ايوان ليبيا

الأربعاء , 17 يوليو 2019
رايولا: دي ليخت يذكرني بـ إبراهيموفيتش.. ولاعب يوفنتوس في نفس مستواهرسميا - ستيف بروس يتولى تدريب نيوكاسلمن الدروس والعبر إلى الحسم العسكري في الأزمة الليبية ... بقلم / رمزي حليم مفراكسالهجرة والعنصرية: سيناريو أسود ينتظر بلدان شمال أفريقيا ... بقلم / محمد الامينالمطالبة برفع الحصار الإنساني على الأصابعةاتهامات للرئاسي بإيقاف تنفيذ مخصصات أرباب الأسربني وليد : ارتفاع أسعار صهاريج مياه الشربفوائد دهن البطن بزيت الزيتونأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاربعاء 17 يوليو 2019السودان.. "المجلس الانتقالي" و"الحرية والتغيير" يستكملان النقاش حول الاتفاق السياسيالمجلس العسكري السوداني وقوى "الحرية والتغيير" يوقعان على الاتفاق السياسيانسحاب قوات الوفاق من محاور القتال بطرابلستفاصيل زيارة وفد برلماني لواشنطن نهاية الأسبوعالمسماري : بشائر النصر في الساعات القادمةمحاولة اغتيال مدير مركز الرقابة على الأغذيةمستشار أميركي سابق:أميركا لن تعمل مع الوفاقبيان سداسي يدعو لوقف القتالسيالة يبحث ملف العلاج بالخارجالجيش الليبي: بشائر النصر على ميليشيات طرابلس خلال ساعاتمجلس النواب الأمريكي يدين تغريدات ترامب "العنصرية"

بلديتي صرمان وصبراتة تخرجان عن سلطة حكومة الوفاق

- كتب   -  
بلديتي صرمان وصبراتة تخرجان عن سلطة حكومة الوفاق
بلديتي صرمان وصبراتة تخرجان عن سلطة حكومة الوفاق

ايوان ليبيا - وكالات :

أعلنت وزارة الحكم المحلي التابعة للرئاسي اليوم الاربعاء في خطاب لها فقدانها الاتصال ببلديتي صرمان وصبراتة ، مبينةً بأن أعضاء البلديتين تواصلا مع ما وصفتها بـ”الحكومة الموازية بالمنطقة الشرقية” (الحكومة الليبية المؤقتة المنبثقة عن مجلس النواب) وتنفذ تعليماتها.

وزارة الحكم المحلي التابعة للرئاسي أوضحت في خطابها الموجه لداخلية الوفاق بأن بلدية صرمان قد أيدت ما وصفته بـ”العدوان على طرابلس” (تقدم القوات المسلحة إلى العاصمة) ، معتبرةً هذا الاعلان انحراف للبلديتان عن الاختصاصات الموكلة لها .

وكشفت الوزارة بأنها وجهت خطابين للبلديتين لدعوة عمدائها وأعضائها للحضور إلى ديوان الوزارة في طرابلس وتبيان موقفهم ، مبينةً بأن أعضاء البلديتين لم يمتثلوا إلى ذلك.

وإعتبرت الوزارة في خطابها بأن أعضاء بلديتي صرمان وصبراتة قد قاموا بمخالفة التشريعات المنظمة لعملهم وقد نقضوا القسم القانوني الذي بموجبه استلموا مهامهم حسب زعمها ، متهمةً اياهم بارتكاب ممارسات تهدد النسيج الاجتماعي للدولة حسب زعمها.

التعليقات