ايوان ليبيا

الثلاثاء , 22 يناير 2019
التحقيق في انتهاكات لقوات الردع بقاعدة معيتيقةكواليس المشاجرة داخل سفارة ليبيا بالكويتإنشاء سور على المنفذ الحدودي بين ليبيا ومصرالتحقيق في مخالفات مالية بمستشفى الجلاء للولادةشروط الإفراج عن نتائج امتحانات الطلاب الأردنيينوصول السيولة النقدية إلى 7 مناطق بالجنوب الليبيبواتينج صفقة برشلونة الجديدة.. أول غاني ينضم للفريق الكتالونيبي بي سي: إصابة بيليرين بقطع بالرباط الصليبي.. ومونشي مرشح للعمل في أرسنالزلزال شدته 6 درجات يضرب جزيرة سامباوا الإندونيسيةفرنسا تغرم جوجل 50 مليون يورو بتهمة انتهاك قواعد حماية البيانات في الاتحاد الأوروبيالجيش الليبي يعلن مقتل قياديين إرهابيين في مدينة "درنة"مقتل 10 بحارة إثر اشتعال النيران في سفينتي شحن بالقرب من القرمرئيس بوركينا فاسو يعين رئيس وزراء جديد للبلادبواتينج: الانتقال لبرشلونة فرصة فريدة.. وأتمنى التسجيل في الكلاسيكوتقارير برتغالية: كواريزما يرغب في الرحيل عن تركيا"لدينا أخبار جيدة لكم".. رسميا – برشلونة يعلن ضم بواتينجبالفيديو - يوفنتوس يضرب كييفو بثلاثية ويبتعد بالصدارةبريكست.. تلقي بظلالها على أيرلندا الشمالية لتعيد أجواء التوتر مجدداأيرلندا ترفض اقتراحا بوضع حد زمني لشبكة الأمان الخاصة بحدودهاألمانيا تمنع شركة طيران إيرانية من دخول أجوائها بعد ضغوط أمريكية

الجمالي :الناتو دمر مؤسسات الدولة الليبية

- كتب   -  
الجمالي :الناتو دمر مؤسسات الدولة الليبية
الجمالي :الناتو دمر مؤسسات الدولة الليبية

ايوان ليبيا - وكالات :

قال مبعوث الجامعة العربية إلى ليبيا صلاح الدين الجمالي أمس الخميس إن الناتو في ليبيا أسقط نظام الرئيس السابق معمر القذافي لكنه بالمقابل دمّر مؤسسات الدولةخاصة الأمن والجيش وبنيتها التحتية وحوّل البلاد إلى مسرح للحرب بين المسلحين.

الجمالي أوضح في حوار خاص مع موقع “إرم نيوز” أنّ ليبيا تشهد بداية عودة تدريجية للدولة بمساعدة القوى الدولية ومنظمة الأمم المتحدة ودعم الجامعة العربية والاتحاد الأفريقي والاتحاد الأوروبي.

وأضاف أن هناك قناعة لدى كل الأطراف بأنه يجب أن تعود الدولة الليبية بشكل جديد وعصري ، معتبرًا أن عودة ليبيا دولة قوية سيكون في مصلحة جميع الدول سواء بلدان الجوار أو البلدان الأوروبية أو الدول الأخرى البعيدة.

أمّا فيما يتعلق بدور الجامعة العربية في الملف الليبي، أكد الجمالي أن الجامعة ساهمت في كل المراحل والجهود للوصول إلى تفاهمات بين الفرقاء السياسيين، موضحاً أن منظمته شاركت سنة 2014 بعدد كبير من المراقبين لإنجاز الانتخابات آنذاك.

وحول اللقاء الذي جمعه بالقائد العام للجيش المشير خليفة حفتر، نوّه الجمالي إلى أن المشير يدعم الانتخابات المرتقبة ويفضل أن يبقى رئيس حكومة الوفاق فائز السراج في منصبه إلى حين الانتهاء من الانتخابات.

وعن المؤتمر الليبي الجامع الذي ستحتضنه تونس، لفت الجمالي إلى أن هذا المؤتمر موجه لليبيين، متمنيًا نجاحه لأنه سيكون تمهيدًا لتحضير الفرقاء لإجراء انتخابات.

مبعوث الجامعة العربية أشار إلى أن دول الجوار تتضرّر من الأزمة الليبية وهي غير قادرة على السيطرة على حدودها، مضيفاً :”ما دامت ليبيا لم تستقر فتونس لن تستقر”.

التعليقات