ايوان ليبيا

الخميس , 20 يونيو 2019
التفاف كرويف.. ٤٥ عاما من الاحتفاء بلمحة عبقرية عبرت عن جيل كاملماركو جيامباولو.. مشروع أليجري الجديد الذي يثق في أفكارهالسفير المصرى فى تنزانيا: 75% زيادة فى الصادرات المصرية لتنزانيا خلال 2018الخارجية الأمريكية: المبعوث الأمريكي الخاص بإيران يتوجه إلى الشرق الأوسطسفارة مصر في أنجولا تودع وزيرة الشباب والرياضة الأنجولية قبيل توجهها إلى القاهرةالرئيس الصيني يبدأ أول زيارة له إلى كوريا الشمالية.. اليومهيئة المسح الجيولوجي الأمريكية: زلزال بقوة 6.5 درجة يهز إندونيسيارئيس وزراء اليونان: تصرفات تركيا في شرق المتوسط "دليل على ضعفها وعزلتها"نشاط دبلوماسي موسع للزعيم الكردى مسعود بارزاني حول الشأن الإقليمى والعراقىمساعد وزير الخارجية يبحث التعاون الثنائي مع نائب وزير الخارجية الكوريرسميا – باق لعامين جديدين.. ماتا يجدد تعاقده مع مانشستر يونايتدسيتي الثري.. تقرير: فريق جوارديولا يعرض 95 مليون يورو للحصول على كوليبالييويفا يرفض استئناف باريس بشأن إيقاف نيماررسميا - ماركو جيامباولو مديرا فنيا لـ ميلانمطالب بتجميد الحسابات المصرفية للمؤسسة الليبية للاستثمارقيادي في ثوار طرابلس يهدد السراجادراج «الفلاكا - زومبي» ضمن المواد المخدرةمؤسسة النفط تتهم التكبالي بالتحريضتكلفة علاج الليبيين بمركز الحسين لأمراض السرطانحج أسر الشهداء والمصابين على حساب خزانة «الرئاسي»

عملية أمنية تركية قبالة سواحل طرابلس

- كتب   -  
عملية أمنية تركية قبالة سواحل طرابلس
عملية أمنية تركية قبالة سواحل طرابلس

ايوان ليبيا - وكالات :

أعلنت تركيا تمكنها من خلال ”  عملية تركية مشتركة  ” بين الشرطة  وقيادتي الدرك وقيادة خفر السواحل التركية ضبط خمسة أطنان من مخدر ” الماريجوانا المجففة ”  قبالة ساحل ليبيا في البحر الأبيض المتوسط.

ووفقاً لتقرير صادر عن صحيفة ” دايلي صباح ” فقد نُفذت العملية إنطلاقاً من قاعدة إزمير غرب تركيا وصولاً إلى المياه الدولية على بعد 78 ميلاً بحرياً قبالة العاصمة طرابلس التي تبعد  1،390 كم عن الساحل التركي ! .

ونقلت الصحيفة الحكومية عن قوات الأمن إعتقال مهرب مخدرات تم التعرف على هويته و 12 آخرين من خلال مداهمات في اسطنبول وإزمير ومنطقة أخرى فيما تواصل الوحدات التي شاركت في العملية عملية البحث في مقصورات مخفية بالسفينة الجاري جرها إلى تركيا مع سفن حربية تركية ترافقها.

كما نقلت الصحيفة عن مصادر أمنية أن العملية بدأت منذ فترة عندما بدأ التحقيق من قبل مكتب المدعي العام في منطقة مينيمين التركية حول معلومات تفيد بأن شحنة كبيرة من المخدرات سيتم شحنها إلى تركيا من الخارج عن طريق البحر ليباشر قسم مكافحة المخدرات التابع لمديرية أمن إزمير بدوره المراقبة الفنية والمادية التي كشفت ، بعد أربعة أشهر من التحقيق ، عن هويات وروابط المهربين.

وقال بيان لوزارة الداخلية إن سفينة ترفع العلم التركي أبحرت من إزمير في 2 فبراير وسافرت إلى دول شمال غرب إفريقيا وهي موريتانيا والمغرب والجزائر لشراء المخدرات من تجار محليين بهذه الدول .

وعن دوافع القيام بالعملية بعيداً عن سواحل تركيا وتحديداً قبالة طرابلس ، عللت الداخلية ذلك بأنه جاء بناءً على معلومات مفادها إحتمال تحميل المخدرات في سفن صيد وقوارب خاصة ستكون قريبة من تركيا لتوزيعها في اتجاهات مختلفة لذى إنطلقت هذه العملية المشتركة التي أطلقت عليها إسم “الوحدة” بعيداً مع اعتقال ستة مشتبه بهم.

ووفقا للبيان ، شارك في العملية 15 من رجال الدرك و 10 من أفراد الشرطة و 206 من خفر السواحل ، بالإضافة إلى طائرتي خفر ووحدتين من حرس السواحل وإثنين من كلاب تقفي أثر مخدرات.

وأشاد وزير الداخلية سليمان سويلو بالعملية “الرائعة” في رسالة نشرها عبر حسابه على تويتر وهنأ جميع الإدارات التي شاركت بالعملية ، وذلك على حد تعبيره .

التعليقات