ايوان ليبيا

الثلاثاء , 22 يناير 2019
ميركل وماكرون يعتزمان التوقيع على معاهدة صداقة جديدةالتحقيق في انتهاكات لقوات الردع بقاعدة معيتيقةكواليس المشاجرة داخل سفارة ليبيا بالكويتإنشاء سور على المنفذ الحدودي بين ليبيا ومصرالتحقيق في مخالفات مالية بمستشفى الجلاء للولادةشروط الإفراج عن نتائج امتحانات الطلاب الأردنيينوصول السيولة النقدية إلى 7 مناطق بالجنوب الليبيبواتينج صفقة برشلونة الجديدة.. أول غاني ينضم للفريق الكتالونيبي بي سي: إصابة بيليرين بقطع بالرباط الصليبي.. ومونشي مرشح للعمل في أرسنالزلزال شدته 6 درجات يضرب جزيرة سامباوا الإندونيسيةفرنسا تغرم جوجل 50 مليون يورو بتهمة انتهاك قواعد حماية البيانات في الاتحاد الأوروبيالجيش الليبي يعلن مقتل قياديين إرهابيين في مدينة "درنة"مقتل 10 بحارة إثر اشتعال النيران في سفينتي شحن بالقرب من القرمرئيس بوركينا فاسو يعين رئيس وزراء جديد للبلادبواتينج: الانتقال لبرشلونة فرصة فريدة.. وأتمنى التسجيل في الكلاسيكوتقارير برتغالية: كواريزما يرغب في الرحيل عن تركيا"لدينا أخبار جيدة لكم".. رسميا – برشلونة يعلن ضم بواتينجبالفيديو - يوفنتوس يضرب كييفو بثلاثية ويبتعد بالصدارةبريكست.. تلقي بظلالها على أيرلندا الشمالية لتعيد أجواء التوتر مجدداأيرلندا ترفض اقتراحا بوضع حد زمني لشبكة الأمان الخاصة بحدودها

مصطفى حمدان: مصر المحروسة ضد كل من يريد لها شرا في الداخل والخارج

- كتب   -  
جانب من اللقاء

استقبل رئيس الكنيسة القبطية الآرثوذوكسية في لبنان الأب ​رويس الأورشليمي في مقره، أمين الهيئة القيادية في حركة الناصريين المستقلين المرابطين العميد مصطفى حمدان والأخوة أعضاء الهيئة، رافقهم أمين عام حركة الأمة فضيلة الشيخ عبدالله جبري والشيخ وليد العمري والشيخ محمود القادري والحاج سعيد عيتاني، وأعضاء تجمع علماء عكار الشيخ مؤمن الرفاعي ومنذر الزعبي، ورئيس التجمع اللبناني العربي عصام طنانة، وعضو المكتب السياسي للحزب العربي الديمقراطي مهدي مصطفى، حيث قدموا له التهنئة بمناسبة الأعياد المجيدة.
وقال أمين الهيئة القيادية في حركة الناصريين المستقلين المرابطون في لبنان العميد مصطفى حمدان: نتقدم بأسمى آيات المباركة من خلال الأب رويس الأورشليمي بعيد الميلاد ورأس السنة لأهلنا الأقباط الذين هم دائماً وأبداً حماة الأمة ومصر المحروسة ضد كل من يريد لها شراً في الداخل والخارج.
وأضاف: اليوم نعيش أسمى مظاهر اللحمة الوطنية سواء في مصر أو في أمتنا التي مرت عليها سنين عجاف تحت مظلة الإرهاب الذي يعتبر عصابات الإخوان المتأسلمين جذعه الأساسي والذين حاولوا أن يجعلوا من أمتنا العربية فتاتاً وشتاتاً إمارات مذهبية وطائفية ودينية من أجل أن يتلقوا يهودية الدولة المغتصبة على أرض فلسطين العربية، ونؤكد أن ما شهدناه في رأس السنة في مصر شكل لنا في عقولنا ووجداننا الكثير من الضمانة والأمن والاستقرار.
ثمن حمدان افتتاح أهم معلمين دينين على مستوى الشرق الأوسط في مصر كنيسة المعلم المسيح وجامع الفتاح العليم، فقيمة افتتاح هذين المقامين هو رمزية من يجعل المستقبل في امتنا واعداً موحداً لا يسمح للإرهاب أن يخرب أمتنا.

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات