ايوان ليبيا

السبت , 24 أغسطس 2019
روسيا تختبر صاروخين انطلقا من غواصتين في بحر بارنتسجونسون: من يعتقد أن بريطانيا ستفقد مكانتها الدولية بعد "بريكست" مخطئ تمامارئيس المجلس الأوروبي: سنتعاون مع بريطانيا ونرفض "الخروج بدون اتفاق""ماكرون": نسعى لخفض الحرب التجارية.. وغابات الأمازون في بؤرة اهتماماتناأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم السبت 24 أغسطس 2019رسالة السفير الامريكي لليبيينوصول إرهابيين أجانب من تركيا الى مصراتةالوفاق تسعى لتسلم الطيار فرج الغرياني من تونساستحداث قسم جديد لجوازات هيئة الشرطة وموظفي الوزارةعودة حركة الملاحة الجوية بمطار معيتيقةإعادة فتح كامل الطريق السريع في بنغازيلماذا حضرت أفريقيا في السودان ولم تحضر في ليبيا؟ فتّش عن النفط والارتهان ... بقلم / محمد الامينقد ادركنا تكلفة الحرب.. فبماذا سيردّ المتعنّتون؟ ... بقلم / محمد الامينحقيقة تعطل حركة العبور بمعبر راس جديرحقيقة الانشقاقات في صفوف الجيشالقبض على قيادي بثوار طرابلسحفتر يرفض لقاء السراجتوقف الملاحة الجوية بمطار معيتيقةاشتباكات عنيفة بين الجيش وقوات الوفاق في غريانامرأتان تقران بالذنب في مخطط لصنع قنبلة لشن هجوم إرهابي في أمريكا

بركان الغضب: بدء المرحلة الثانية من العمليات العسكرية

- كتب   -  
بركان الغضب: بدء المرحلة الثانية من العمليات العسكرية
بركان الغضب: بدء المرحلة الثانية من العمليات العسكرية

ايوان ليبيا - وكالات :

أعلن الناطق باسم عملية «بركان الغضب» التابعة لحكومة الوفاق الوطني، مصطفى المجعي، اليوم السبت، «بدء المرحلة الثانية من العمليات العسكرية في جميع المحاور» جنوب العاصمة طرابلس، التي تشهد اشتباكات عنيفة بين قوات تابعة لحكومة الوفاق وأخرى تابعة للقيادة العامة للجيش الوطني.

وقال المجعي: «هناك تقدم لقوات الجيش التابعة لحكومة الوفاق الوطني في عدة محاور أهمها محور وادي الربيع ومحور السواني ومحور قصر بن غشير» جنوب طرابلس».

وأضاف الناطق باسم عملية «بركان الغضب»: «هناك اشتباكات الآن في محور قصر بن غشير في كوبري طريق المطار» «وهناك تقهقر» للقوات التابعة للقيادة العامة و«قد تم إجبارهم على التراجع وتفجير دبابة عسكرية»، وفق قوله.

من جهتها، قالت «قوة حماية طرابلس» إن محاور القتال جنوب العاصمة «تشهد تقدمًا كبيرًا» للقوات التابعة لها و«المنطقة العسكرية الغربية والوسطى» التابعتين لحكومة الوفاق، منوهة إلى أن «الساعات القادمة ستكون حاسمة على المستوى الميداني، وقريبًا يكتمل طوق العاصمة».

وأوضحت «قوة حماية طرابلس» عبر صفحتها على «فيسبوك» اليوم أنه «في هذه اللحظات التاريخية من عمر الوطن، تشهد محاور القتال تقدمًا كبيرًا لـ(قوة حماية طرابلس) و(المنطقة العسكرية الغربية والوسطى)، حيث التحمت القوة الموجودة في وادي الربيع مع القوة في محور عين زارة، وانسحاب كبير» للقوات التابعة للقيادة العامة «من المنطقة».

وأضافت «قوة حماية طرابلس» أن قواتهم «تقدمت في محوري المطار والطويشة، بالتزامن مع تراجع العصابات الغازية إلى وسط منطقة قصر بن غشير».

التعليقات