ايوان ليبيا

الثلاثاء , 19 مارس 2019
رئيس موزمبيق: حصيلة ضحايا الإعصار إيداي قد تصل إلى ألف قتيلأمير الكويت يبعث ببرقية تعزية لملك هولندا في ضحايا حادث أوتريختمورينيو: مساحة قطر الصغيرة ستجعل مونديال 2022 يظهر بشكل مختلفحوار – مورينيو: سأعود وسأفوز.. ساهمت في بناء ريال مدريد وهذا سبب أزمة يوفنتوس الأوروبيةمورينيو: شاهدت أبو تريكة في الملعب وهو يقود مصر للفوز بأمم إفريقيا 2008لاعب تشيلسي بعد انضمامه المفاجئ لمنتخب إنجلترا: ظننت أنها مزحةالجيش الجزائري يدعو إلى التحلي بالمسئولية لإيجاد حلول للأزمة السياسيةالسودان وجنوب السودان تتفقان على فتح المعابر الحدودية بينهمارئيس البرلمان البريطاني يستبعد إجراء تصويت ثالث على "اتفاق الخروج"الشرطة الهولندية تعلن اعتقال المشتبه بإطلاقه النار في أوتريختالسلطات الهولندية: تركي مشتبه به بواقعة إطلاق النار في أوتريختمجلس النواب الأردني يوصي بطرد السفير الإسرائيلي من عمانرئيس الوزراء الهولندي: أي عمل إرهابي يعد هجوما على حضارتنا.. ولن نرضخ مطلقا أمام التعصبعمدة أوتريخت: مقتل 3 أشخاص حتى الآن.. ونفترض وجود دافع إرهابيسيالة: نأمل عودة شركات كوريا الجنوبية إلى ليبياشركة سرت تستأنف تصدير الميثانولكلوب: سيتي لن يفرط في الكثير من النقاطهندرسون مستمر في قائمة المنتخب الإنجليزي رغم الإصابةمونشي: سأفشل في عودتي لـ إشبيلية؟ الجزء الثاني من "العرّاب" أفضل من الأولماذا سيفعل أرسنال؟.. رسميا – أياكس يُجدد لمديره الرياضي أوفر مارس

45 قتيلا و60 مصابا في 3 أيام من الاشتباكات بالكونغو الديمقراطية

- كتب   -  
الكونغو الديمقراطية

لقي 45 شخصاً على الأقلّ مصرعهم، وأصيب أكثر من 60 آخرين، بجروح، في أعمال عنف قبليّة اندلعت في غرب جمهورية الكونغو الديمقراطية، وتسبّبت بفرار الآلاف إلى الكونغو-برازافيل المجاورة، بحسب ما أعلن مصدر رسمي لوكالة فرانس برس.


وقال جنتيني نغوبيلا، حاكم إقليم مايي-ندومبي، إنّ "أعمال العنف اندلعت ليل 15-16 ديسمبر 2018، والحصيلة المؤقّتة هي 45 قتيلاً، وأكثر من 60 جريحاً".

وأوضح الحاكم، أنّ الاشتباكات اندلعت حين حاول أفراد من قبيلة بانونو دفن أحد زعماء قبيلتهم بجوار أجداده في أرض تنازعهم السيطرة عليها قبيلة باتيندي.

وإقليم ماي-ندومبي، الواقع على ضفة نهر الكونغو الفاصل بين جمهورية الكونغو الديمقراطية والكونغو-برازافيل، تقطنه أغلبية من الصيادين والمزارعين.

وأضاف الحاكم "في هذه الليلة عاد الهدوء. لقد أرسلت الحكومة فرقة تدخّل مؤلّفة من جنود وشرطيين. نحن ندين أعمال العنف الوحشيّة التي ارتكبتها هاتان القبيلتان".

وشدّد المسئول، على أنّ "أعمال العنف هذه ليست مرتبطة بالحملة الانتخابية الجارية في البلاد. إنه نزاع بين قبيلتين في بلد سيشهد الأحد انتخابات رئاسية وتشريعية".

وعلى الضفّة الأخرى لنهر الكونغو، قالت سلطات الكونغو-برازافيل، إنّه منذ اندلعت الاشتباكات قبل ثلاثة أيام عبر أكثر من 4000 لاجئ، بينهم جرحى، النهر هرباً من العنف، مشيرة إلى أنّ ثلاثة من الجرحى فارقوا الحياة مذّاك متأثّرين بجروحهم.


أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات