ايوان ليبيا

الجمعة , 19 أبريل 2019
الكشف عن تفاصيل اتصال ترامب مع حفترحقيقة سيطرة ميليشيات الوفاق على مدينة غريانالبيت الأبيض: ترامب تحدث هاتفيا مع حفتر وتناولا الجهود الجارية لمكافحة الإرهابلأسباب أمنية.. روسيا لا يمكنها الكشف عن مكان انعقاد القمة بين بوتين وكيمرئيس المجلس العسكري الانتقالي في السودان يقيل وكيل وزارة الإعلام من منصبهترامب يتحدث هاتفيًا مع حفترمباحثات إيطالية فرنسية حول الملف الليبيتعليق البعثة الأممية حول التصريحات المفبركة حول سلامةالجهيناوي يدعو حفتر لوقف إطلاق النارتفاصيل جلسة مجلس الأمن حول ليبياحقيقة إيقاف الدراسةأجويرو وكين وصلاح.. من يُحطم رقم آلان شيرر القياسي بالدوري الإنجليزي‎مؤتمر جوارديولا: أشعر بالقلق من هذا الأسبوع.. وسنهاجم توتنام مجددامورينيو: لإيقاف ميسي تحتاج لقفص.. وخطورة صلاح وماني وفيرمينو قد تؤذي برشلونةسباليتي: إيكاردي ولاوتارو يستحقان المشاركة واسألوا أوسيليو عن دجيكو‎موجة أمطار وثلوج تجتاح 15 محافظة إيرانيةإسرائيل تسمح للمسيحيين في غزة بزيارة القدس في عيد الفصحمقتل صحفية إثر تبادل لإطلاق النار في لندنديري بأيرلندا الشماليةترامب حاول إقالة المدعي الخاص مولر خوفا من التحقيق حول التدخل الروسيحفيد موسولينى يترشح لانتخابات البرلمان الأوروبى ..ويؤكد : الفاشية ماتت ودفنت

بلغاريا تحقق في وجود صلة بين تسميم سكريبال وتسميم تاجر أسلحة بصوفيا

- كتب   -  
سيرجي سكريبال

تحقق بلغاريا، في احتمال وجود صلة بين هجوم بغاز أعصاب على الجاسوس الروسي السابق في إنجلترا سيرجي سكريبال، العام الماضي، وتسميم تاجر أسلحة في صوفيا في عام 2015.

وقال النائب العام سوتير تساتساروف، اليوم الإثنين، إن سيرجي فيدوتوف، الذي يشتبه في أنه شارك في محاولة اغتيال الجاسوس السابق سيرجي سكريبال، زار بلغاريا ثلاث مرات في عام 2015، وكان هناك في أبريل عندما تم تسميم تاجر الأسلحة إيميليان جيبريف.
ووصف موقع فونتانكا الإلكتروني الإخباري الروسي في أكتوبر فيدوتوف، بأنه ثالث شخص مشتبه به في قضية سكريبال، وقال، إنه عمل لحساب جهاز المخابرات العسكرية الروسية.
وقال تساتساروف، إن الادعاء يجمع بيانات "مهمة" عن زيارات فيدوتوف لبلغاريا وأعاد فتح تحقيق في تسميم جيبريف.
وأضاف "نجمع معلومات عن كل لحظة قضاها على أراضي بلغاريا، الفنادق والسيارات التي استخدمها والاتصالات التي أجراها مع بلغاريين".
وعُثر على العميل المزدوج السابق سكريبال وابنته يوليا فاقدي الوعي في سالزبري بجنوب إنجلترا في مارس 2018. وقالت بريطانيا، إنهما سمما بمادة نوفيتشوك التي طورها الاتحاد السوفيتي، واتهمت رجلين آخرين، تقول إنهما أيضا من ضباط المخابرات العسكرية الروسية، بتنفيذ الهجوم. وشكك الكرملين الأسبوع الماضي في مصداقية تقرير يربط بين واقعتي بريطانيا وبلغاريا. وقال تساتساروف، إن التحقيق في تسمم جيبريف فتح مجددا في أكتوبر، بعدما أبلغ الادعاء بأن لديه سببا يدفعه للاعتقاد أن المادة التي استخدمت في تسميمه قد تكون مماثلة لمادة النوفيتشوك.

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات