ايوان ليبيا

السبت , 25 مايو 2019
مُداخلة حول حيادية الهيئة الاممية في تعاطيها مع الشأن الليبيى ... بقلم / البانوسى بن عثمانشعث: مصر هي قبلة المصالحة الفلسطينية.. وأي حديث غير ذلك مزايدات لا وزن لهاالصين تقول إن طلب الولايات بشأن شركاتها المملوكة للدولة "غزو" لسيادتها الاقتصاديةمظاهرات بالزنتان دعما للجيش في العاصمةخطة جديدة لتزويد المناطق الغربية بالوقودالجيش يسيطر على معسكر اليرموكمقتل مطلوب بقضية قتل السفير الأمريكي في طرابلسالغصري يدعو عناصر البنيان المرصوص للالتحاق بمعركة طرابلسفصل مياه النهر عن هذه المدنالدولية للهجرة: موانئ ليبيا غير آمنةالادعاء العام الفرنسي: خلفية انفجار ليون لم تتضح بعدارتفاع حصيلة القتلى على جبل إفرست إلى 10 وفياتالبحرية المالطية تنقذ 216 مهاجرا في البحر المتوسطرامافوزا يؤدي اليمين الدستورية.. ويعد جنوب إفريقيا بـ"أيام أفضل"تقرير - إيفرتون حدد سعر ريتشارليسون.. و4 كبار يرغبون في ضمهسكاي: سيتي يبدأ مفاوضات التجديد مع ساني خلال الأيام المقبلةرسميا - توخيل باق مع باريس سان جيرمان حتى 2021تقرير - يونايتد تواصل مع أتليتكو وممثلي جريزمان لبحث إمكانية ضم اللاعبمنع نشر معلومات عن مواقع الجيش جنوب طرابلسالدعوة لاعتبار قصف الأطقم الطبية جرائم حرب

اغلاق الطريق المؤدي لمقر حكومة الوفاق

- كتب   -  
اغلاق الطريق المؤدي لمقر حكومة  الوفاق
اغلاق الطريق المؤدي لمقر حكومة الوفاق

ايوان ليبيا - وكالات :

ما فتأت وزارة الداخلية بحكومة الوفاق أن تعلن نبأ القبض على قاتل المواطن ” وليد جمعة ” مساء الخميس بمنطقة السراج غرب طرابلس ، حتى أقدم أحد مسلحيها على قتل مواطن آخر  في منطقة باب بن غشير.

وقال شهود عيان من منطقة باب بن غشير أن مسلحاً تابعاً للأمن المركزي بقيادة عبدالغني الككلي التابع لداخلية الوفاق أقدم على قتل ابن منطقتهم وهو شاب عشريني يسمى مختار نجيب  فيما قال آخرون بأن رماية حدثت بين مسلح من كتيبة ثوار طرابلس التي تملك مقراً بذات المنطقة على قسم النجدة وعلى إثره أصيب هذا الشاب ولقي مصرعه فيما لم يصدر بعد أي تعليق رسمي من أي جهة  .

وأضاف الشهود بأن الضحية كان أمام  ” مقهى 66 “ الذي  يشتري منه القهوة كالمعتاد بالقرب من جزيرة المدار قبل أن تباغته رصاصة هذا المسلح الذي كان يطلق النار بشكل عشوائي بسبب خلاف أو إشتباك أو هجوم على مجموعة أخرى فأرداه قتيلاً  وفقاً لهذه الروايات المتطابقة.

وعلى إثره قام سكان المنطقة الغاضبين بإغلاق الطريق وحرق الإطارات في جزيرة سيدي المصري المؤدية إلى طريق السكة حيث مقر رئاسة وزراء حكومة الوفاق وعلى مرمى حجر منها محملينها وداخليتها مسؤولية هذه الجريمة وهي الثانية في أقل من 24 ساعة بعد جريمة قتل المواطن وليد جمعة في منطقة السراج أمام أطفاله وزوجته والمارة على يد مسلح تابع لـ ” بركان الغضب ” كما رددوا شعارات مناهضة لـ” المليشيات ” وذلك على حد تعبيرهم.

التعليقات