ايوان ليبيا

الثلاثاء , 19 مارس 2019
رئيس موزمبيق: حصيلة ضحايا الإعصار إيداي قد تصل إلى ألف قتيلأمير الكويت يبعث ببرقية تعزية لملك هولندا في ضحايا حادث أوتريختمورينيو: مساحة قطر الصغيرة ستجعل مونديال 2022 يظهر بشكل مختلفحوار – مورينيو: سأعود وسأفوز.. ساهمت في بناء ريال مدريد وهذا سبب أزمة يوفنتوس الأوروبيةمورينيو: شاهدت أبو تريكة في الملعب وهو يقود مصر للفوز بأمم إفريقيا 2008لاعب تشيلسي بعد انضمامه المفاجئ لمنتخب إنجلترا: ظننت أنها مزحةالجيش الجزائري يدعو إلى التحلي بالمسئولية لإيجاد حلول للأزمة السياسيةالسودان وجنوب السودان تتفقان على فتح المعابر الحدودية بينهمارئيس البرلمان البريطاني يستبعد إجراء تصويت ثالث على "اتفاق الخروج"الشرطة الهولندية تعلن اعتقال المشتبه بإطلاقه النار في أوتريختالسلطات الهولندية: تركي مشتبه به بواقعة إطلاق النار في أوتريختمجلس النواب الأردني يوصي بطرد السفير الإسرائيلي من عمانرئيس الوزراء الهولندي: أي عمل إرهابي يعد هجوما على حضارتنا.. ولن نرضخ مطلقا أمام التعصبعمدة أوتريخت: مقتل 3 أشخاص حتى الآن.. ونفترض وجود دافع إرهابيسيالة: نأمل عودة شركات كوريا الجنوبية إلى ليبياشركة سرت تستأنف تصدير الميثانولكلوب: سيتي لن يفرط في الكثير من النقاطهندرسون مستمر في قائمة المنتخب الإنجليزي رغم الإصابةمونشي: سأفشل في عودتي لـ إشبيلية؟ الجزء الثاني من "العرّاب" أفضل من الأولماذا سيفعل أرسنال؟.. رسميا – أياكس يُجدد لمديره الرياضي أوفر مارس

قمة لقادة دول منطقة بحيرة تشاد في نيجيريا لتنسيق الحرب على "بوكو حرام"

- كتب   -  
بوكو حرام

التقى قادة دول منطقة بحيرة تشاد، اليوم السبت، في نيجيريا لتنسيق سبل مكافحة مجموعة بوكو حرام الإرهابية، بحسب ما أعلنت الرئاسة النيجيرية.

وشارك في هذه القمة قادة نيجيريا والكاميرون وتشاد والنيجر وبنين وجمهورية إفريقيا الوسطى. وهي تأتي في أعقاب قمة مماثلة عقدت في أواخر نوفمبر الماضي في نجامينا.

وقال الرئيس النيجيري محمد بخاري، لدى افتتاح أعمال القمة "إن اجتماع اليوم هو استمرار لجهودنا المشتركة لمواجهة التحديات الكبيرة في مجال الأمن في منطقتنا".

وتابع الرئيس بخاري، أن القمة "هي تجسيد لالتزام الدول المشاركة بمواصلة الحرب ضد عدونا المشترك بوكو حرام، ولإعادة فرض الأمن وإقرار السلام في مناطقنا".

وخلال قمة نجامينا السابقة، شدد قادة الدول المشاركة على ضرورة تغيير استراتيجية مكافحة بوكو حرام، بعدما كثفت هذه الجماعة هجماتها، بحسب ما قال الرئيس النيجيري.

وتابع: "كان لا بد من ذلك بسبب تزايد الهجمات وخصوصا تلك التي تستهدف العسكريين، وأعمال خطف المدنيين للحصول على فدية، والتي تقوم بها بوكو حرام بدعم من إرهابيين دوليين تسللوا إلى منطقتنا".

وناقشت القمة السبت تقرير لجنة شكلت خلال قمة نوفمبر الماضي، بحسب ما قال الرئيس النيجيري.

وفي بيان نشر في ختام القمة، أكد المشاركون "تجديد التزامهم مكافحة إرهابيي بوكو حرام لإنهاء هذا التمرد بشكل نهائي".

كما التزموا تقديم المساعدات اللازمة الى السكان في مناطق النزاع، ودعوا المجتمع الدولي إلى تقديم مزيد من المساعدات إلى القوة الإقليمية التي تحارب بوكو حرام.


أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات