ايوان ليبيا

السبت , 25 مايو 2019
مُداخلة حول حيادية الهيئة الاممية في تعاطيها مع الشأن الليبيى ... بقلم / البانوسى بن عثمانشعث: مصر هي قبلة المصالحة الفلسطينية.. وأي حديث غير ذلك مزايدات لا وزن لهاالصين تقول إن طلب الولايات بشأن شركاتها المملوكة للدولة "غزو" لسيادتها الاقتصاديةمظاهرات بالزنتان دعما للجيش في العاصمةخطة جديدة لتزويد المناطق الغربية بالوقودالجيش يسيطر على معسكر اليرموكمقتل مطلوب بقضية قتل السفير الأمريكي في طرابلسالغصري يدعو عناصر البنيان المرصوص للالتحاق بمعركة طرابلسفصل مياه النهر عن هذه المدنالدولية للهجرة: موانئ ليبيا غير آمنةالادعاء العام الفرنسي: خلفية انفجار ليون لم تتضح بعدارتفاع حصيلة القتلى على جبل إفرست إلى 10 وفياتالبحرية المالطية تنقذ 216 مهاجرا في البحر المتوسطرامافوزا يؤدي اليمين الدستورية.. ويعد جنوب إفريقيا بـ"أيام أفضل"تقرير - إيفرتون حدد سعر ريتشارليسون.. و4 كبار يرغبون في ضمهسكاي: سيتي يبدأ مفاوضات التجديد مع ساني خلال الأيام المقبلةرسميا - توخيل باق مع باريس سان جيرمان حتى 2021تقرير - يونايتد تواصل مع أتليتكو وممثلي جريزمان لبحث إمكانية ضم اللاعبمنع نشر معلومات عن مواقع الجيش جنوب طرابلسالدعوة لاعتبار قصف الأطقم الطبية جرائم حرب

حفتر في روما للقاء كونتي اليوم

- كتب   -  
حفتر في روما للقاء كونتي اليوم
حفتر في روما للقاء كونتي اليوم

ايوان ليبيا - وكالات :

وصل القائد العام للجيش الليبي المشير خليفة حفتر إلى روما مساء أمس الأربعاء، بحسب صحيفة «لاستامبا» الإيطالية، التي أكدت أنه سيلتقي رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي صباح اليوم.

ونقلت وكالة «آكي» الإيطالية عن الصحيفة، قولها، إن المشير خليفة حفتر يغادر إلى باريس لاجتماع مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.

وأكد رئيس الحكومة الإيطالية كونتي الثلاثاء الماضي بعد استقباله رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق، فائز السراج في روما، أنه يسعى للقاء المشير خليفة حفتر، مضيفًا أنه «في كل محادثاتي ما زلت أقول إن الحل لا يمكن أن يمر بالوسائل العسكرية».

وكان وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لو دريان، قال أمس الثلاثاء، إن الرئيس إيمانويل ماكرون يريد الاجتماع بالقائد العام للقوات المسلحة المشير خليفة حفتر «للحثِّ على وقف إطلاق النار واستئناف محادثات السلام».

وقالت «رويترز» إن الرئاسة الفرنسية لم ترد على تلك التصريحات، مشيرة إلى أن «فرنسا تدعم أيضًا حفتر كوسيلة لمحاربة المتشددين في بلد يعاني من الفوضى منذ الإطاحة بمعمر القذافي في 2011».

وفي الأسبوع الماضي، دعا ماكرون عقب لقائه رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج، إلى وقف لإطلاق النار في المعركة الدائرة منذ الرابع من أبريل الماضي بين قوات تابعة لحكومة الوفاق الوطني وقوات تابعة للقيادة العامة بعد أن أطلق المشير خليفة حفتر حملة عسكرية للسيطرة على العاصمة طرابلس.

وأوضح رئيس الدبلوماسية الفرنسية أنه «لهذا السبب يريد الرئيس لقاء الطرفين لدعم مبادرة الأمم المتحدة». فيما لفتت «رويترز» إلى أنه لم يتسن لمصدر دبلوماسي فرنسي تأكيد موعد عقد الاجتماع أو ما إذا كان غرض باريس الجمع بين الرجلين مثلما فعلت مرتين من قبل.

التعليقات