ايوان ليبيا

الثلاثاء , 28 يناير 2020
رسميا - بلد الوليد يضم بن عرفة ومهاجم ألميرياسولشاير: أليكسيس سانشيز سيعود للرد عليكمإنتر يفقد هدافه أمام أودينيزي وميلان بسبب الإيقافرسميا - إنتر ميلان يظفر بالسباق.. إريكسن إنتريستاأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الثلاثاء 28 يناير 2020هل يزور حفتر موسكو قريباًلافروف: مسلحون من إدلب يتوجهون إلى ليبياقوة دعم المديرية «عاصفة العاصمة» تستعد للانتشار في طرابلسإسقاط طائرة إماراتية مسيرةملك ماليزيا يدعو إلى أداء صلاة الحاجة بسبب فيروس كوروناطالبان تمنع القوات الأفغانية من الوصول لموقع تحطم طائرة عسكرية أمريكيةالصحفيين العرب: ندين بكل قوة مشروع صفقة القرن الذى يهدف إلى تصفية القضية الفلسطينيةمحامو ترامب يحاولون تجاوز المعلومات التي كشفها بولتون في محاكمة عزله بالشيوخلجنة مالية دولية أمل ليبيا الأخير IFC: أداة القتل الاقتصادي الجديد.. هل مهّـــد لها ليبيون الطريق؟..تعرف على رجيم زيت الزيتوناعتماد التقييم الذاتي للمؤسسة الليبية للاستثمارتفاصيل حادثة “قصف تاجوراء”قرار بريطاني في مجلس الأمن لوقف إطلاق النار في ليبيااتفاق تعاون بين داخلية الوفاق وشركة روز البريطانيةكواليس النقاشات الدولية لتقاسم ثروة ليبيا

شرارة التنافس المحموم تحرق وزير مالية السراج!! ماذا وراء نص الاستقالة المطوّل؟!!

- كتب   -  
شرارة التنافس المحموم تحرق وزير مالية السراج!! ماذا وراء نص الاستقالة المطوّل؟!!
شرارة التنافس المحموم تحرق وزير مالية السراج!! ماذا وراء نص الاستقالة المطوّل؟!!


محمد الامين يكتب :

شرارة التنافس المحموم تحرق وزير مالية السراج!! ماذا وراء نص الاستقالة المطوّل؟!!


استقالة وزير المالية بحكومة الوفاق فرح بومطاري من منصبه، والمحتوى المطوّل والجدلي لنص رسالة الاستقالة، فيه دلالات كثيرة تكشف العلاقات السائدة بين مكونات وزارية يفترض أنها كيان حكومي موحد.. بين هذه الوزارات وشخوص من هم على رأسها قصص وحكايات كثيرة من الكيد والعرقلة ووضع العصيّ في الدواليب..

تسمع ايضا حديثا عن اعتماد سياسة الغرف المغلقة ولعبة تصنيف وتراتبيات بين رئاسة الحكومة وبعض الوزراء "المدلّلين" وآخرين "مغضوب عليهم" أو "مفروزين إداريا"،، ففي حين يتمتع الصنف الأول الذي يعتبر البطانة والدائرة الأولى لرئيس الوزراء برضى وحظوة تجعلهم يحصلون على أسباب النجاح من موارد وقرارات وتمويلات لبرامج وزاراتهم، تجد الآخرين في شبه قطيعة مع رأس السلطة، وجودهم كعدمه، كأن هنالك إرادة لتحجيمهم والإبقاء عليهم ضمن مربّع الفشل..

التفسير الأولي لهذا الأمر، هو أن هنالك معركة مبكّرة قد اندلعت بين السراج ومجموعة من وزرائه جعلته –بإيحاء من حاشيته- يصنف طائفة منهم "وزراء لا طموح لهم،، ولا يشكلون أي تهديد مستقبلي أو حالي لموقعه" وآخرين يعتبرهم "منافسين محتملين" على المنصب، أو يسمع -أو هكذا يصوّر له جماعته- أن بعضهم يتمتع بميزات أو قدرات أو تأييد أو رضى داخلي أو خارجي من شأنه أن يجعلهم على قوائم التزكية لمناصب تنفيذية أبرزها رئاسة الوزراء!!

العامل الذي يجعل المعركة أكثر شراسة هو أن مجيء السراج إلى منصبه، وطريقة الاختيار الغامضة التي "قذفت" به في منصب لم يكن يحلم به.. والرجل الذي يخشى أن يتكرر ما جرى له مع أشخاص آخرين،، جعله يضع وزير مالّيته في الثلاجة ويوفّر له "كافة أسباب الفشل" حتى يُدفع دفعاً إلى الاستقالة..

 

التعليقات