ايوان ليبيا

السبت , 4 يوليو 2020
مغامرة لاتينية جنونية؟ تقرير: بالوتيللي في محادثات مع بوكا جونيورزبيكيه جديد؟ سبورت: برشلونة يريد استعادة جارسيا من سيتيفي ليلة غضب فيليكس.. أتليتكو يمهد طريق مايوركا إلى القسم الثانيمصرع أربعة أشخاص في انفجار داخل مصنع للألعاب النارية في تركيامنظمة الصحة العالمية تكشف تفاصيل الإصابات الأولى بكورونا: كوفيد 19 ظهر عام 2019مودي يقوم بزيارة مفاجئة للحدود مع الصين بعد شهر من الاشتباك الدامىالكاميرون تعقد أولى محادثات سلام مع قادة الانفصاليينتقرير: بوجبا وبرونو يصطدمان في مران يونايتد وشكوك حول مشاركتهما ضد بورنموثتقرير يوناني: أولمبياكوس يراقب النني لتعويض نجمه الغينيإشعار لـ ليفربول وتشيلسي؟ بايرن: لن نترك ألكانتارا يرحل مجانا.. ولا نستطيع ضم هافيرتزسكاي: فيورنتينا يرغب في تعيين دي روسي مدربا لهبوتين يوقع على مرسوم التعديلات الدستورية الجديدةإصابات كورونا تتجاوز 15 ألفا فى الجزائرالنائب العام الفرنسي يفتح تحقيقا قضائيا ضد الحكومة الفرنسية السابقة بشأن تفشي كوروناالبرازيل تسجل نحو 50 ألف إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال 24 ساعةعملية تبادل للأسرى بين قوات الجيش والوفاقمعاناة الليبيين العالقين في الجزائرالقنصلية الليبية تعلن انتهاء الحجر الصحي داخل إسطنبولوزير الدفاع التركي يزور طرابلستوضيح من هيئة السلامة الوطنية بطرابلس

يريدونها لا غالب ولا مغلوب.. قدر الليبيين أن ينتظروا الحلول من الخارج.. ولا خيار أمامهم إلا الإذعان، فما رأي الروس والأمريكان؟؟

- كتب   -  
يريدونها لا غالب ولا مغلوب.. قدر الليبيين أن ينتظروا الحلول من الخارج.. ولا خيار أمامهم إلا الإذعان، فما رأي الروس والأمريكان؟؟
يريدونها لا غالب ولا مغلوب.. قدر الليبيين أن ينتظروا الحلول من الخارج.. ولا خيار أمامهم إلا الإذعان، فما رأي الروس والأمريكان؟؟

محمد الامين يكتب :

يريدونها لا غالب ولا مغلوب.. قدر الليبيين أن ينتظروا الحلول من الخارج.. ولا خيار أمامهم إلا الإذعان، فما رأي الروس والأمريكان؟؟


البيان الصحفي الصادر اليوم عن المجلس الأوروبي للسياسة الخارجية يعتبر في مجمله متوازنا، ومتناغما مع الحراك الدبلوماسي والسياسي خصوصا في ما يتعلق بالإجماع حول نقاط كانت إلى حدّ فترة غير بعيدة مثار جدال ومناكفات بين أعضاء رئيسيين في الاتحاد الأوروبي، نعني بهذا أساسا الفرنسيين والطليان في علاقة بمسألة ضرورة وقف إطلاق النار، وكذلك تحميل المسئولية عن اندلاع المواجهات العسكرية.. وقد حاول الأوروبيون كذلك ترجمة التناغم بشأن الموقف من تواجد العناصر المتطرفة والإرهابية والمطلوبة دوليا بالجبهات وبساحات الاشتباك [من الجانبين]..

البيان لم يخلُ من لهجة حازمة تتجلى في التحذير المزدوج من خطورة شن هجوم على العاصمة على السلام الدولي.. والتهديد بعواقب بسبب ارتكاب أعمال يمكن أن تصنف جرائم حرب..بالإضافة إلى تعزيز موقع البعثة الأممية والمبعوث الخاص غسان سلامه..

هذا البيان يستمد أهميته من كونه يعكس انخفاض التوتر وتراجع منسوب المعاندة بين أعضاء الاتحاد المنخرطين في الأزمة الليبية.. وهو باعتقادي علامة مبشرة إذا ما ربطنا ذلك بأحداث مرتقبة كزيارة حفتر لباريس أو ما سبقها من تحرك السراج..

طبعا ما تزال هنالك مواقف أخرى أهمها مواقف الروس والأمريكيين، قد تسهم في إنضاج مشاريع هدنة أو تسويات ظرفية، وهي من الأهمية بمكان أيضا..

وللحديث بقية.

التعليقات