ايوان ليبيا

الأربعاء , 23 يناير 2019
أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاربعاء 23 يناير 2019ايطاليا: أمننا مرتبط بإعادة الاستقرار إلى ليبياجمارك الخمس يضبط مخدرات الزومبيالمسماري : قطر تدعم الميليشيات في ليبياردا على الاعتداءات الإسرائيلية المتكررة.. سوريا تلوح بقصف مطار تل أبيبانفجاران في العاصمة اليمنية صنعاءالأمن يحبط هجوما بالقنابل على "بلدة إسلامية" في نيويوركتعليق المشري على عملية تطهير الجنوبايقاف تنفيذ قرار السراج عدد 1454أموال إيطالية تمنح لتجار البشرالسراج يلتقي السفير الأمريكي في تونستفعيل برنامج الصندوق الأوروبي الإئتماني لأفريقيا في ليبياألمانيا تعلق مشاركتها في مهمة «صوفيا»"حكم جديد" بحق صحفية تركية مسجونة مدى الحياةالعمال البريطاني يلمح إلى دعم مقترح تمديد الموعد النهائي للتصويت على خطة الخروج من الاتحاد الأوروبيبالرغم من تبني الحركة المتطرفة لهجمات حديثة.. واشنطن تؤكد إجراء محادثات مع طالبان في قطررئيس فنزويلا يأمر بمراجعة العلاقات الدبلوماسية مع أمريكااعتقال شخص بلبنان مرتبط بالموساد تورط في محاولة اغتيال مسئول بحماسروسيا تحذر من "النتائج العكسية" لمؤتمر بولندا حول إيرانسكاي: ميلان حسم صفقة بيونتك

انطلاق الحوار حول المؤتمر الجامع بطرابلس

- كتب   -  
انطلاق الحوار حول المؤتمر الجامع بطرابلس
انطلاق الحوار حول المؤتمر الجامع بطرابلس

ايوان ليبيا - وكالات :

انطلقت يوم الخميس الماضي، بصالة معرض طرابلس الدولي، فاعليات ملتقى حواري حول الملتقى الوطني الليبي «المؤتمر الجامع».

وقالت المستشارة بالمجلس الرئاسي سعدة الترهوني خلال الملتقى، "إن الخطوة تهدف إلى جمع جميع مناطق التراب الوطني الليبي وتغطية كافة شرائح المجتمع في محاولة إلى جمع القوي الوطنية، وهي خطوة هامة للغاية وحاسمة لأنها ستقيم هيئة وطنية ليبية شرعيه تعبر عن الإرادة الوطنية وعن مطامح الليبيين الأحرار وبناء دولتهم على أسس التوافق الوطني"، مؤكدة على ضرورة اجتماع كافة الليبيين بمختلف المسميات أي ممثلي كل مكونات المجتمع الليبي القومية والاجتماعية والمهنية والعقائدية والثقافية والقيادات الليبية كي تؤمن انعقاد هذا المؤتمر لكل الليبيين.

ولفتت المستشارة بالمجلس الرئاسي إلى أن المؤتمر الليبي الجامع يمثل خطوة لابد منها لمزيد من بلورة مفهوم المعني الحقيقي للمصالحة وإرساء السلام ويد بيد نبني بلادنا ولإنهاء الالتباسات".

التعليقات