ايوان ليبيا

الأحد , 21 أبريل 2019
بارزاني: بلادنا نموذج للتعايش بين المكونات الدينية والقوميةرويترز: سماع دوي انفجارات ونيران مدافع مضادة للطائرات في طرابلسأليجري يقترب ورونالدو الأعظم.. أبرز أرقام فوز يوفنتوس بلقب الدوري الإيطالي الثامن تواليا‎سانشيز يلمح بالرحيل من بايرن: دقائق مشاركتي ليست كافية.. انتظر خيارات أخرىللتشبث بالدوري الممتاز.. رايو يخاطب ريال مدريد لإلغاء "بند الخوف"مواعيد مباريات اليوم الأحد 21-4-2019 والقنوات الناقلة.. صلاح وقمم مثيرة جديدةقرينة السفير السعودي تنظم احتفالية للأطفال الأيتام | صورالنائب العام السودانى المكلف يصدر قرارا بإنشاء نيابة مكافحة الفسادالوطن ينزف ولن يعالجه الاستقواء ولا الكراهية،، استفيقوا أيها الليبيون فهُم يريدون ثروتكم ومستقبلكم..الجيش يسيطر على جسري مطار طرابلس ووادي الربيعمسلحون يهاجمون وزارة الاتصالات الأفغانية في وسط كابولالمبعوث الأممي إلى ليبيا ينفي تعرضه لمحاولة اغتيالرئيس اللجنة السياسية بالمجلس العسكري السوداني يلتقي رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقيحقيقة نقل أسلحة قطرية نحو ليبيا عبر تونسالاعلام الحربي: تعزيزات عسكرية تصل طرابلسبركان الغضب: بدء المرحلة الثانية من العمليات العسكريةبوكيتينو: إيديرسون رجل المباراة.. كنا نستحق أكثر من الهزيمةبالفيديو - هدف زوله يكفي.. بايرن ينتصر على بريمن ويواصل تصدره للدوريبالفيديو – رغم تأكُد هبوطه.. كييفو يفاجئ لاتسيو ويبعده عن المراكز الأوروبيةزيدان: سأغيّر طريقة ريال مدريد في الموسم المقبل.. وهذه مشكلة تقنية الفيديو

تدمير ملايين الكتب المدرسية في العاصمة طرابلس

- كتب   -  
تدمير ملايين الكتب المدرسية في العاصمة طرابلس
تدمير ملايين الكتب المدرسية في العاصمة طرابلس

قال مسؤولون والأمم المتحدة يوم الاثنين إن أكثر من ثلاثة ملايين كتاب تعرضت للتلف التام عندما أصابت صواريخ أبنية وزارة التعليم خلال قتال بين قوات تابعة لحكومتين متنافستين من أجل السيطرة على العاصمة الليبية طرابلس.

وقبل نحو أسبوعين بدأت قوات شرق ليبيا (الجيش الوطني الليبي) المتحالف مع حكومة موازية تقدما صوب طرابلس التي تسيطر عليها الحكومة المعترف بها دوليا مما عمق الفوضى التي تشهدها ليبيا منذ الإطاحة بمعمر القذافي عام 2011.

ولم تشهد جبهة القتال أي تغير يذكر على مدى أيام حيث عملت جماعات مسلحة تساند الحكومة المدعومة من الأمم المتحدة في العاصمة في غرب ليبيا على صد الهجوم.

لكن الضربات الجوية وعمليات القصف أصابت البنية التحتية المدنية والمنازل لا سيما في جنوب العاصمة حيث تحاول قوات شرق ليبا اختراق الدفاعات الحكومية.

وذكر مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية أن استهداف المنشآت المدنية يعد انتهاكا للقانون الإنساني الدولي.

وحذرت بعثة الأمم المتحدة إلى ليبيا في بيان من أن ”قصف المدارس والمستشفيات وسيارات الإسعاف والمناطق المدنية ممنوع منعا باتا“، مضيفة أنها توثق مثل هذه الحالات لعرضها على مجلس الأمن الدولي.

وقال مسؤولون في طرابلس إن مدرسة تعرضت يوم الأحد لضربة جوية أُلقي اللوم فيها على قوات شرق ليبيا.

وقال مسؤول في حكومة طرابلس لرويترز إن صاروخين أصابا أيضا مخازن وزارة التعليم في وقت متأخر يوم الأحد مما أدى إلى تدمير 3.1 مليون كتاب مدرسي.

وقال مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في تغريدة إن الدمار أتى على خمسة ملايين كتاب وعلى نتائج امتحانات.

وفي واقعة أخرى قام مراسلون من رويترز يوم الاثنين بتصوير مبنى سكني في جنوب طرابلس أصابه صاروخ واحد على الأقل. وكانت بعض العائلات في الداخل خلال الضربة لكنها نجت دون التعرض لأذى باستثناء بعض الجروح الطفيفة.

وكانت أحذية أطفال وخبز وبقايا الصواريخ على أرضية المنزل المدمر. ولم يلحق الدمار بإحدى غرف الأطفال.

ويتبادل الجانبان الاتهامات بالمسؤولية عن قصف المناطق السكنية.

وقالت وكالة الهجرة التابعة للأمم المتحدة إن القتال تسبب في تشريد أكثر من 18 ألف شخص منهم 2500 في الساعات الأربع والعشرين الماضية فقط.

وذكرت منظمة الصحة العالمية أن قرابة 150 شخصا معظمهم من المقاتلين لاقوا حتفهم فيما أصيب أكثر من 600 شخص.

وأدى الهجوم المفاجئ لقوات شرق ليبيا بقيادة خليفة حفتر إلى تأجيل مؤتمر وطني كانت الأمم المتحدة تعد له قبل تقدم قوات شرق ليبيا بوقت طويل. وكان من المقرر أن يجمع المؤتمر بين الجانبين المتناحرين للاتفاق على خطة للانتخابات وإنهاء الاضطرابات.

رويترز

التعليقات