ايوان ليبيا

الأحد , 22 سبتمبر 2019
أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاحد 22 سبتمبر 2019الاعلام الحربي: إنهيار دفاعات مسلحي الوفاق في محور العزيزيةبحث حماية الاستثمارات الليبية في أفريقيا الوسطىرسالة الجيش الى سكان طرابلسإلغاء أكثر من 400 رحلة جوية في اليابان بسبب إعصار تاباهتعرف على إجراءات توفيق أوضاع العمالة الوافدة بالأردنالجبير: السعودية ستعتبر الهجوم على منشأتي النفط عملا حربيا إن كان قد انطلق من إيرانهنا نينجشيا .. درة النهر الأصفر ومعبر القوافل العربية للصين منذ ألف عام | صوردراسة : الاقتصاد الليبي الأكثر تقييدا في العالمحالة الطقس اليوم الأحدمن أجل الصدارة.. ريال مدريد يعلن قائمته لمواجهة إشبيلية في غياب مودريتش ومارسيلوكلوب: نابي كيتا سيعود للمشاركة في المباريات هذا الأسبوعأرقام سلبية بالجملة لـ برشلونة بعد السقوط في غرناطة.. أحدهم لم يحدث منذ 25 عاماالرئاسي والأحد عشر دبلوماسي,مكافأة نهاية الخدمة ... بقلم / ميلاد عمر المزوغينحو يقظة ليبية بناءة ... بقلم / ابراهيم بن نجيروحاني: إيران ستقدم خطة للأمم المتحدة لحماية أمن الملاحة فى الخليجالرئيس الإسرائيلى يبدأ المشاورات بشأن تشكيل الحكومة الجديدةرئيس وزراء استراليا: سنساعد ترامب للوصول إلى القمر والمريخاستعادة السيطرة على منطقة أفغانية من قبضة طالبانحجم خسائر قوات معسكر الوفاق

مناورة عسكرية جزائرية قرب الحدود الليبية

- كتب   -  
مناورة عسكرية جزائرية قرب الحدود الليبية
مناورة عسكرية جزائرية قرب الحدود الليبية

ايوان ليبيا - وكالات :

بدأ قائد أركان الجيش الجزائري الفريق أحمد قايد صالح، الإثنين، زيارة عمل وتفتيش إلى الناحية العسكرية الرابعة بورقلة، جنوبي البلاد للإشراف على مناورة عسكرية قرب الحدود الليبية مع الجزائر.

ويشرف الفريق صالح خلال هذه الزيارة على تنفيذ تمارين رمايات المراقبة بالصواريخ طبقًا للتوجيهات العملياتية السنوية، وفق وزارة الدفاع الجزائرية، يترأس لقاءات توجيهية مع قيادات المنطقة وأفراد، ويتفقد بعض الوحدات المرابطة على الحدود.

وكثف رئيس أركان الجيش الجزائري زياراته خلال الأسابيع الأخيرة إلى المناطق القريبة من الحدود الليبية - الجزائرية، كان آخرها شهر أبريل الماضي ورقلة وجانيت، حيث يوجد أكبر وأغنى حقول النفط ومنشآت الغاز بالصحراء الجزائرية.

ووفق مصادر جزائرية فإن الزيارة ستكون مناسبة أيضًا لإلقاء خطاب مهم ينتظره الجزائريون من قائد أركان الجيش حول التطورات السياسية المتلاحقة في البلاد والرد على مبادرات سياسية تخص حل الأزمة التي تعيشها البلاد منذ 22 فبراير الماضي تاريخ اندلاع احتجاجات حاشدة ضد النظام.

وكانت ثلاث شخصيات جزائرية أطلقت مبادرة سياسية دعت المؤسسة العسكرية إلى حوار مباشر بين الجيش والحراك الشعبي والمعارضة.

التعليقات