ايوان ليبيا

الأثنين , 24 يونيو 2019
مصادرة شاحنات وقود في طريقها لقوات الجيشالمؤقتة تطالب بالإفراج عن الناقلة “بدر”قبيلة العبيدات تدعو لتحييد موقف البعثة الامميةرفض شحنة أدوية تونسيةالجبير: السعودية تدعم إقامة دولة فلسطينية مستقلة على حدود 67.. والفلسطينيون أصحاب القرار الأخيرجهود الرئيس السيسي لجذب الاستثمارات العالمية تتكلل بالنجاح.. تفاصيل جولة رئيس الوزراء ببوش الألمانية | صورانفجار قنبلة غربي ألمانياسياسي ألماني من أصل تركي: عصر أردوغان انتهى ولديه قوة لجذب البلد نحو الهاويةالمجلس الرئاسي الليبي: شرعية الشعب أم شرعية الإرادة الدولية ... بقلم : عثمان محسن عثمانأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاثنين 24 يونيو 2019ليبيا المحاصرة بالقواعد الأجنبية.. الأزمة الليبية تتحول الى شرّ محض، والجوار يولّينا ظهره حفاظا على أمنه..مجلس السلم والأمن الأفريقي يناقش الوضع الليبيعودة حركة الملاحة الجوية لمطار معيتيقة الدوليحقيقة سعي الجيش لتحرير سرت من الميليشياتعودة عمل منظومة الجوازات بمعبر رأس إجدير«فرونتكس» :توقيف مهربين قبالة الساحل الليبيأعضاء جدد من النيابة العسكرية يؤدون اليمين القانونيةتصور حول تسعيرة العمالة في سرتقمة أمنية بين روسيا وإسرائيل وأمريكا اليوم لمناقشة التصعيد الإيراني في المنطقةوزير الاتصالات الإيراني: الهجمات الإلكترونية الأمريكية على أهداف بطهران لم تكن ناجحة

التوأمة بين المستشفيات الروسية والليبية

- كتب   -  
التوأمة بين المستشفيات الروسية والليبية
التوأمة بين المستشفيات الروسية والليبية

ايوان ليبيا - وكالات

كشف وكيل عام وزارة الصحة بحكومة الوفاق محمد هيثم تفاصيل اتفاقيات التعاون المشترك بين ليبيا وروسيا في مجال الصحة.

هيثم أشار وفقاً لوكالة “سبوتنيك” الروسية إلى أن الوفد الذي زار موسكو خلال الأيام الماضية ضم وكيل عام وزارة الصحة ومدير عام الشؤون الطبية ومدير المركز الوطني لمكافحة الأمراض، لافتاً إلى أن الزيارة تمحورت حول التعاون الثنائي بين البلدين في مجال التدريب وتقديم المساعدة في مجالات الخدمات الصحية الأساسية وتعزيزها وتوأمة وإدارة المستشفيات والمراكز الصحية وتعزيز التعاون في مجال العلوم والأبحاث الطبية وتوريدات الأجهزة.

وأوضح أن الجانبين وقعا اتفاقية بشأن التوأمة المباشرة بين المستشفيات الروسية والليبية وأن بعض الاجتماعات المرتقبة ستضع التفاصيل الخاصة بالتعاون في قطاعات مختلفة.

كما لفت إلى أن توريد المعدات الطبية والأجهزة إلى ليبيا يعتمد على سوق العرض والطلب وأن وزارة الصحة الليبية سترسل إلى نظيرتها الروسية قائمة بالأجهزة والمعدات التي تحتاجها وبناء على الرد والأسعار سيقرر الجانب الليبي حجم التعاملات واستيراد الأجهزة والمعدات.

واستطرد أن عدد المستشفيات في ليبيا بلغ نحو 260 مستشفى ومرفق إضافة إلى أعداد كبيرة من مرافق الرعاية الصحية الأولية وهو ما ضاعف حجم الطلب من المعدات المستخدمة والأدوات وأجهزة التكييف والغازات الطبية وببعض الأجهزة النوعية وأن الباب مفتوح أمام الجميع لتقديم أفضل خدمة وأفضل سعر.

كما نوّه إلى أنه سيتم الاستعانة بالأطباء الروس حيث أنهم يفضلون التعاون عن طريق الطبيب الزائر لإجراء بعض الجراحات ومغادرة البلاد بعدها، معتبراً أن ليبيا بحاجة إلى الأطباء الروس في تخصصات القلب المفتوح وجراحة الأعصاب والقسطرة الدماغية والجراحات التشريحية بكافة أنواعها.

وفيما يتعلق بالتعاون من الدول الأخرى في قطاع الصحة أوضح أن بعض الزيارات المتبادلة بين الجانب الليبي والجانب الأمريكي والبريطاني والإيطالي حيث وقعت بعض الاتفاقيات معهم، مشيراً إلى أن تنفيذ الخطوات العملية للتعاون مع الجانب الروسي يمكن أن تبدأ خلال شهر أو أكثر بعد إيفاد الفريق المعني بالتوافق على التفاصيل.

التعليقات