ايوان ليبيا

الجمعة , 19 أبريل 2019
موجة أمطار وثلوج تجتاح 15 محافظة إيرانيةإسرائيل تسمح للمسيحيين في غزة بزيارة القدس في عيد الفصحالسفير المصري بالصين يدلي بصوته في الاستفتاء على التعديلات الدستورية| صورمقتل صحفية إثر تبادل لإطلاق النار في لندنديري بأيرلندا الشماليةإقبال متوسط من المصريين في الصين للتصويت على التعديلات الدستوريةترامب حاول إقالة المدعي الخاص مولر خوفا من التحقيق حول التدخل الروسيناخب مصري في الصين: قطعت مسافة طويلة للمشاركة في الاستفتاء على التعديلات الدستوريةحفيد موسولينى يترشح لانتخابات البرلمان الأوروبى ..ويؤكد : الفاشية ماتت ودفنتتقرير – هل انتهى شهر العسل بين سولشاير ويونايتد؟ الأرقام تجيبأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الجمعة 19 ابريل 2019تفاصيل جديدة حول المعارك في طرابلسقوة حماية الجنوب : لهذا هاجمنا مطار تمنهنتالأمم المتحدة : مليوني دولار لمساعدة المدنيين المحاصرين في ليبياالافراج عن منح الطلبة الموفدين عن الربع الأولالمعاناة المعيشية في العاصمةالولايات المتحدة صوتت مع روسيا ضد قرار بريطانيا في مجلس الامنايقاف العمل بالاتفاقيات الأمنيّة مع فرنساالمسماري: مرتزقة تشاديون بقيادة الجضران هاجموا مطار تمنهنتمجلس الأمن يفشل للمرة الرابعة في إصدار قرار بشأن ليبياالرئاسة الفرنسية تنفي دعم المشير حفتر

«اللواء السابع» يدعو السـراج إلى لجم الميليشيات

- كتب   -  
«اللواء السابع» يدعو السـراج إلى لجم الميليشيات
«اللواء السابع» يدعو السـراج إلى لجم الميليشيات

ايوان ليبيا - وكالات :

دعا «اللواء السابع مشاة» المعروف محليًّا بـ«الكانيات» رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، فائز السراج، إلى «لجم الميليشيات المسلحة وإلزامها بتنفيذ الترتيبات الأمنية المتفق عليها» في العاصمة طرابلس.

وحمَّل «اللواء السابع» في بيان نشره مكتبه الإعلامي عبر صفحته على «فيسبوك»، اليوم الثلاثاء، السراج «مسؤولية أي تصعيد» قد يحدث «في ظل التحشيدات العسكرية والتوتر الأمني جنوب العاصمة»، التي اعتبر أنها «تهدف لزعزعة الاستقرار وجر المنطقة إلى حرب جديدة».

وأكد «اللواء السابع مشاة» «استمراره في الالتزام بالتهدئة، كما التزم بها طيلة الأشهر السابقة، والعمل وفق ما جاء في الترتيبات الأمنية التي صادق عليها المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني»، وفق نص البيان.

وكانت الضواحي الجنوبية لمدينة طرابلس، شهدت قبل ثلاثة أشهر اشتباكات عنيفة بين «اللواء السابع مشاة» القادم من ترهونة جنوب شرق العاصمة، والمجموعات المسلحة في طرابلس، أسفرت عن مقتل العشرات وإصابة المئات وتسببت في موجة نزوح للعائلات من المنطقة.

ونجحت بعثة الأمم المتحدة بقيادة غسان سلامة في التوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار، ترتب عليه توافق الأطراف المتنازعة على تنفيذ ترتيبات أمنية ثانية تقضي باستبدال عناصر المجموعات المسلحة برجال أمن رسميين من الجيش والشرطة لتأمين مؤسسات الدولة والمرافق الحيوية، بعد الترتيبات الأولى التي جرت العام 2016.

لكن المفوض بوزارة الداخلية في حكومة الوفاق الوطني فتحي باشاغا، أعلن عقب الاعتداء الإرهابي الذي استهدف مقر وزارة الخارجية والتعاون الدولي قبل أسابيع، فشل الترتيبات الأمنية الثالثة بسبب هيمنة المجموعات المسلحة على الوزارة وتقويض عملها.

وخلال زيارته مدينة سبها يوم الأحد، كشف مبعوث الأمم المتحدة رئيس بعثتها للدعم في ليبيا، غسان سلامة، ترتيبات أمنية جديدة سيجري كشفها في العاصمة طرابلس خلال الأسبوع المقبل.

التعليقات