ايوان ليبيا

الجمعة , 26 أبريل 2019
مدرب بيرنلي يتحدى مانشستر سيتي: لن تأتوا إلينا من أجل التنزهسواريز يجيب عن هل سيحتفل لو سجل هدفا في ليفربولسببان يدفعا بايرن ميونيخ لرفض شراء خاميس رودريجيزليوناردو يطالب باحترام ميلان ورئيس وزراء إيطاليا يصف طلبه بالغريببايدن يقدّم اعتذارا لامرأة بشأن قضية تحرش جنسي بعد مرور 30 عاماتركيا تأمر باعتقال 210 من أفراد الجيش لصلتهم بكولنالرئيس الصيني يمنح "صديقه" بوتين لقبا جامعيا فخريا"تبادل السيوف".. هدايا تذكارية بين بوتين وكيم| صورمسؤول أممي : قوارب المهاجرين من ليبيا توقفتأمن الجفارة تعلن تحرير مخطوفحقيقة المسلحين الفرنسيين الفارين من ليبيامعاناة الليبيين مع الأسعاراستقالة قائد الشرطة في سريلانكا على أثر اعتداءات عيد الفصحفرار أكثر من ألف مهاجر من مركز احتجاز في جنوب المكسيكرئيس سريلانكا: مقتل المتطرف زهران هاشم منفذ إحدى الهجمات في أحد الفصحزعيم كوريا الشمالية يغادر روسيا بعد قمة بوتينأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الجمعة 26 ابريل 2019قذاف الدم يكشف اسباب دعم الجيش الليبي بقيادة حفترقبائل ومدن المنطقة الغربية يعلنون دعمهم لعمليات الجيشالمسماري: قصف معسكرات للإرهابيين في تاجوراء

بومبيو: الرب أرسل ترامب لحماية إسرائيل من إيران

- كتب   -  
الرئيس الأمريكي دونالد ترامب

أعلن وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، أنه باعتباره مسيحيا، ربما يكون الرب أرسل رئيس الولايات المتحدة، دونالد ترامب لحماية إسرائيل من إيران.

وفي مقابلة أجريت خلال زيارة بومبيو إلى القدس مع "شبكة البث المسيحية" الأمريكية "CBN"، سأل المذيع كريس ميتشيل وزير الخارجية الأمريكي ما إذا كان "الرب قد رقى ترامب ليكون رئيسا في هذا الوقت لحماية اليهود من التهديد الإيراني، مثل الملكة إستير"، بطلة عيد البوريم الذي تحتفل به إسرائيل هذا الأسبوع، وهو ذكرى خلاص اليهود في بلاد فارس من مذبحة، بحسب المعتقدات اليهودية، ليرد بالقول: "كمسيحي، أعتقد بالتأكيد أن هذا ممكن"، وفقا لروسيا اليوم.

وأضاف بومبيو على حسب قوله: "أنا واثق أن الرب يعمل هنا.. عندما أرى التاريخ المميز في هذا المكان والعمل الذي تقوم به إدارتنا لضمان أن هذه الدولة الديمقراطية في الشرق الأوسط، هذه الدولة اليهودية، ستبقى".

وجاء هذا السؤال في ظل إعلان الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الخميس الماضي، أن "الوقت حان للاعتراف بسيادة إسرائيل الكاملة على هضبة الجولان" السورية المحتلة من قبل القوات الإسرائيلية منذ حرب 1967، وذلك في إجراء يتناقض مع جميع القرارات الدولية حول هذه القضية ولقي معارضة من قبل كل من الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي وجامعة الدول العربية ناهيك عن دول المنطقة باستثناء إسرائيل.

وسبق أن اتخذ ترامب عدة خطوات كبيرة لتعزيز دعم الولايات المتحدة لإسرائيل رحبت بها بشدة حكومة نتنياهو، ومن بينها تشديد الضغوط على إيران والانسحاب من الاتفاق النووي معها، ونقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس، ووقف أنواع مختلفة من مساعدات بلاده للفلسطينيين.

التعليقات