ايوان ليبيا

الأربعاء , 20 مارس 2019
سائق يضرم النار في حافلة تقل تلاميذ في إيطالياالقنصلية الفرنسية بالجزائر تنفي ما تردد عن تعليق تأشيرات سفر الجزائريينالبرلمان البريطاني يعقد جلسة طارئة اليوم بشأن الخروج من الاتحاد الأوروبيماكرون يطلب تعزيزات من الجيش لدعم الشرطة في مواجهة "السترات الصفراء"تقرير: مدافع ليفربول على رادار أتليتكو مدريداستبعاد ماتيتش من قائمة صربياساديو ماني.. والحلم لا يُفارقك ولا تُفارقهبوجبا يعلنها صراحة: أرغب في بقاء سولشايرسلامة : المؤتمر الجامع سيحدد تاريخ الإنتخاباتالانتهاء من صيانة مهبط مطار الكفرة الدوليماذا قال المشري عن عودة سيف الإسلام القذافي للحياة السياسيةالسراج يناقش توحيد المؤسسة العسكريةاعتماد الترتيبات المالية للعام المالي 2019فريق عمل لمكافحة غسيل الأموال وتمويل الإرهابلماذا يزعج النفوذ الروسي في ليبيا الإسرائيليينبحث أوضاع العمالة الوافدة في ليبياحقيقة تعرض التونسيين المعتقلين في ليبيا للتعذيبسلامة يعلن عن موعد عقد الملتقى الوطنيحالة الطقس اليوم الاربعاء"عرقِلوا ميسي لأنه مصاب.. ورونالدينيو مخادِع".. الكشف عن نصائح مورينيو لإيقاف برشلونة

ابن للقذافي بالتبنّي يرفض ترحيله إلى ليبيا

- كتب   -  
ابن للقذافي بالتبنّي يرفض ترحيله  إلى ليبيا
ابن للقذافي بالتبنّي يرفض ترحيله إلى ليبيا

ايوان ليبيا - وكالات :

ذكرت جريدة «نيوزداي» الزيمبابوية اليوم الثلاثاء، أن نجل معمر القذافي بالتبني، عبد الله موسى يوسف، المحتجز في سجن هراري ريمان باعتباره مهاجرًا غير شرعي، يرفض قرار السلطات الزيمبابوية ترحيله إلى بلده ليبيا، بسبب مخاوف تتعلق بسلامته الشخصية.

وقال وزير العدل والشؤون البرلمانية والقانونية زيامبي زيامبي، في جلسة أمام لجنة خاصة بحقوق الإنسان في البرلمان، إن عبد الله موسى جرى ترحيله فيما سبق لكنه رفض الخروج من الطائرة، التي حملته إلى أديس أبابا في إثيوبيا ومنها إلى بلده ليبيا.

يُذكر أن عبد الله موسى غادر ليبيا في العام 2011، بعيد مقتل معمر القذافي، وطلب اللجوء إلى زمبابوي في أبريل من العام 2014، ومنذ ذلك الوقت تم وضعه احتياطيا في سجن هراري ريمان.

وقال زيامبي أمام الجلسة المخصصة لمناقشة أوضاع اللاجئين داخل السجون: «في بعض الأحيان يرفض المهاجرون واللاجئون قرارات ترحيلهم، مثل نجل القذافي الذي جرى ترحيله إلى إثيوبيا وهناك رفض ركوب الطائرة التي تقله إلى ليبيا، وتم إعادته إلى زمبابوي».

وبعد الجلسة قال الوزير للصحفيين إنه «هرب من ليبيا خوفًا من أن تتم محاكمته، ولم نتمكن من منحه حق اللجوء فورًا لأننا لم نتمكن من التحقق من هويته، وهو يزعم أنه نجل معمر القذافي بالتبني، لكنه لا يملك هوية وبالتالي لا يمكننا منحه حق اللجوء حتى التثبت من شخصيته».

وأضاف «تقدم عبد الله مرارًا للمحكمة بطلبات ضد احتجازه المستمر في سجن هراري ريمان باعتباره مهاجرا غير شرعي، ويريد الحصول على وضع لاجيء في زمبابوي. ونحن الآن بانتظار قرار المحكمة».

التعليقات