ايوان ليبيا

الأثنين , 18 نوفمبر 2019
بونوتشي: إيطاليا ليست في مستوى أفضل 4 منتخبات أوروبيةميرور: تشاكا قد يعود إلى جلادباخ من أجل زكريابلاتيني: تقنية حكم الفيديو لا تحل مشاكل كرة القدم.. إنها مثل السم في العسلزميله السابق: هازارد لاعب غامض.. اكتفى بمشاهدتنا في التدريباتأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاثنين 18 نوفمبر 2019خسائر بشرية في صفوف قوات الوفاقتفاصيل زيارة باشاغا إلى الولايات المتحدة الأمريكيةتعرف على مرتبة ليبيا في قائمة الدول الأكثر خطورة في العالمحصيلة القصف الجوي على مصنع بسكويت بوادي الربيعحالة الطقس اليوم الإثنينجابر المبارك يعتذر عن عدم تشكيل الحكومة الكويتية الجديدةوفاة الأميرة الكمبودية نورودوم بوفا ديفي عن 76 عاماخبايا لقاء البيت الأبيض.. ترامب يتعمد إظهار سطوته على أردوغان ويسخر من إعلامههونج كونج تدرس إرجاء الانتخابات المحلية بسبب المظاهراتزعيم "كوريا الشمالية" يشرف على تدريبات جوية بعد تأجيل "الجنوبية" مناوراتها مع أمريكاروحاني: لن أسمح لمثيري الشغب بزعزعة أمن واستقرار إيرانأمريكا تدين" الاستخدام غير المبرر للقوة" في هونج كونجموقف المدعي العسكري من تسليم الورفلي إلى الجنايات الدوليةحقيقة وجود ضغوط جزائرية على الأطراف الليبية لدعم المسار الأممياطلاق برنامج العمالة الماهرة بدعم من مؤسسة النفط

مدمرة أمريكية تبحر في منطقة متنازع عليها ببحر الصين الجنوبي

- كتب   -  
مدمرة أمريكية ـ أرشيفية

أبحرت مدمرة تابعة للبحرية الأمريكية اليوم الاثنين بالقرب من جزيرة سكاربورو المتنازع عليها في بحر الصين الجنوبي في مناورة من المرجح أن تتسبب في احتجاجات جديدة من الصين، وفقا لوسائل إعلام أمريكية.


ونقلت شبكة "ايه بي سي نيوز" الأمريكية عن كلايتون دوس المتحدث باسم الأسطول السابع للبحرية الأمريكية قوله إن "المدمرة الصاروخية يو إس إس بريبل نفذت عملية حرية الملاحة في بحر الصين الجنوبي في 20 مايو".
وتأتي هذه الخطوة وسط تصاعد التوترات بين بكين وواشنطن بشأن التجارة وبعد أيام من إعلان الولايات المتحدة حالة طوارئ وطنية لحماية شبكات الاتصالات الخاصة بها، والتي يُنظر إليها على نطاق واسع على أنها وسيلة لإبعاد شركة الاتصالات الصينية العملاقة هواوي عن السوق الأمريكية.
وتزعم الصين ملكيتها لجزء كبير من بحر الصين الجنوبي، وتقوم ببناء منشآت هناك، رغم أن الفلبين وتايوان وفيتنام وماليزيا وبروناي تتنازع معها على ملكية بعض تلك المناطق في الممر المائي الرئيسي الغني بالموارد المعدنية والبحرية. وكانت سكاربورو، المعروفة أيضا لدى الصينيين باسم هوانجيان داو، وتقع على بعد 230 كيلومترا من الساحل الشمالي الغربي للفلبين موقعا لمواجهة بين السفن الحكومية الفلبينية والصينية في أبريل 2012. وسيطرت الصين في وقت لاحق على المنطقة، وغالبا ما تطارد الصيادين الفلبينيين.

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات