ايوان ليبيا

السبت , 24 أغسطس 2019
روسيا تختبر صاروخين انطلقا من غواصتين في بحر بارنتسجونسون: من يعتقد أن بريطانيا ستفقد مكانتها الدولية بعد "بريكست" مخطئ تمامارئيس المجلس الأوروبي: سنتعاون مع بريطانيا ونرفض "الخروج بدون اتفاق""ماكرون": نسعى لخفض الحرب التجارية.. وغابات الأمازون في بؤرة اهتماماتناأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم السبت 24 أغسطس 2019رسالة السفير الامريكي لليبيينوصول إرهابيين أجانب من تركيا الى مصراتةالوفاق تسعى لتسلم الطيار فرج الغرياني من تونساستحداث قسم جديد لجوازات هيئة الشرطة وموظفي الوزارةعودة حركة الملاحة الجوية بمطار معيتيقةإعادة فتح كامل الطريق السريع في بنغازيلماذا حضرت أفريقيا في السودان ولم تحضر في ليبيا؟ فتّش عن النفط والارتهان ... بقلم / محمد الامينقد ادركنا تكلفة الحرب.. فبماذا سيردّ المتعنّتون؟ ... بقلم / محمد الامينحقيقة تعطل حركة العبور بمعبر راس جديرحقيقة الانشقاقات في صفوف الجيشالقبض على قيادي بثوار طرابلسحفتر يرفض لقاء السراجتوقف الملاحة الجوية بمطار معيتيقةاشتباكات عنيفة بين الجيش وقوات الوفاق في غريانامرأتان تقران بالذنب في مخطط لصنع قنبلة لشن هجوم إرهابي في أمريكا

توحيد قواعد بيانات النازحين

- كتب   -  
توحيد قواعد بيانات النازحين
توحيد قواعد بيانات النازحين

ايوان ليبيا - وكالات :

قالت إدارة التواصل والإعلام برئاسة مجلس الوزراء، إن الاجتماع الذي عقد اليوم الأحد، برئاسة المفوض بوزارة الدولة لشؤون النازحين والمهجرين في حكومة الوفاق، يوسف جلالة بحضور المفوض بوزارة الحكم المحلي والشؤون الاجتماعية خلص إلى «الاتفاق على توحيد مصادر، وقواعد البيانات التي تخص النازحين، لتوجيه الدعم للأسر المستهدفة» والمتضررة جراء الأحداث الأمنية جنوب طرابلس.

وأضافت إدارة التواصل والإعلام عبر صفحتها على «فيسبوك» إن الاجتماع حضره إلى جانب المفوضين بوزارات الدولة لشؤون النازحين والمهجرين والحكم المحلي والشؤون الاجتماعية، كل من وكيل وزارة الشؤون الاجتماعية، ومنسق شؤون النازحين بمكتب وزير الدولة لشؤون النازحين والمهجرين، ومدير فرع الهيئة الليبية للإغاثة والمساعدات الإنسانية.

وأوضحت أن الاجتماع خصص لمناقشة تداعيات الأزمة الإنسانية بجنوب وغرب طرابلس، وبحث آلية العمل المشترك بين الجهات المعنية، لتقديم الخدمات الأساسية للمواطنين النازحين، نتيجة الاشتباكات المسلحة وتوحيد الجهود للتخفيف من معاناة السكان المدنيين وتوفير الاحتياجات العاجلة لهم.

وأكد المشاركون في الاجتماع على «أهمية فتح مراكز إيواء في أماكن بعيدة عن مناطق الاشتباكات لتجنب مزيد من الخسائر بين المدنيين وتنظيم آلية إدارة مراكز الإيواء الطارئة داخل وخارج مدينة طرابلس والتنسيق مع البلديات المتضررة مع وزارة الحكم المحلي».

وتعهد المجتمعون، بتكثيف الجهود لإحاطة لجنة الأزمة التابعة للمجلس الرئاسي، بكافة الاحتياجات الأساسية للمواطنين، وبشكل عاجل تمهيدا لتوفيرها، وتوزيعها على النازحين، حيث ستتولى وزارة الشؤون الاجتماعية، بالتعاون مع الهيئة الليبية للإغاثة، حصر وجمع المعلومات الخاصة بالأزمة.

التعليقات