ايوان ليبيا

الثلاثاء , 17 مايو 2022
أبو الغيط يبحث مع كوبيتش تطورات الأوضاع في ليبيااللافي: لا أقصد من مبادرتي عرقلة عمل المفوضية ولا تأجيل الانتخاباتإطلاق مرصد دولي لانبعاثات غاز الميثان لتعزيز العمل على خفض غازات الاحتباس الحراريواشنطن تدين "الهجمات الشنيعة" للمجلس العسكري البورمي في غرب البلادالسودان: إعفاء النائب العام المكلَّف مبارك عثماناحتجاجات وتوقيفات في المغرب ضد فرض جواز التلقيحألمانيا: نحترم مبدأ الانتخابات الرئاسية والبرلمانية المتزامنة في الـ 24 من ديسمبر القادمنواب جزائريون يتقدمون بمشروع قانون لتجريم الاستعمار الفرنسي في الجزائربايدن يرشح أكبر مشتر للأسلحة بالبنتاجون للإشراف على استخدام المخزون الوطنيميركل تعتبر قرارات قمة العشرين الخاصة بالمناخ "إشارة جيدة"تقرير: الكشف عن حالة أجويرو المرضية في مباراة برشلونة وألافيسأتلتيكو مدريد يضرب بيتيس بثلاثية ويواصل مطاردة ريال مدريدسكاي: إقالة سانتو تقترب.. إدارة توتنام تناقش مستقبل المدرببمشاركة متأخرة من مصطفى محمد.. جالاتا سراي يفوز على جازي عنتابكورونا: تباين في الإصابات اليومية بكورونا بالدول العربيةجوتيريش: أغادر قمة مجموعة العشرين دون أن تتحقق آماليبريطانيا ترفض المزاعم الفرنسية بشأن اتفاق لحل الخلاف حول الصيد17 جريحا في اعتداء داخل قطار في طوكيو وتوقيف مشتبه فيهقوات تيجراي تسيطر على مدينة كوبولشا الإثيوبية وتتجه إلى العاصمة أديس أبابااليابان: فوز الأئتلاف الحاكم بالأغلبية البرلمانية رغم تكبده بعض الخسائر

تفاصيل اتصال سلامة مع حفتر

- كتب   -  
تفاصيل اتصال سلامة مع حفتر
تفاصيل اتصال سلامة مع حفتر

إيوان ليبيا - وكالات :

نفى المبعوث الأممي لدى ليبيا غسان سلامة أن يكون منحازا في النزاع الليبي، وأكد أنه سيواصل مهمته كوسيط أممي رغم الاعتراضات على شخصه، وتعهد بعدم سكوته وعدم سكوت الأمم المتحدة عن انتهاك حظر السلاح في ليبيا.

في حواره مع فرانس24، نفى المبعوث الأممي الخاص إلى ليبيا غسان سلامة أن يكون منحازا في النزاع الليبي كما اتهمه بذلك المشير الليبي خليفة حفتر في صحيفة لو جورنال دو ديمانش الفرنسية معتبرا أن تحذيره من حرب أهلية ومن تقسيم البلاد لا يعني أنه يتمنى ذلك.. ومؤكدا أنه حريص على وحدة ليبيا أكثر من الليبيين أنفسهم.

سلامة أكد أيضا خلال اللقاء أنه سيواصل مهمته كوسيط أممي رغم الاعتراضات على شخصه مضيفا أن المشير الليبي طلب منه مواصلة هذه الوساطة في اتصال شخصي معه.

كما أقر في هذا السياق أن  تحركات  المشير خليفة حفتر العسكرية على طرابلس في الوقت الذي يزور فيه الأمين العام للأمم المتحدة العاصمة الليبية فاجأه، مضيفا أن اختزال الموضوع في ليبيا بين شرق وغرب ليس دقيقا داعيا إلى العودة إلى طاولة المفاوضات مع اعتقاده بضرورة توسيع دائرة المتفاوضين مستقبلا.

وحذر سلامة في نفس اللقاء أنه لا يجب على المجتمع الدولي أن يكون مرآة مكبرة للخلافات الليبية متعهدا بعدم سكوته وعدم سكوت الأمم المتحدة عن انتهاك حظر السلاح في ليبيا، وداعيا في الوقت نفسه المنظمة الأممية لإنقاذ صدقيتها ونفسها في ليبيا إلى جانب إنقاذ ليبيا.

وكشف سلامة أن كل الأطراف الليبية حتى قبل الحرب على طرابلس استوردت أو اشترت أو أعطيت سلاحا من الخارج، وواصل إن هناك أطرافا دولية عديدة لم يسمها صدرت السلاح إلى ليبيا وهناك دول نقلته إلى ليبيا بسفنها في انتهاك صارخ لقرارات مجلس الأمن.

التعليقات