ايوان ليبيا

الأثنين , 22 أبريل 2019
كلوب: لم أدرب اللاعبين على كرة الهدف الأول في كارديف.. لقد اكتشفوا الثغرة بأنفسهمقائد ليفربول: سننافس على لقب الدوري حتى النهايةبيريزيتش: إنتر يستطيع الفوز على أي فريقتوتو سبورت: 12 اسما على طاولة يوفنتوس في الميركاتو الصيفيالليبيون وحصاد السنوات الثمان ... بقلم / عثمان محسن عثمانالمجلس العسكري السوداني يهيب بالمواطنين مساعدة السلطات الأمنيةمتحدث باسم حكومة سريلانكا: شبكة دولية ضالعة في تفجيرات أمسمسئولون فلسطينيون يشيدون بموقف فرنسا من اقتطاع إسرائيل أموال عائدات الضرائبأودت بـ290 قتيلا ونحو 500 جريح.. ملامح الحزن في سريلانكا بعد تفجيرات أمس | صوربين حفتر والمليشيات أمران أحلاهما مُرٌّ ... بقلم / نوري الرزيقيرصد مقاتلين أجانب في معارك طرابلستعيين مجلس تسييري لبلدية ترهونةعدد العائلات النازحة من مناطق الاشتباكاتمستشار سابق لـ ترمب: لا حل سياسي في ليبيا مع وجود المليشياتهروب 47 إخوانيا من ليبيا إلى الدوحةأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاثنين 22 ابريل 2019حفظ الاسماء على Gmailالمطالبة بإصدار قانون ضد جماعة الإخوان في ليبياإتهام خطير لقوات الوفاق في جنوب طرابلسارتفاع عدد ضحايا هجمات الكنائس والفنادق بسريلانكا إلى 290 قتيلا وأكثر من 500 جريح

تبادل الاتهامات بقصف أحياء سكنية قرب المطار

- كتب   -  
تبادل الاتهامات بقصف أحياء سكنية قرب المطار
تبادل الاتهامات بقصف أحياء سكنية قرب المطار

ايوان ليبيا - وكالات :

تبادل الجيش الوطني بقيادة المشير خليفة حفتر والأمن المركزي أبو سليم التابعة للمجلس الرئاسي بحكومة الوفاق الوطني الاتهامات بإطلاق صواريخ جراد على أحياء سكنية في طريق المطار.

وقال الناطق الرسمي باسم الجيش، اللواء أحمد المسماري «ميليشيات غنيوة المتمركزة في معسكر حمزة بطريق المطار أطلقت مجموعة من صواريخ الجراد في اتجاه مشروع الهضبة وحي الأكواخ وعمارات حي الزهور».

ووصف المسماري، في منشور عبر صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» بأنه «تكرار لسيناريو حربها مع اللواء السابع شهر سبتمبر الماضي عندما قامت بذات الفعلة»، معتبرًا أن «الهدف هذه المرة تأليب الرأي العام ضد القوات المسلحة».

ونوه، في منشور آخر، إلى أن «مجموعة من الصفحات المزورة التي تنتحل أسماء كتائب وجهات تابعة للقوات المسلحة تعيد نشر مقطع به عملية قصف جراد لم تنفذها قواتنا»، مشيرًا إلى أن «العملية كانت منسقة ومعدة مسبقًا لإلصاقها بالقوات المسلحة».

جاء ذلك بعد تصريحات الناطق باسم الأمن المركزي أبو سليم، قال فيها إن أحد الأحياء السكنية الموجودة بطريق مطار طرابلس الدولي تعرض للقصف من قبل قوات الجيش بقيادة حفتر، مشيرًا إلى أن «القصف أصاب عدة شقق ومنازل في بلدية أبو سليم وخلّف حرائق تدخل المواطنين لإخمادها».

كانت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا حذرت من أن «قصف المدارس والمستشفيات وسيارات الإسعاف والمناطق الآهلة بالمدنيين محرم تمامًا في القانون الدولي الإنساني». وقالت: «تتابع وتوثق البعثة كل الأعمال الحربية المخالفة لذلك القانون تمهيدًا لإحاطة مجلس الأمن الدولي والمحكمة الجنائية الدولية».

التعليقات