ايوان ليبيا

الأحد , 21 أبريل 2019
المسماري: واشنطن تثق في قدرات الجيشالمسماري: 8 غارات استهدفت الوطية ومدينة غريانالمطالبة بلجنة أممية للتحقيق في انتهاكات حرب طرابلسدوي انفجارات قوية في طرابلسحقيقة إغلاق المجال الجوي لمطار معيتيقةواشنطن تدعو 9 هيئات طيران أجنبية للمشاركة في تقييم بوينج 737 ماكس المعدّلةملكة بريطانيا إليزابيث الثانية تحتفل بعيد ميلادها الـ 93|صورانفجارات عدة تضرب العاصمة السريلانكية ومدنا أخرى في توقيت متزامن|صوربارزاني: بلادنا نموذج للتعايش بين المكونات الدينية والقوميةرويترز: سماع دوي انفجارات ونيران مدافع مضادة للطائرات في طرابلسأليجري يقترب ورونالدو الأعظم.. أبرز أرقام فوز يوفنتوس بلقب الدوري الإيطالي الثامن تواليا‎سانشيز يلمح بالرحيل من بايرن: دقائق مشاركتي ليست كافية.. انتظر خيارات أخرىللتشبث بالدوري الممتاز.. رايو يخاطب ريال مدريد لإلغاء "بند الخوف"مواعيد مباريات اليوم الأحد 21-4-2019 والقنوات الناقلة.. صلاح وقمم مثيرة جديدةقرينة السفير السعودي تنظم احتفالية للأطفال الأيتام | صورالنائب العام السودانى المكلف يصدر قرارا بإنشاء نيابة مكافحة الفسادالوطن ينزف ولن يعالجه الاستقواء ولا الكراهية،، استفيقوا أيها الليبيون فهُم يريدون ثروتكم ومستقبلكم..الجيش يسيطر على جسري مطار طرابلس ووادي الربيعمسلحون يهاجمون وزارة الاتصالات الأفغانية في وسط كابولالمبعوث الأممي إلى ليبيا ينفي تعرضه لمحاولة اغتيال

تصريحات عقيله صالح.. ما الذي لدى ساسة اليوم كي يعرضوه على الليبيين؟

- كتب   -  
تصريحات عقيله صالح.. ما الذي لدى ساسة اليوم كي يعرضوه على الليبيين؟
تصريحات عقيله صالح.. ما الذي لدى ساسة اليوم كي يعرضوه على الليبيين؟

 

محمد الامين يكتب :

تصريحات عقيله صالح.. ما الذي لدى ساسة اليوم كي يعرضوه على الليبيين؟


بصرف النظر عن اعترافنا وإقرارنا بمبدأ حق كل ليبي في الترشح لأي موقع سياسي وبحقّ الليبيين كافة في ابداء الرأي والموقف بمنح الصوت أو حجبه عن أي مترشح ليبي لأي منصب او موقع.. فإن هنالك تساؤلات لا بدّ منها بشأن المسألة الانتخابية، وبشأن حق الترشح من عدمه..

لا خلاف بين أي عاقلين بشأن كارثية اداء النخبة السياسية الحالية سواء أكانت في طبرق او البيضاء او طرابلس أو غيرهما.. وأن هذه الطبقة السياسية التي قادت ليبيا إلى أزمة طاحنة واغرقت شعبها في كل الأزمات والشرور بسبب أنانيتها وتواطؤها وارتهانها، قد فقدت كل رصيد شعبي،، وأن لا فرصة لها في النجاح والحصول على تأييد حتى ولو ترشحت أمام جمهور من المجانين.. هذه النخبة جمعت بالاضافة إلى كل عيوبها مثلبة أساسية هي انعدام الحياء وصفاقة الوجه اكرمكم الله.. إذ ما يفتأ اعلام الفشل وساسة الصدفة الذين أغرقوا ليبيا يتشدقون بما يناسب ولا يناسب من "حكم" ونظريات لإقناع الليبيين بديمقراطيتهم وبعمق فهمهم وقبولهم بقواعد التنافس، وهم الذين احتربوا وجروا الليبيين إلى كل الشرور والكوارث.. أتساءل كأي ليبي حقيقة عن جدية هؤلاء في الحديث عن تصوراتهم واستعدادتهم المزعومة لاستحقاق ظلوا يحاربون تنظيمه أعواما وشهورا؟ وعن البرامج التي يحملونها في جعبتهم؟؟ وعن الاضافة التي يمكن أن يحقّقوها لليبيا وشعبها؟؟ هل بمثل هؤلاء يمكن اعادة السلام والامن والامان إلى ليبيا؟ هل بمثل هؤلاء يمكن اعادة اعمار ليبيا؟ هل بمثل هؤلاء المرتهنين العملاء المتذيّلين للخارج ستستعيد ليبيا سيادتها ومهابتها؟؟

المرجح أن هؤلاء سيلوثون المشهد الانتخابي وحتى مشهد ما بعد الانتخابات باساليبهم وأحقادهم ومكرهم،، والمؤكد أن ليبيا بدونهم سوف تكون أفضل،، وأنه لا بد من نخبة جديدة فالمثل الشامي يقول "ما يجرّب المجرّب إلا اللّي عقله مخرّب"!! وفي الحدّ الأدنى لا بدّ من العمل على ترشيح جيل جديد ونخبة جديدة كي لا يجد الناخب الليبي نفسه مضطرا للاختيار بين السيء والأسوأ.. اذا كُتب للانتخابات أن تتم، فإن تشويه المشهد المقبل يعتبر خطا احمر ينبغي أن يعمل الوطنيون على عدم المساس به.. وهذا لا يتم إلا بحسن الاستعداد وترتيب الحسابات بشكل جيد وواقعي.. هذا من مقتضيات حب البلد والحرص عليه وتفادي المآزق والانسدادات سواء اثناء الفترة الانتقالية أو الفترة الدائمة..

وللحديث بقية.

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات