعاقب جاريث بيلالدعوة إلى إقامة صلاة إستسقاءالسفير الألماني يلتقي عددا من أعضاء مجلس النواب بطبرقالقبض على زعيم أكبر عصابة لسرقة السيارات ببنغازيتعليق عملية “بركان الغضب” على ما يقوم به المجلس الرئاسيفجر ليبيا: حكومة الوفاق متحالفة مع تركياتعليق أعمال مكتب صندوق الزكاة في بني وليدوصول 32 مليون لتر بنزين إلى طرابلسإيران تستدعي سفير سويسرا بسبب الاضطرابات

حصيلة اشتباكات طرابلس

- كتب   -  
حصيلة اشتباكات طرابلس
حصيلة اشتباكات طرابلس

 ايوان ليبيا - وكالات :

أعلن مركز طب الميدان والدعم أن الإحصائية المسجلة لديه بشأن عدد ضحايا الحرب في طرابلس منذ أبريل الماضي بلغ نحو 246 قتيلًا و2410 من الجرحى، منددًا بالقصف المتكرر الذي تتعرض له المستشفايات الميدانية وما سببته من وفيات وإصابات بليغة لعدد من الكوادر الطبية التي تقدم الخدمة للضحايا.

وجاء الإعلان خلال مؤتمر صحفي مشترك، عقده ظهر اليوم الثلاثاء، مدير عام مركز طب الميدان والدعم طارق الهمشري رفقة رئيس جهاز الإسعاف الطائر فتحي محمد ناجي. بالمركز الإعلامي في ديوان رئاسة الوزراء بالعاصمة طرابلس.

وبحسب ما نشرته إدارة التواصل والإعلام برئاسة مجلس الوزراء عبر صفحتها على «فيسبوك» فإن الهمشري أكد جاهزية مركز طب الميدان والدعم «لتقديم العمل الإنساني لإنقاذ الجرحى والمصابين من قوات الجيش الليبيين والمدنيين في مناطق الاشتباكات وفق الإمكانيات المتاحة من خلال المستشفيات الميدانية الموزعة في كل المحاور».

وأكد مدير عام مركز طب الميدان والدعم، طارق الهمشري أن المركز «استطاع القيام بالمهام الموكلة له منذ تأسيسه في العام 2018 بإنقاذ المصابين جراء العدوان على طرابلس، ومتابعة علاجهم في الداخل والخارج، والبالغ عددهم نحـو (2410)، جرحى من بينهم عدد كبير من المدنيين، و 246 حالة وفاة حسب إحصائية المركز».

وأضاف الهمشري أن المركز أشرف على سفر «1020 جريحًا» إلى خارج البلاد لاستكمال العلاج «من خلال إدارات الجرحى التابعة له في عدد من الدول»، موضحًا أن حوالي 492 جريحًا سافروا إلى تركيا و«467 جريحًا» إلى تونس، و43 جريحًا إلى إيطاليا و18 جريحًا في كل من ألمانيا وأوكرانيا.

وأشار إلى أن مركز الطبّ الميداني والدعم وزع سلات إغاثة بمناطق الاشتباكات لحوالي 60 عائلة عالقة بالتنسيق مع البلديات، وقام بعمليات إخلاء لعائلات من مواقع الاشتباكات بعد التواصل عبر غرفة العمليات وفتح ممرات آمنة لهم. كما أرسل ثلاث شحنات أدوية و300 سلة غذائية لمدينة غات في جنوب غرب البلاد بالتنسيق مع جهاز خدمات الإسعاف الطائر.

وبشأن التدابير التي اتخذها المركز حيال قصف المستشفيات الميدانية، قال الهمشري: «اتخذنا كل الإجراءات القانونية بتقديم مذكرات تفصيلية لرئيس المجلس الرئاسي والجهات ذات العلاقة لتوثيق الحادثة».

من جهته أشاد رئيس جهاز الإسعاف الطائر الكابتن فتحي ناجي بالجهود التي يبذلها الجهاز لنقل الجرحى لعدد من الدول لتلقي العلاج وفق الإمكانيات المتاحة، موضحًا أن الجهاز «قام بنقل 186 جريحًا إلى تونس خلال 48 رحلة»، كما «نقل 8 جرحى إلى تركيا خلال ثلاث رحلات» و«نقل 16 جريحًا إلى إيطاليا خلال 6 رحلات بالإضافة لتسيير رحلتين لنقل إغاثة لمدينة غات التي اجتاحتها الفيضانات خلال الأيام الماضية».

التعليقات