ايوان ليبيا

السبت , 20 يوليو 2019
الانتقام من الوطن ... بقلم / المهدي احميدإغـــــلاق النفـــــط أمـــــام الســـــراج قــــــادم ... بقلم / محمود محمد المفتيالناقلة "ستينا إمبيرو" تصل إلى ميناء بندر عباس الإيرانيالسجن لمغنية تركية "أهانت" أردوغانألمانيا تحيي الذكرى السنوية الخامسة والسبعين لمقاومة النظام النازيوزير خارجية بريطانيا: إيران ربما تكون على "طريق خطير" بعد احتجازها ناقلةأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم السبت 20 يوليو 2019المجلس الأعلى الليبي يتهم مصر والإمارات وفرنسا بدعم هجوم وشيك لحفترالسراج يسترضي الإسلاميينالجيش يسيطر على معسكر استراتيجي جنوبي طرابلساشتباكات في شارع الخلاطات جنوب طرابلسقنونو: نفذنا طلعات قتالية في الاصابعة وجنوب طرابلسحقيقة نقل مقاتلين من سوريا إلى ليبيا عبر طائرات أوكرانيةشعبة الإعلام الحربي : الجيش يستعد للهجوم الأخيرقوة الردع تقول إن المشاي محتجز لديهارد من تاجوراء على تهديدات المشاشيةوصول المياه إلى مصراتة وزليتن والخمسالعاهل السعودي يوافق على استضافة قوات أمريكية لرفع مستوى العمل المشترك في الدفاع عن أمن المنطقةصندوق النقد يوافق على صرف شريحة قرض بقيمة 25 مليون دولار لصالح بوركينا فاسو بموجب برنامج مدته ثلاثة أعوامشركة شحن بريطانية تؤكد: إيران أطلقت سراح الناقلة الثانية "مسدار" التي احتجزتها في مضيق هرمز

غارة أمريكية فى صحراء أوباري

- كتب   -  
غارة أمريكية فى صحراء أوباري
غارة أمريكية فى صحراء أوباري

ايوان ليبيا - وكالات :

أعلن الناطق باسم رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق محمد السلاك ، صباح الخميس ،  قصف الولايات المتحدة الامريكية لمجموعة إرهابية فى ضواحي أوباري ( الصحراء ) .

وقال السلاك فى تصريح صحفي  بأن الضربة تأتي في إطار التعاون المستمر والعلاقة الاستراتيجية بين ليبيا والولايات المتحدة الأمريكية في ملف مكافحة الاٍرهاب .

وأكد السلاك بأن القصف تم على موقع يتمركز به عدد من أفراد أنصار تنظيم القاعدة الإرهابي بضواحي مدينة أوباري مشيراً إلى أن هذا العمل نتيجة للتنسيق بين المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني والحكومة الأمريكية .

وقال مصدر عسكري من غرفة عمليات الجيش فى سبها بأن الغارة الأمريكية إستهدفت مجموعة فارة يعتقد بأنها من تنظيم القاعدة فى صحراء جنوب غرب أوباري  .

وأضاف المصدر بأن المجموعة الإرهابية المستهدفة بالقصف الأمريكي كانت قد فرت من حي الشارب الواقع فى شمال مدينة أوباري منذ أسبوع نحو الصحراء الجنوبية ويُعتقد بأن من بين عناصرها أعضاء أجانب.

كما أكد بأن هذا القصف وقع فى منطقة صحراوية خالية بها مسالك تؤدي إلى النيجر والجزائر ولم يستبعد بأنها كانت تخطط للهجوم على حقلي الشرارة أو الفيل قبل قصفها .

التعليقات