ايوان ليبيا

الأثنين , 22 أبريل 2019
كلوب: لم أدرب اللاعبين على كرة الهدف الأول في كارديف.. لقد اكتشفوا الثغرة بأنفسهمقائد ليفربول: سننافس على لقب الدوري حتى النهايةبيريزيتش: إنتر يستطيع الفوز على أي فريقتوتو سبورت: 12 اسما على طاولة يوفنتوس في الميركاتو الصيفيالليبيون وحصاد السنوات الثمان ... بقلم / عثمان محسن عثمانالمجلس العسكري السوداني يهيب بالمواطنين مساعدة السلطات الأمنيةمتحدث باسم حكومة سريلانكا: شبكة دولية ضالعة في تفجيرات أمسمسئولون فلسطينيون يشيدون بموقف فرنسا من اقتطاع إسرائيل أموال عائدات الضرائبأودت بـ290 قتيلا ونحو 500 جريح.. ملامح الحزن في سريلانكا بعد تفجيرات أمس | صوربين حفتر والمليشيات أمران أحلاهما مُرٌّ ... بقلم / نوري الرزيقيرصد مقاتلين أجانب في معارك طرابلستعيين مجلس تسييري لبلدية ترهونةعدد العائلات النازحة من مناطق الاشتباكاتمستشار سابق لـ ترمب: لا حل سياسي في ليبيا مع وجود المليشياتهروب 47 إخوانيا من ليبيا إلى الدوحةأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاثنين 22 ابريل 2019حفظ الاسماء على Gmailالمطالبة بإصدار قانون ضد جماعة الإخوان في ليبياإتهام خطير لقوات الوفاق في جنوب طرابلسارتفاع عدد ضحايا هجمات الكنائس والفنادق بسريلانكا إلى 290 قتيلا وأكثر من 500 جريح

النيران تُحاصر روما.. شجار بالأيدي بين دجيكو والشعراوي وقرار رانييري "يُغضب الفرعون"

- كتب   -  
دجيكو - الشعراوي - روما
إذا كنت تعتقد أن نتائج الفريق ومركزه وابتعاده عن مراكز دوري الأبطال، هو أسوأ ما يحدث لـ روما، فأنت مُخطئ تماما. قلعة روما تحاصرها النيران الآن.

شجار مُدوي اندلع في غرف خلع ملابس روما بين شوطي لقاء الفريق أمام سبال في الجولة الماضية من الدوري الإيطالي. شجار طرفه إدين دجيكو وستيفان الشعراوي.

صحيفة كورييري ديلو سبورت الإيطالية فجرت مفاجأة كبرى عندما كشفت تفاصيل حادثة وصفتها بـ"المعركة الحقيقة" وقعت بين دجيكو والشعراوي.

النتيجة كانت تُشير لتقدم سبال بهدف مقابل لا شيء قبل نهاية الشوط الأول، ودجيكو كان "هائجا وعصبيا للغاية" كما هو حاله في العديد من المباريات خارج الديار هذا الموسم، وفقا للصحيفة الإيطالية.

جماهير سبال بدورها أطلقت هتافات ضد دجيكو، الذي لم يصمت ليرد على الجماهير بـ"ارفعوا أصواتكم أكثر وأكثر".

دخول دجيكو في مناوشات مع جماهير سبال، أغضب من يتواجدون على مقاعد البدلاء لـ سبال، ليدخلوا في مناوشات مع دجيكو.

الأمور اشتعلت وأحتك دجيكو مع أحد مساعدي ليوناردو سيمبليسي المدير الفني لـ سبال. احتكاك و"اشتباكات لفظية" مع نهاية الشوط الأول، تواصلت مع دخول اللاعبين لغرف خلع الملابس، ليُقرر الحكم إشهار بطاقته الصفراء في وجه دجيكو.

ما حدث لـ دجيكو جعله في قمة غضبه، ليدخل غرف خلع الملابس ويركل كل ما يراه أمامه من زجاجات وغيرها، وفي تلك اللحظة شاهد الشعراوي أمامه.

دجيكو إنهال على الشعراوي بـ"ألفاظ خارجة" بسبب كرة لم يُمررها له الأخير خلال الشوط الأول، وفقا للتقرير الإيطالي.

الأمر كان مفاجئا بالنسبة لـ الشعراوي الذي غضب بشدة ليرد بالمِثل على المهاجم البوسني، ويصل الأمر إلى اشتباك بالأيدي.

الاشتباك بالأيدي لم يصل مرحلة "الملاكمة" بعدما تدخل كل من في الغرفة للفصل بين دجيكو والشعراوي.

النيران لم تهدأ بعد ذلك، والسبب كلاوديو رانييري.

عقب نهاية الشجار، تدخل رانييري مع استعداد الجميع للعودة لأرض الملعب، ليقرر مدرب الذئاب استبدال الشعراوي والإبقاء على دجيكو.

الشعراوي خرج بين الشوطين بسبب الاشتباك مع دجيكو، ولكن الأخير استمر وشارك في الشوط الثاني بشكل طبيعي.

قرار رانييري أغضب "الفرعون" – الشعراوي – حسبما وصفته كورييري، بشدة ورأى القرار ليس عادلا على الإطلاق و"ازدواجية واضحة من رانييري".

الأمر لم يُغضب الشعراوي فقط، بل كل المجموعة التي تجلس على مقاعد البدلاء والتي رأت أيضا أن "القرار ليس عادلا".

في النهاية أكمل دجيكو المباراة حتى نهايتها وانتصر سبال على روما بهدفين مقابل هدف، والتحق كلا منهما بمعسكر منتخب بلاده ولم يلتقيا مجددا.

انتصار سبال أبقى روما في المركز الخامس بـ 47 نقطة مبتعدا عن ميلان صاحب المركز الرابع بـ 3 نقاط.

نعم، ستعتقد أن الفارق بسيط وقد ينجح روما في تخطي ميلان، ولكن الأزمة أن روما قد يجد نفسه في المركز السابع وبكل سهولة أيضا.

أتلانتا في المركز السادس بـ 45 نقطة. لاتسيو في المركز السابع بـ 45 نقطة. الفارق مع روما أصبح نقطتين فقط لا غير.

"المعركة الشديدة" التي حدثت بين دجيكو والشعراوي، رسمت أكثر من سيناريو، وفقا للتقرير الإيطالي.

دجيكو سيرحل من روما عقب نهاية الموسم الحالي، حسبما زعمت صحيفة كورييري ديلو سبورت.

صاحب الـ 33 عاما الذي ينتهي عقده في 2020 سيرحل مع نهاية الموسم، والأقرب له الانضمام لـ إنتر.

احتمالية انضمام دجيكو إلى إنتر، تُزيد من أنباء رحيل ماورو إيكاردي مع نهاية الموسم أيضا.

ماذا عن الشعراوي؟ صاحب الـ 26 عاما كان قريبا من تجديد عقده مع روما الذي ينتهي في 2020، ولكن الآن "الأمور أصبحت معقدة"، وفقا للصحيفة.

ستيفان كان يرغب في البقاء ولكنه الآن سيطلب ضمانات أكبر خاصة بالمشاركة كأساسي، إلى جانب طلبه زيادة راتبه.

أمور قد تعيق تجديد عقده مع روما.

وبالتأكيد.. للحكاية بقية

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات