ايوان ليبيا

الثلاثاء , 23 يوليو 2019
الصين تعارض فرض عقوبات أمريكية على شركة بسبب نفط إيرانالنواب الإسبان يصوتون اليوم بشأن إعادة انتخاب رئيس الوزراءوزارع الدفاع التركية: تدمير 7 أهداف سورية ردا على إطلاق قذيفتينإيران: وجود تحالف دولي لحماية الخليج سيزعزع الأمنأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الثلاثاء 23 يوليو 2019تفاصيل تحركات القوات المسلحة جنوب طرابلسالوفاق : قوات حفتر تقدم في محور عين زارةأسباب ارتفاع أسعار الأضاحيمركزي البيضاء: 377 مليون دينار سيولة للشرقعودة حركة الملاحة الجوية بمطار معيتيقةريبيري يشكر أهل مصر: أراكم قريباميلنر عن هزائم فترة الإعداد: لا يوجد ما يستدعي القلق بشأنهجوارديولا: جدول المباريات سيقتل اللاعبين.. بدأنا موسما جديدا ومحرز لم ينه السابقزعيم كوريا الشمالية يتفقد غواصة بنيت حديثامركز حقوقي يمني: الحوثيون يمارسون منهجا واضحا في إرهاب المواطنين عبر قتل الخصوم والتنكيل بجثثهمترامب يعلن التوصل إلى اتفاق بشأن الموازنة الاتحاديةاخر تطورات الأوضاع بجنوب طرابلساللواء 73 مشاة: الوفاق تفبرك الأخبار الكاذبةانتقادات روسية على اعتقال روسيين في طرابلسبعثة الأمم المتحدة: مراجعة الحسابات المالية لفرعي المصرف المركزي

السراج وحفتر يتفقان على تشكيل هيئة تنفيذية انتقالية

- كتب   -  
السراج وحفتر يتفقان على تشكيل هيئة تنفيذية انتقالية
السراج وحفتر يتفقان على تشكيل هيئة تنفيذية انتقالية

ايوان ليبيا - وكالات :

أكد وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان، أن رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج وقائد الجيش الوطني خليفة حفتر اتفقا خلال اجتماعهما في أبوظبي يوم 27 فبراير الماضي على «تشكيل هيئة تنفيذية انتقالية» تتولى تقديم الخدمات العامة والتحضير لإجراء انتخابات قبل نهاية العام الجاري.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها لودريان للصحفيين عقب اجتماعه برئيس المجلس الرئاسي فائز السراج في العاصمة طرابلس التي زارها أمس الاثنين، التقى خلالها أيضًا رئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا غسان سلامة ونائبته للشؤون السياسية ستيفاني وليامز.

وأكد لودريان للصحفيين أنه جاء إلى طرابلس يحمل «رسالة صداقة إلى الشعب الليبي بأسره في أزمته وأيضًا رسالة دعم» مضيفًا أن «ليبيا تمر بمرحلة مهمة جدًا والليبيون يتطلعون إلى استعادة الاستقرار وتعزيز السيادة واستعادة مصيرهم».

وأوضح وزير الخارجية الفرنسي أنه «تم التوصل إلى تفاهم في 27 فبراير الماضي في أبوظبي بين الرئيس السراج والمشير حفتر بإشراف غسان سلامة، وهذا الاتفاق ينص على تشكيل هيئة تنفيذية انتقالية مكلفة بتعيين الخدمات العامة والتحضير لانتخابات قبل نهاية العام».

وقال: «كل هذا يتوافق تمامًا مع الأهداف التي حددها الليبيون لأنفسهم أمام المجتمع الدولي في باريس شهر مايو وفي باليرمو  نوفمبر 2018، وخارطة الطريق التي أعدها الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة»، مؤكدًا أن «فرنسا تدعم هذا التوجه والتصميم بقوة وتدعم تنفيذه بسرعة بروح من التوافق الوطني والتعاون».

واعتبر لودريان أن «هذا التفاهم تحقق بعد أن تم تحقيق تقدم ملحوظ في جنوب البلاد في مواجهة المجموعات الإرهابية والمنظمات الإجرامية والعصابات الأجنبية المسلحة التي كانت تزرع إنعدام الاستقرار في هذه المنطقة من ليبيا».

وأشاد الوزير الفرنسي بقوات «البنيان المرصوص» و«مصراتة» التي تمكنت من حرب تنظيم «داعش» وطرده من مدينة سرت، وكذلك قوات الجيش الوطني في فزان حيث «يقوم بخوض معركة حاسمة ضد المجموعات المستقرة هناك».

وأكد لورديان أن «فرنسا تدعم مجمل القوات الليبية التي تدحر الإرهاب في كل أنحاء البلاد»، مؤكدًا أن «هذه معركة ضد عدو قد أدمى كلا البلدين وهي معركة مشتركة وسوف نستمر في خوضها معًا».

كما أكد الوزير الفرنسي أن بلاده «سوف تبقى واقفة إلى جانب سكان فزان في تنوعهم وتدعم تطلعاتهم إلى الأمن والتنمية الاقتصادية»، مشيرًا إلى أنه «لهذا السبب فرنسا سعيدة جدًا لاستعادة المؤسسة الوطنية للنفط السيطرة على حقلي الشرارة والفيل النفطيين وهو ما أتاح لها رفع حالة القوة القاهرة واستئناف عمليات الإنتاج».

ولفت لودريان إلى أن «الموارد الطبيعية الليبية هي مورد مشترك للأمة الليبية ويجب أن تستغل من قبل المؤسسات الوطنية الشرعية لمصلحة كل الليبيين»، مشددًا على ضرورة استئناف الإصلاحات الاقتصادية «بروح من الإنصاف والأمانة» مشيرًا إلى «العمل الذي يتم حول مصرف ليبيا المركزي بمساعدة الأمم المتحدة».

وشدد وزير الخارجية الفرنسي في ختام تصريحاته على ضرورة «أن تتمكن ليبيا في هذه المرحلة الحالية من الاعتماد على جيرانها وأصدقائها وكل المنظمات الدولية ويمكن لليبيا أن تعتمد على وجه الخصوص على الدعم الحازم والمصمم لفرنسا» الذي أكد أنه «سيظهر بشكل عملي جدًا بعد فتح سفارتنا بشكل دائم في طرابلس حالما تتوفر الظروف المادية والأمنية لليبيا».

التعليقات