ايوان ليبيا

الجمعة , 26 أبريل 2019
مدرب بيرنلي يتحدى مانشستر سيتي: لن تأتوا إلينا من أجل التنزهسواريز يجيب عن هل سيحتفل لو سجل هدفا في ليفربولسببان يدفعا بايرن ميونيخ لرفض شراء خاميس رودريجيزليوناردو يطالب باحترام ميلان ورئيس وزراء إيطاليا يصف طلبه بالغريببايدن يقدّم اعتذارا لامرأة بشأن قضية تحرش جنسي بعد مرور 30 عاماتركيا تأمر باعتقال 210 من أفراد الجيش لصلتهم بكولنالرئيس الصيني يمنح "صديقه" بوتين لقبا جامعيا فخريا"تبادل السيوف".. هدايا تذكارية بين بوتين وكيم| صورمسؤول أممي : قوارب المهاجرين من ليبيا توقفتأمن الجفارة تعلن تحرير مخطوفحقيقة المسلحين الفرنسيين الفارين من ليبيامعاناة الليبيين مع الأسعاراستقالة قائد الشرطة في سريلانكا على أثر اعتداءات عيد الفصحفرار أكثر من ألف مهاجر من مركز احتجاز في جنوب المكسيكرئيس سريلانكا: مقتل المتطرف زهران هاشم منفذ إحدى الهجمات في أحد الفصحزعيم كوريا الشمالية يغادر روسيا بعد قمة بوتينأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الجمعة 26 ابريل 2019قذاف الدم يكشف اسباب دعم الجيش الليبي بقيادة حفترقبائل ومدن المنطقة الغربية يعلنون دعمهم لعمليات الجيشالمسماري: قصف معسكرات للإرهابيين في تاجوراء

فان دايك: رأيت الموت وكتبت وصيتي حين أصبت بانفجار الزائدة الدودية

- كتب   -  
فان دايك

قبل 10 سنوات كان فيرجيل فان دايك ممددا على الفراش في المستشفى يصارع المرض الذي كاد يفتك به ويودي بحياته.

واسترجع نجم ليفربول ذكرى إصابته بانفجار الزائدة الدودية حين كان لاعبا يافعا عمره 17 عاما في فريق جرونينجن الهولندي.

ونشرت صحيفة صن الإنجليزية تصريحات للاعب قال فيها:"رأيت الموت، كانت تجربة مرعبة. لأول مرة في حياتي كرة القدم لم تعن شيئا لي. لم تكن مهمة إطلاقا. كنت أعاني من أجل البقاء حيا".

وواصل "كنت أدعو الله أنا وأمي، صراحة، كنا نناقش سيناريوهات مختلفة. في مرحلة ما، كان علي التوقيع على مستندات. كانت وصية. لو مت في المستشفى، جزء من مالي سيذهب إلى أمي. لم نرغب في هذا الحديث، لكن كان لابد من ذلك لأني كدت أموت في أي لحظة".

واستمر مدافع هولندا في سرد القصة المؤلمة "أتذكر استلقائي على الفراش. كنت أرى فقط أنابيب وأسلاك في جسمي. جسمي كان محطما. لم أقدر على فعل شيء. فكرت في أسوأ الأشياء".

تحمل فان دايك للمسؤولية وبذله المستمر لكل طاقته جعلاه يرفض التوقف عن التدرب رغم شعوره بآلام في البطن.

بعد 3 أيام اضطرت أمه لطلب سيارة إسعاف تنقله إلى المستشفى، لولا المستوى الرائع للياقته البدنية لم يكن لينجو.

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات