ايوان ليبيا

الجمعة , 19 أبريل 2019
موجة أمطار وثلوج تجتاح 15 محافظة إيرانيةإسرائيل تسمح للمسيحيين في غزة بزيارة القدس في عيد الفصحالسفير المصري بالصين يدلي بصوته في الاستفتاء على التعديلات الدستورية| صورمقتل صحفية إثر تبادل لإطلاق النار في لندنديري بأيرلندا الشماليةإقبال متوسط من المصريين في الصين للتصويت على التعديلات الدستوريةترامب حاول إقالة المدعي الخاص مولر خوفا من التحقيق حول التدخل الروسيناخب مصري في الصين: قطعت مسافة طويلة للمشاركة في الاستفتاء على التعديلات الدستوريةحفيد موسولينى يترشح لانتخابات البرلمان الأوروبى ..ويؤكد : الفاشية ماتت ودفنتتقرير – هل انتهى شهر العسل بين سولشاير ويونايتد؟ الأرقام تجيبأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الجمعة 19 ابريل 2019تفاصيل جديدة حول المعارك في طرابلسقوة حماية الجنوب : لهذا هاجمنا مطار تمنهنتالأمم المتحدة : مليوني دولار لمساعدة المدنيين المحاصرين في ليبياالافراج عن منح الطلبة الموفدين عن الربع الأولالمعاناة المعيشية في العاصمةالولايات المتحدة صوتت مع روسيا ضد قرار بريطانيا في مجلس الامنايقاف العمل بالاتفاقيات الأمنيّة مع فرنساالمسماري: مرتزقة تشاديون بقيادة الجضران هاجموا مطار تمنهنتمجلس الأمن يفشل للمرة الرابعة في إصدار قرار بشأن ليبياالرئاسة الفرنسية تنفي دعم المشير حفتر

عودة طائرة حقل الفيل إلى طرابلس

- كتب   -  
عودة طائرة حقل الفيل إلى طرابلس
عودة طائرة حقل الفيل إلى طرابلس

ايوان ليبيا - وكالات :

قال مكتب إعلام القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية، إن القائد العام الشير خليفة حفتر أصدر «تعليمات بالسماح للطائرة» المدنية التي أقلعت من مطار حقل الفيل اليوم الأحد، بالمغادرة إلى العاصمة طرابلس بعد أن طلبت من قائدها الهبوط في مطار تمنهنت (شمال سبها) بمرافقة من طائرات سلاح الجو التابع للقيادة العامة.

وأضاف مكتب الإعلام في توضيح نشره عبر صفحته على «فيسبوك» أنه « تم استضافة من كانوا على متن الطائرة من قبل غرفة عمليات الكرامة وغرفة عمليات القوات الجوية .. وجرى لقاء صحفي مع من كانوا على متنها من قبل شعبة الإعلام الحربي بالقيادة العامة .. ومن ثم صدرت تعليمات القائد العام المشير خليفة حفتر بالسماح للطائرة ومن على متنها بالمغادرة إلى طرابلس وتأمينها في الأجواء وهو ما تم فعليا».

وأوضح أن الطائرة أقلعت من مطار حقل الفيل اليوم الأحد «في الوقت الذي كانت فيه مقاتلاتنا في فضاء المنطقة .. حيث تم الطلب من قائد الطائرة التوجه إلى مطار تمنهنت بمرافقة مقاتلات سلاحنا الجوي .. وقد توجه بالفعل وهبط بالمطار».

وبيّن مكتب إعلام القيادة العامة أن هذه الطائرة من «نوع CRJ طائرة تابعة للخطوط الجوية الليبية حطت أمس السبت بمهبط حقل الفيل النفطي رغم الحظر الجوي الذي أعلنت عنه غرفة عمليات القوات الجوية عبر مختلف وسائل الإعلام المختلفة. كما صدرت نشرة NOTN بمنع الطيران في مختلف مطارات ومهابط المنطقة الجنوبية نظرا للعمليات الحربية الجارية في المنطقة».

وأضاف أنه «وبعد هبوط الطائرة المشار إليها في مهبط الحقل رغم وجود مقاتلات سلاح الجو الليبي في فضاء المنطقة .. إلا أن مقاتلاتنا لم تستهدفها وأطلقت طلقات تحذيرية في الصحراء بالقرب من المطار .. بعيدا عن المهبط وبعيدا عن الطائرة وبعيدا عن منشآت المطار».

وأكد مكتب إعلام القيادة العامة أنه «كان على متن هذه الطائرة طاقم طبي بالإضافة إلى طاقم الطائرة والمدعو علي كنه الذي ينصب العداء للجيش الليبي».

وأمس الثلاثاء اتهم المجلس الرئاسي حكومة الوفاق الوطني «طائرة لقوات تتبع القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية بالمنطقة الشرقية» بالوقوف وراء «القصف بالصواريخ الذي تعرضت له طائرة مدنية تابعة للخطوط الجوية الليبية»، قال إنها «كانت تنقل جرحى ومصابين من حقل الفيل النفطي لتلقي العلاج في العاصمة طرابلس».

التعليقات