ايوان ليبيا

الأثنين , 19 أغسطس 2019
ارتفاع حصيلة ضحايا انفجار صهريج الوقود في تنزانيا إلى 95 قتيلاضجة بسبب تصريحات عنصرية لدبلوماسية كرواتية في العاصمة الألمانية100 مليار دولار سنغافوري تنقذ سنغافورة من الغرقذكرى "عبور خط الموت"..الأمريكيون يتذكرون 18/08/1981، ويتحدثون عن معمر القذافيالجرائم الإنسانية والإخفاء القسري في طرابلس تفنّد أكاذيب أدعياء المدنية ... بقلم / محمد الامينترامب مستاء من "فوكس نيوز".. وهذه هى قناته المفضلةتشاد تعلن حالة الطوارئ في شرق البلاد بعد مقتل العشرات في أعمال عنفثلاثة قتلى وسبعة جرحى في أعمال شغب بين مشجعين لكرة قدم في هندوراسشرطة زيمبابوي تحظر مسيرات احتجاجية للمعارضةفان بيرسي يكشف: أرسنال لم يرغب في استمرار "زواجنا"تشامبرلين: تحركات صلاح وترينت تساعدني في العودة لمستوايتقرير - تشان يخرج من حسابات ساري.. سان جيرمان وبايرن مهتمان بضمهمفاجأة السوق؟ سانشيز على أعتاب إنتر.. يونايتد يدفع 75% من راتبهبحث فرض عقوبات على مهربي الوقود من ليبيااتصالات بين الجيش ومسلحي مصراتة للانسحابخسائر فادحة في صفوف مسلحي الوفاقحقيقة اتصالات المصالحة بين مصراتة و ترهونةتأمين محطات الوقود في زليتنلقاء باشاغا والسفير الأميركي الجديدتورّط الرئاسي بالهجوم على مدينة مرزق

تفاصيل اتصال سلامة مع حفتر

- كتب   -  
تفاصيل اتصال سلامة مع حفتر
تفاصيل اتصال سلامة مع حفتر

إيوان ليبيا - وكالات :

نفى المبعوث الأممي لدى ليبيا غسان سلامة أن يكون منحازا في النزاع الليبي، وأكد أنه سيواصل مهمته كوسيط أممي رغم الاعتراضات على شخصه، وتعهد بعدم سكوته وعدم سكوت الأمم المتحدة عن انتهاك حظر السلاح في ليبيا.

في حواره مع فرانس24، نفى المبعوث الأممي الخاص إلى ليبيا غسان سلامة أن يكون منحازا في النزاع الليبي كما اتهمه بذلك المشير الليبي خليفة حفتر في صحيفة لو جورنال دو ديمانش الفرنسية معتبرا أن تحذيره من حرب أهلية ومن تقسيم البلاد لا يعني أنه يتمنى ذلك.. ومؤكدا أنه حريص على وحدة ليبيا أكثر من الليبيين أنفسهم.

سلامة أكد أيضا خلال اللقاء أنه سيواصل مهمته كوسيط أممي رغم الاعتراضات على شخصه مضيفا أن المشير الليبي طلب منه مواصلة هذه الوساطة في اتصال شخصي معه.

كما أقر في هذا السياق أن  تحركات  المشير خليفة حفتر العسكرية على طرابلس في الوقت الذي يزور فيه الأمين العام للأمم المتحدة العاصمة الليبية فاجأه، مضيفا أن اختزال الموضوع في ليبيا بين شرق وغرب ليس دقيقا داعيا إلى العودة إلى طاولة المفاوضات مع اعتقاده بضرورة توسيع دائرة المتفاوضين مستقبلا.

وحذر سلامة في نفس اللقاء أنه لا يجب على المجتمع الدولي أن يكون مرآة مكبرة للخلافات الليبية متعهدا بعدم سكوته وعدم سكوت الأمم المتحدة عن انتهاك حظر السلاح في ليبيا، وداعيا في الوقت نفسه المنظمة الأممية لإنقاذ صدقيتها ونفسها في ليبيا إلى جانب إنقاذ ليبيا.

وكشف سلامة أن كل الأطراف الليبية حتى قبل الحرب على طرابلس استوردت أو اشترت أو أعطيت سلاحا من الخارج، وواصل إن هناك أطرافا دولية عديدة لم يسمها صدرت السلاح إلى ليبيا وهناك دول نقلته إلى ليبيا بسفنها في انتهاك صارخ لقرارات مجلس الأمن.

التعليقات