ايوان ليبيا

السبت , 23 مارس 2019
تذكير صلاح بأيام المقاولون وإبراهيموفيتش مدافع.. كيف احتفلت فيفا بعيد ميلادها العاشر؟مورينيو يحدد موعد عودته للتدريب.. ويكشف: رفضت 4 عروضساوثجيت ينهال بالمديح على سترلينج: قائد وقدوةلاعب ليفربول السابق: تراجع صلاح عوضه آخرونبيان مجلس النواب والإصرار على الخروج من الباب الصغير.. لا تهدروا فرصة المغادرة بكرامة"الحزام والطريق" تضع مصر في مقدمة شركاء الصين بمشروعات الطاقة الجديدة والمتجددةانفجاران كبيران يهزان العاصمة الصوماليةوزير خارجية الصين: مبادرة "الحزام والطريق" ليست استعمارا جديدا للقارة الإفريقية | صوردراسة : عملية الجنوب غيرت ميزان القوى في ليبياايقاف منح التراخيص لتنظيم المظاهرات والإعتصاماتليبيا تطالب بإعادة ثروات الدول المهربةتسجيل العمالة الوافدة في مراكز الشرطةكتيبة للجيش الليبي تنطلق الى حدود تشادتشكيل غرفة أمنية لمواجهة الأحداث الطارئةبومبيو: الرب أرسل ترامب لحماية إسرائيل من إيرانفصل مصور كيم الخاص من عمله لـ"مساسه بهيبة الزعيم"رئيسة وزراء نيوزيلندا تتلقى تهديدات بالقتل عبر "تويتر".. ومستخدمون يدعون الموقع للتحركرئيس كازاخستان يوقع مرسوما بتغيير اسم العاصمة "أستانا" إلى "نور سلطان"لاسارتي: تأثرت بشدة مما فعله جريزمان معي بعد 20 دقيقة من تتويجه بكأس العالمبعد سحق الأرجنتين.. مدرب فنزويلا يستقيل بسبب "تسييس المنتخب"

6 زوارق دورية من فرنسا الى خفر السواحل الليبي

- كتب   -  
6 زوارق دورية من فرنسا الى خفر السواحل الليبي
6 زوارق دورية من فرنسا الى خفر السواحل الليبي

ايوان ليبيا - وكالات :

قال المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، إن وزيرة الدفاع الفرنسية فلورنس بارلي، أعلنت خلال اجتماعها اليوم السبت في ميونخ مع رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج «تزويد خفر السواحل بـ 6 زوارق مجهزة، يبدأ وصولها في شهر يونيو المقبل».

وأضاف المكتب الإعلامي عبر صفحته على «فيسبوك» أن اجتماع السراج وبارلي الذي أُقيم على هامش مؤتمر الأمن في ميونخ «أقر برنامجًا للتدريب وتجهيز خفر السواحل، الذي أشادت الوزيرة الفرنسية بما حققه من نجاحات في مواجهة مشاكل الهجرة غير الشرعية».

وأوضح المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي أن الاجتماع جرى خلاله مناقشة «عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك، كما تم بحث مواضيع تتعلق بمجالات التعاون الثنائي».

وأضاف أن السراج تحدث خلال الاجتماع للوزيرة الفرنسية «عن مستجدات الوضع السياسي والأمني، وعبَّـر عن أمله في أن تتوقف التدخلات السلبية الخارجية التي تشجع بعض الأطراف على عدم الالتزام بالمسار الديمقراطي الذي يقود إلى بناء دولة مدنية ديمقراطية»، داعيًا إلى «أن يكون هناك توازنٌ في تعامل تلك الدول مع أطراف المشهد السياسي الليبي».

 

وجدد السراج «التأكيد على رؤيته بأن حل الأزمة الراهنة يكمن في إجراء انتخابات على قاعدة دستورية سليمة تفصل بين المتنازعين على السلطة، وتتيح الفرصة للشعب ليقول كلمته عبر صناديق الاقتراع، وأن يسبق ذلك عقد مؤتمر وطني جامع، يناقش خلاله ممثلون عن كافة التوجهات والمكونات والمناطق سبل الخروج من الانسداد السياسي الحالي، وفقًا لمبادرة المبعوث الأممي غسان سلامة».

وقال المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي إن وزيرة الدفاع الفرنسية فلورنس بارلي «أبدت من جانبها تفهمها لما طرحه السراج، وتأييد بلادها جهود المبعوث الأممي، مؤكدة حرص فرنسا على تحقيق الاستقرار في ليبيا».

وأشار المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني إلى أن السراج رحب في ختام اللقاء بزيارة وزيرة الدفاع الفرنسية إلى ليبيا في إطار توطيد العلاقات بين البلدين الصديقين.

 


التعليقات