ايوان ليبيا

الأثنين , 19 أغسطس 2019
الرئيس السوداني السابق البشير في "قفص الاتهام" | صورواشنطن: تأجيل الحظر على هواوي لمدة 90 يوماماكرون لبوتين: الالتزام بوقف إطلاق النار في إدلب أمر ملحبوتين: روسيا لن ترفض العودة إلى مجموعة "جي 8"لمحة عن مرزق وقوة ارهاب الجنوب الليبي ... بقلم / محمد علي المبروكبايرن يكشف موقف روبن من ارتداء كوتينيو للقميص رقم 10تقرير: مالديني في مدريد من أجل ماريانو ديازبالفيديو - 6 أهداف كانت تستحق التواجد في ترشيحات جائزة بوشكاش هذا العامخبر في الجول - مندوب إداري من سموحة في الأهلي من أجل ناصر ماهرالى فزان الاصل لا الى فزان الوافدة ... بقلم / البانوسى بن عثمانلا لمقارنة الأسود بالثعالب ... بقلم / المهدي أحميدحقيقة إستئجار إيران لطائرة ليبية للتهرب من العقوباتشكري يبحث مع بومبيو الملف الليبيبوتين: نسعى للمصالحة بين الفرقاء في ليبياالبرلمان يطالب الجيش بالتصدي للعصابات في مرزقتحذيرات أميركية من مهاجمة الطيران المدني في ليبياموعد تخفيض أسعار تذاكر الخطوط الأفريقيةماكرون يناقش خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي مع جونسون الخميس المقبلتأجيل محاكمة الرئيس السوداني السابق عمر البشير إلى السبت المقبلتأجيل محاكمة رئيس وزراء ماليزيا السابق في فضيحة فساد إلى 26 أغسطس الجاري

تصريحات عقيله صالح.. ما الذي لدى ساسة اليوم كي يعرضوه على الليبيين؟

- كتب   -  
تصريحات عقيله صالح.. ما الذي لدى ساسة اليوم كي يعرضوه على الليبيين؟
تصريحات عقيله صالح.. ما الذي لدى ساسة اليوم كي يعرضوه على الليبيين؟

 

محمد الامين يكتب :

تصريحات عقيله صالح.. ما الذي لدى ساسة اليوم كي يعرضوه على الليبيين؟


بصرف النظر عن اعترافنا وإقرارنا بمبدأ حق كل ليبي في الترشح لأي موقع سياسي وبحقّ الليبيين كافة في ابداء الرأي والموقف بمنح الصوت أو حجبه عن أي مترشح ليبي لأي منصب او موقع.. فإن هنالك تساؤلات لا بدّ منها بشأن المسألة الانتخابية، وبشأن حق الترشح من عدمه..

لا خلاف بين أي عاقلين بشأن كارثية اداء النخبة السياسية الحالية سواء أكانت في طبرق او البيضاء او طرابلس أو غيرهما.. وأن هذه الطبقة السياسية التي قادت ليبيا إلى أزمة طاحنة واغرقت شعبها في كل الأزمات والشرور بسبب أنانيتها وتواطؤها وارتهانها، قد فقدت كل رصيد شعبي،، وأن لا فرصة لها في النجاح والحصول على تأييد حتى ولو ترشحت أمام جمهور من المجانين.. هذه النخبة جمعت بالاضافة إلى كل عيوبها مثلبة أساسية هي انعدام الحياء وصفاقة الوجه اكرمكم الله.. إذ ما يفتأ اعلام الفشل وساسة الصدفة الذين أغرقوا ليبيا يتشدقون بما يناسب ولا يناسب من "حكم" ونظريات لإقناع الليبيين بديمقراطيتهم وبعمق فهمهم وقبولهم بقواعد التنافس، وهم الذين احتربوا وجروا الليبيين إلى كل الشرور والكوارث.. أتساءل كأي ليبي حقيقة عن جدية هؤلاء في الحديث عن تصوراتهم واستعدادتهم المزعومة لاستحقاق ظلوا يحاربون تنظيمه أعواما وشهورا؟ وعن البرامج التي يحملونها في جعبتهم؟؟ وعن الاضافة التي يمكن أن يحقّقوها لليبيا وشعبها؟؟ هل بمثل هؤلاء يمكن اعادة السلام والامن والامان إلى ليبيا؟ هل بمثل هؤلاء يمكن اعادة اعمار ليبيا؟ هل بمثل هؤلاء المرتهنين العملاء المتذيّلين للخارج ستستعيد ليبيا سيادتها ومهابتها؟؟

المرجح أن هؤلاء سيلوثون المشهد الانتخابي وحتى مشهد ما بعد الانتخابات باساليبهم وأحقادهم ومكرهم،، والمؤكد أن ليبيا بدونهم سوف تكون أفضل،، وأنه لا بد من نخبة جديدة فالمثل الشامي يقول "ما يجرّب المجرّب إلا اللّي عقله مخرّب"!! وفي الحدّ الأدنى لا بدّ من العمل على ترشيح جيل جديد ونخبة جديدة كي لا يجد الناخب الليبي نفسه مضطرا للاختيار بين السيء والأسوأ.. اذا كُتب للانتخابات أن تتم، فإن تشويه المشهد المقبل يعتبر خطا احمر ينبغي أن يعمل الوطنيون على عدم المساس به.. وهذا لا يتم إلا بحسن الاستعداد وترتيب الحسابات بشكل جيد وواقعي.. هذا من مقتضيات حب البلد والحرص عليه وتفادي المآزق والانسدادات سواء اثناء الفترة الانتقالية أو الفترة الدائمة..

وللحديث بقية.

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات