ايوان ليبيا

الأثنين , 24 يونيو 2019
مصادرة شاحنات وقود في طريقها لقوات الجيشالمؤقتة تطالب بالإفراج عن الناقلة “بدر”قبيلة العبيدات تدعو لتحييد موقف البعثة الامميةرفض شحنة أدوية تونسيةالجبير: السعودية تدعم إقامة دولة فلسطينية مستقلة على حدود 67.. والفلسطينيون أصحاب القرار الأخيرجهود الرئيس السيسي لجذب الاستثمارات العالمية تتكلل بالنجاح.. تفاصيل جولة رئيس الوزراء ببوش الألمانية | صورانفجار قنبلة غربي ألمانياسياسي ألماني من أصل تركي: عصر أردوغان انتهى ولديه قوة لجذب البلد نحو الهاويةالمجلس الرئاسي الليبي: شرعية الشعب أم شرعية الإرادة الدولية ... بقلم : عثمان محسن عثمانأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاثنين 24 يونيو 2019ليبيا المحاصرة بالقواعد الأجنبية.. الأزمة الليبية تتحول الى شرّ محض، والجوار يولّينا ظهره حفاظا على أمنه..مجلس السلم والأمن الأفريقي يناقش الوضع الليبيعودة حركة الملاحة الجوية لمطار معيتيقة الدوليحقيقة سعي الجيش لتحرير سرت من الميليشياتعودة عمل منظومة الجوازات بمعبر رأس إجدير«فرونتكس» :توقيف مهربين قبالة الساحل الليبيأعضاء جدد من النيابة العسكرية يؤدون اليمين القانونيةتصور حول تسعيرة العمالة في سرتقمة أمنية بين روسيا وإسرائيل وأمريكا اليوم لمناقشة التصعيد الإيراني في المنطقةوزير الاتصالات الإيراني: الهجمات الإلكترونية الأمريكية على أهداف بطهران لم تكن ناجحة

ضبط مخطوطات تاريخية نادرة منهوبة من ليبيا اثناء تهريبها عبر تونس

- كتب   -  
ضبط مخطوطات تاريخية نادرة منهوبة من ليبيا اثناء تهريبها عبر تونس
ضبط مخطوطات تاريخية نادرة منهوبة من ليبيا اثناء تهريبها عبر تونس

 

ايوان ليبيا - وكالات :

تمكنت فرقة الأبحاث والتفتيش بمنطقة المحمدية التابعة لإقليم الحرس الوطني ببن عروس التونسية أمس الأول من حجز 6 مخطوطات ومجلدات عبرية قديمة ذات قيمة تاريخية تم الإستيلاء عليها من متاحف موجودة في ليبيا أبان أحداث 2011.

الناطق الرسمي باسم الحرس الوطني حسام الدين الجبابلي قال في تصريح صحفى إنه تم الاحتفاظ بثلاثة أشخاص من الوسطاء في تجارة الآثار دون رخصة قانونية.

وبين الجبابلي أن المخطوطات المحجوزة التي تم الاستيلاء عليها من متاحف موجودة بليبيا في فترة الانفلات الأمني إبان أحداث الـ 2011 كانت بحوزة أشخاص ينتمون إلى شبكة متاجرة بالآثار بين تونس وبنزرت وليبيا وتتجه نيتهم نحو التفويت فيها مقابل مبالغ مالية تفوق 1.5 مليون دينار.

 

وأضاف أنه بالتنسيق مع النيابة العمومية ببن عروس تم حجز المخطوطات وفتح تحقيق في قضية عادية موضوعها المسك بنية الاتجار بقطع أثرية دون ترخيص قانوني.

وجاء في التقرير الصادر عن محافظ التراث بالمتحف الوطني بباردو سعاد التومي أن المحجو حسب المعاينة الأولية يعتبر من المخطوطات الأصلية والنادرة وهو ذو قيمة تاريخية هامة بحيث لا يمكن حيازتها ولا الاتجار بها وفق ما تنصّ عليه الفصول 1 و2 و5 من مجلة حماية التراث.

ويتمثّل المحجوز وفق ما ورد في التقرير ذاته في مخطوط من الجلد في شكل لفافة من ثلاث ورقات مكتوبة بماء الذهب باللغة العبرية يعود تاريخه إلى القرن 19 أما المخطوط الثاني فيتمثّل في لوحة من الجلد كتبت عليها أنشودة دينية مستوحاة من التوراة ويعود المخطوط الثالث إلى الفترة الحديثة وهو عبارة عن كتاب على جلد ماعز.

أما المخطوط الرابع فهو كتاب عبري من الجلد يتضمن 18 صفحة دُوّنت عليه حِكم وأمثال مستوحاة من حياة اليهو. ويعود تاريخ هذا الكتاب أيضا إلى الفترة الحديثة حيثوورد في تقرير محافظ التراث سعاد التومي أن المحجوز يشمل كذلك مخطوطا يضمّ 12 صفحة عليها زخرفة هندسية ونباتية وحيوانية وتجسيمات إنسانية نادرة جدا بالإضافة إلى كتيْب ذو غلاف من الجلد يتضمّن 15 صفحة في شكل مخطوطات مكتوبة بالعبرية مع زخرفة مكثفة ورجّح التقرير أن هذا الكتيْب يعود أيضا إلى الفترة الحديثة.

 

 

التعليقات