ايوان ليبيا

الثلاثاء , 23 يوليو 2019
رونالدو لن يواجه أي عقوبات في قضية الاعتداء الجنسيبعد 29 عاما.. فالفيردي يعود إلى الأرض التي أخرجته من برشلونةبسبب التلاعب في النتائج.. فيفا يوقف الأمين العام السابق لاتحاد بوتسوانا مدى الحياةكيلي جونزاليز: لم أكن أعرف ريال مدريد.. ومارادونا حرمني من الانتقال إليهمالهجرة السرية: أزمة إنسانية حقيقية أم تجارة مربحة في زمن الحرب؟ ... بقلم / محمد الامينالحسم العسكري آم الدبلوماسية الشعبية التحدي المنتظر ... بقلم / رمزي حليم مفراكسالليبي بعد صدمة الحرب.. عواطف حسب التعليمات وانتظار لمصير يصنعه الأقوياء ... بقلم / محمد الامينالناصريين المستقلين اللبنانية تهنئ الرئيس عبد الفتاح السيسي بذكرى ثورة 23 يوليوبريطانيا ستسعى لتشكيل قوة بحرية أوروبية للتصدي "لقرصنة" إيرانواشنطن تفرض عقوبات على شركة حكومية صينية لانتهاكها العقوبات الأمريكية على إيرانترامب يعرض الوساطة بين باكستان والهند في النزاع بشأن كشميراللواء 73 مشاة: نتقدم في هذه المحاورالمسماري: معركة طرابلس ستكون ضربة قاصمة للإخوانسلاح الجو يستهدف الميليشيات في محور عين زارةانطلاق أولى رحلات الحجاج من مطار بنيناأسباب انخفاض التحصيل الجمركيحقيقة الطائرة الليبية التي اخترقت المجال الجوي التونسيسلامة يلتقي السراج لبحث العودة للمسار السياسيكلوب: هذا موقف ماني من مباراة الدرع الخيرية أمام سيتيقرعة تمهيدي دوري أبطال أوروبا تسفر عن مواجهة قوية لـ وردة ضد أياكس

بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة ... المركز الليبي لحرية الصحافة يوثق 88 حالة اعتداء على الصحفيين في ليبيا فى عام

- كتب   -  
بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة ... المركز الليبي لحرية الصحافة يوثق 88 حالة اعتداء على الصحفيين في ليبيا فى عام
بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة ... المركز الليبي لحرية الصحافة يوثق 88 حالة اعتداء على الصحفيين في ليبيا فى عام

 

إيوان ليبيا - وكالات :

كشف المركز الليبي لحرية الصحافة، عن رصد 88 اعتداءً طال الصحفيين ووسائل الإعلام في أرجاء ليبيا خلال التقرير السنوي لعامي 2018 – 2019. وأوضح التقرير، أن حصيلة التقرير تُعد منخفضة نسبيًا بالمقارنة مع الأعوام الماضية، نتيجة تزايد الصُعوبات والقيود الذاتية والإجراءات التي تفرضها الأطراف الضالعة في العنف يوما بعد آخر، بحسب نص التقرير.

وأضاف تقرير المركز، أن العُنف المُتفاقم ضد الصحفيين أدّى لفرار ما يزيد عن 83 صحفيًا ليبيًا خارج البلاد بين الأعوام 2014 -2018، بعدما أدركوا استحالة ممارستهم للعمل داخل مدنهم، نتيجة فقدان الأمن والحرية وبيئة العمل المشحونة بالكراهية والتحريض لتستمر حالة النزيف لبيئة الإعلام التي يعيش فيها الصحفيون تحت وطأة التهديد المستمر.


التعليقات