ايوان ليبيا

الثلاثاء , 23 يوليو 2019
الصين تعارض فرض عقوبات أمريكية على شركة بسبب نفط إيرانالنواب الإسبان يصوتون اليوم بشأن إعادة انتخاب رئيس الوزراءوزارع الدفاع التركية: تدمير 7 أهداف سورية ردا على إطلاق قذيفتينإيران: وجود تحالف دولي لحماية الخليج سيزعزع الأمنأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الثلاثاء 23 يوليو 2019تفاصيل تحركات القوات المسلحة جنوب طرابلسالوفاق : قوات حفتر تقدم في محور عين زارةأسباب ارتفاع أسعار الأضاحيمركزي البيضاء: 377 مليون دينار سيولة للشرقعودة حركة الملاحة الجوية بمطار معيتيقةريبيري يشكر أهل مصر: أراكم قريباميلنر عن هزائم فترة الإعداد: لا يوجد ما يستدعي القلق بشأنهجوارديولا: جدول المباريات سيقتل اللاعبين.. بدأنا موسما جديدا ومحرز لم ينه السابقزعيم كوريا الشمالية يتفقد غواصة بنيت حديثامركز حقوقي يمني: الحوثيون يمارسون منهجا واضحا في إرهاب المواطنين عبر قتل الخصوم والتنكيل بجثثهمترامب يعلن التوصل إلى اتفاق بشأن الموازنة الاتحاديةاخر تطورات الأوضاع بجنوب طرابلساللواء 73 مشاة: الوفاق تفبرك الأخبار الكاذبةانتقادات روسية على اعتقال روسيين في طرابلسبعثة الأمم المتحدة: مراجعة الحسابات المالية لفرعي المصرف المركزي

جوليان كاسترو الوزير السابق في إدارة أوباما يعلن خوض السباق الرئاسي المقبل

- كتب   -  
جوليان كاسترو

أعلن رئيس بلدية سان أنطونيو السابق في ولاية تكساس الأمريكية، الوزير السابق في حكومة باراك أوباما، جوليان كاسترو، السبت، ترشحه للانتخابات الرئاسية المقبلة، ليصبح في حال فوزه أول رئيس يتحدر من أمريكا اللاتينية، وذلك في أوج الجدل حول الهجرة في البلاد.

وكاسترو، 44 عاما، المتحدر من عائلة مهاجرين مكسيكيين، أعلن ترشحه من تكساس، ليصبح أول الشخصيات الديمقراطية التي تعلن رسميا دخول السباق إلى البيت الأبيض عام 2020، والمتوقع أن يتنافس فيها عدد من المرشحين في مواجهة الرئيس دونالد ترامب.
وقال كاسترو، أمام مئات من أنصاره في سان أنطونيو، في الحي الذي نشأ فيه مع شقيقه التوأم جواكين، العضو في مجلس النواب: "حين وصلت جدتي إلى هنا قبل نحو مائة عام، أكيد أنها لم تكن لتتصور أنه بعد جيلين فقط سيكون أحد أحفادها نائبا في الكونغرس الأمريكي، والآخر يقف اليوم أمامكم للقول: أنا مرشح لرئاسة الولايات المتحدة".
يأتي هذا الإعلان تحت شعار "أمة واحدة، مصير واحد" فيما جعل الرئيس ترامب من موضوع الهجرة ملفا ساخنا، ويشهد قسم من الإدارات الفيدرالية "شللا" لأن الرئيس يطالب الكونجرس بمبلغ 5.7 مليار دولار لبناء جدار حدودي مع المكسيك.
وتطرق كاسترو إلى هذا الموضوع، قائلا: "نعم، يجب أن نضمن الأمن على الحدود، لكن هناك طريقة ذكية وإنسانية للقيام بذلك"، منددا "بأزمة قيادة في ظل رئاسة ترامب".

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات