ايوان ليبيا

الأثنين , 19 أغسطس 2019
الرئيس السوداني السابق البشير في "قفص الاتهام" | صورواشنطن: تأجيل الحظر على هواوي لمدة 90 يوماماكرون لبوتين: الالتزام بوقف إطلاق النار في إدلب أمر ملحبوتين: روسيا لن ترفض العودة إلى مجموعة "جي 8"لمحة عن مرزق وقوة ارهاب الجنوب الليبي ... بقلم / محمد علي المبروكبايرن يكشف موقف روبن من ارتداء كوتينيو للقميص رقم 10تقرير: مالديني في مدريد من أجل ماريانو ديازبالفيديو - 6 أهداف كانت تستحق التواجد في ترشيحات جائزة بوشكاش هذا العامخبر في الجول - مندوب إداري من سموحة في الأهلي من أجل ناصر ماهرالى فزان الاصل لا الى فزان الوافدة ... بقلم / البانوسى بن عثمانلا لمقارنة الأسود بالثعالب ... بقلم / المهدي أحميدحقيقة إستئجار إيران لطائرة ليبية للتهرب من العقوباتشكري يبحث مع بومبيو الملف الليبيبوتين: نسعى للمصالحة بين الفرقاء في ليبياالبرلمان يطالب الجيش بالتصدي للعصابات في مرزقتحذيرات أميركية من مهاجمة الطيران المدني في ليبياموعد تخفيض أسعار تذاكر الخطوط الأفريقيةماكرون يناقش خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي مع جونسون الخميس المقبلتأجيل محاكمة الرئيس السوداني السابق عمر البشير إلى السبت المقبلتأجيل محاكمة رئيس وزراء ماليزيا السابق في فضيحة فساد إلى 26 أغسطس الجاري

الناظوري: الفريق كنه غير قادر على قيادة أية قوة

- كتب   -  
الناظوري: الفريق كنه غير قادر على قيادة أية قوة
الناظوري: الفريق كنه غير قادر على قيادة أية قوة

ايوان ليبيا - وكالات :

قال رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة الليبية الفريق عبدالرازق الناظوري إن «الجيش الليبي سيدخل حقل الشرارة دون قتال ونحن لا نريد أن ندخل في مواجهات مع ليبيين».

وأكد الفريق الناظوري، في تصريحات إلى «رويترز»، أنه «لا مخاوف من نشوب مواجهات على حقل الشرارة وسندخله سلميًا، مشيرًا إلى أننا «نسعى إلى تسليم حقل الشرارة إلى المؤسسة الوطنية للنفط».

وتابع رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة الليبية: «في وقت سابق طردنا المجموعات المسلحة التي كانت تسيطر على الموانئ والحقول النفطية وقمنا بتسليمها إلى المؤسسة الوطنية للنفط».

وحول قرار رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج تعيين الفريق ركن علي سليمان محمد كنة آمرًا لمنطقة سبها العسكرية، قال الناظوري إن «علي كنة لا يمثل لنا أي تهديد لأنه غير قادر على قيادة أية قوة، ونعتقد أنه رجل عسكري ولن يصطدم معنا».

وأكد الناظوري أن «الجيش لن يتحرك ناحية أي حقل نفطي آخر إلا في حال وجود تهديدات أمنية قد تضر بهذه المرافق»، مشيرًا إلى أن «حماية النفط والحقول والموانئ هو سبب دخولنا وليس لاحتلالها (..) نحن لسنا مرتزقة أو سارقين».

وتابع: «نحن لا نقاتل قبائل التبو الليبيين (..) نحن نقاتل المعارضة التشادية ولن نسمح لهم بالبقاء في ليبيا»، مؤكدًا أن «الجيش لديه ضباط من التبو متواجدون في الصفوف الأولى وهم ليبيون نحترمهم ونقدرهم».

التعليقات