ايوان ليبيا

الأربعاء , 20 مارس 2019
اندلاع حريق في طائرة بمطار مهر أباد بطهران على متنها 50 راكبًاإصابة عشرات الفلسطينيين في مواجهات مع الجيش الإسرائيلي بقطاع غزةسفير خادم الحرمين الشريفين لدى القاهرة يلتقي نظيره العراقي.. ويستقبل وفد الاتحاد العالمي للكشاف المسلمترامب يجدد هجومه على التحيز السياسي لوسائل التواصل الاجتماعيوزير شئون البريكست: مازال من الممكن إجراء تصويت ثالث على اتفاق "تيريزا ماي"سفير البحرين بمصر يقيم حفل استقبال للسفير العراقي الجديدالقبض على لبناني كندي بتهمة التجسس لإسرائيلأمريكا تفرض عقوبات على شركة تعدين حكومية في فنزويلاتأمين المعالم السياحية بطرابلستحذير أميركي من داعشمسودة للعقد الاجتماعي الليبي500 ألف دولار لدعم مديرية أمن طرابلسالشروع في استلام ملفات المرشحين لانتخابات بلدية سبهااستبعاد شاكيري من قائمة سويسرا بسبب الإصابةسانشيز: أثق في قدراتي.. وأرغب في جلب بطولة لجماهير يونايتدميرور: أرسنال لن يُفعل خيار شراء دينيس سواريزإبراهيموفيتش يشرح كيف تسبب فيرجسون في تراجع يونايتدانطلاق الملتقى "السعودي – البريطاني" لتكنولوجيا الطاقة المتجددة وتحلية المياه بالرياض غداالخارجية الفلسطينية تندد بإعلان نتنياهو بناء 840 وحدة استيطانية جديدة في الضفة الغربيةالعدل الأوروبية تسعى لتحديد قواعد تسفير طالبي اللجوء داخل الاتحاد

ما هذا الذي يجري في الجزائر؟ النخبة الحاكمة تستفز الجزائريين وتحاول أن تدفع بالأمور إلى فتنة جديدة!!

- كتب   -  
ما هذا الذي يجري في الجزائر؟ النخبة الحاكمة تستفز الجزائريين وتحاول أن تدفع بالأمور إلى فتنة جديدة!!
ما هذا الذي يجري في الجزائر؟ النخبة الحاكمة تستفز الجزائريين وتحاول أن تدفع بالأمور إلى فتنة جديدة!!

محمد الامين يكتب :

ما هذا الذي يجري في الجزائر؟ النخبة الحاكمة تستفز الجزائريين وتحاول أن تدفع بالأمور إلى فتنة جديدة!!


الشعب الذي اكتوى بنار العشرية السوداء وصمد وتحدى ونهض وأشبعوه امتداحا وتزلّفا يحاولون اليوم إقناعه بأن رجلا بمثل حالة الرئيس بوتفليقة يمكنه أن يحكم بلدهم لمدة رئاسية خامسة!! يريدون استغفاله - والدوس على وعيه والضحك على عقله، في مسعى واضح للحكم باسم الرجل وتزوير إرادته والتلاعب بتاريخه المشرف النقي!! هل سيقبل بوتفليقة المناضل والسياسي المخضرم على نفسه مثل هذا المآل، ويرتضي أن تخرج المظاهرات في مدن الجزائر رافضة ترشيحه لو كان حرّا في تصرفاته وإدراكه وقدراته؟ لو خرج هؤلاء الناس في بداية الولاية السابقة لانسحب بوتفليقة من تلقاء نفسه وبقرار شخصي حرّ.. فلماذا يحاول البعض الإساءة إلى الرجل في خريف عمره؟ ولماذا يريدون اختبار صبر الجزائريين في ظرف إقليمي ودولي ملتهب، وفي ظروف اقتصادية وجيوسياسية داخلية خطيرة؟

سيخرج علينا هؤلاء الذين يروّجون لعهدة خامسة لبوتفليقة ويسيطرون على إرادته ويحتكرون الكلام باسمه وهو الذي لا يكاد يُبين، كي يتهموا المواطنين بإثارة الشغب، وبالعمالة، وبالأجندات، وبسوء النوايا.. وسيحوّلون هذه الألوف إلى شياطين ومرتزقة للدفع نحو حالة مواجهة لا تحتاجها الجزائر ولا يريدها شعب الجزائر.. بين صفوف الجزائريين مثقفون ومناضلون وطنيون وملايين العاطلين واليائسين والجياع والمهمّشين.. هؤلاء الذين ينتظرون الحلول لمشاكلهم، ويحلمون بالوظائف والعيش الكريم سيكون عليهم انتظار أحد أمرين، إما تأجيل أحلامهم وطموحاتهم وهي حقوق مشروعة في بلد غني وكبير، وإما مواجهة الشيطنة والاتهامات بالخيانة والفوضى.. بينما الغرض الحقيقي للطبقة المتنفذة من سماسرة النفط والغاز والسلاح هو الإبقاء على الوضع الراهن كما هو،، ومحاولة استغلال ضعف الرئيس قدر الإمكان.. ومزيد الإثراء وابتلاع أموال الشعب وأفقاره..

الجوقة التي تعمل اليوم وتهيمن على الإعلام والمشهد السياسي في الجزائر لا مبدأ لها ولا قيَمَ ولا أخلاق،، وهذا معلوم للجميع.. سلطة ضعيفة مهترئة تعيش على ردود الفعل وتتغذى على الأحقاد مع بلدان وشعوب الجوار وتستغل عواطف الناس ومحبّتهم لرموز كـ بوتفليقة وهواري بومدين وبن بلة ورجالات آخرين رحلوا فخلفهم وراءهم أسوأ ساسة عرفتهم المنطقة على الإطلاق..

بصرف النظر عن كل شيء،، فإن الشعب الجزائري حرّ في اختياراته وهو صاحب القرار في بلده.. ولا يمكن لأي تعاطف مع طموحاته وإرادته أن ينزلق إلى تهجّم أو تورط مباشر أو غير مباشر في تحول حراك سلمي حضاري إلى مشهد فوضوي.. نحن نكّن كل الود لإخوتنا في الجزائر ونؤيد طموحاتهم، بنفس قوة معارضتنا للتحجّر المخجل للطبقة الحاكمة وللنخبة المنقادة المطبلة.. ليتهم يكرمون الرئيس بوتفليقة بمساعدته كي يخرج من الباب الكبير..ليتهم يتوقفون عن الأنانية ويفهمون شعوبهم قبل فوات الأوان.. حفظ الله الجزائر وشعبها..

وللحديث بقية.

التعليقات