ايوان ليبيا

الثلاثاء , 19 مارس 2019
رئيس موزمبيق: حصيلة ضحايا الإعصار إيداي قد تصل إلى ألف قتيلأمير الكويت يبعث ببرقية تعزية لملك هولندا في ضحايا حادث أوتريختمورينيو: مساحة قطر الصغيرة ستجعل مونديال 2022 يظهر بشكل مختلفحوار – مورينيو: سأعود وسأفوز.. ساهمت في بناء ريال مدريد وهذا سبب أزمة يوفنتوس الأوروبيةمورينيو: شاهدت أبو تريكة في الملعب وهو يقود مصر للفوز بأمم إفريقيا 2008لاعب تشيلسي بعد انضمامه المفاجئ لمنتخب إنجلترا: ظننت أنها مزحةالجيش الجزائري يدعو إلى التحلي بالمسئولية لإيجاد حلول للأزمة السياسيةالسودان وجنوب السودان تتفقان على فتح المعابر الحدودية بينهمارئيس البرلمان البريطاني يستبعد إجراء تصويت ثالث على "اتفاق الخروج"الشرطة الهولندية تعلن اعتقال المشتبه بإطلاقه النار في أوتريختالسلطات الهولندية: تركي مشتبه به بواقعة إطلاق النار في أوتريختمجلس النواب الأردني يوصي بطرد السفير الإسرائيلي من عمانرئيس الوزراء الهولندي: أي عمل إرهابي يعد هجوما على حضارتنا.. ولن نرضخ مطلقا أمام التعصبعمدة أوتريخت: مقتل 3 أشخاص حتى الآن.. ونفترض وجود دافع إرهابيسيالة: نأمل عودة شركات كوريا الجنوبية إلى ليبياشركة سرت تستأنف تصدير الميثانولكلوب: سيتي لن يفرط في الكثير من النقاطهندرسون مستمر في قائمة المنتخب الإنجليزي رغم الإصابةمونشي: سأفشل في عودتي لـ إشبيلية؟ الجزء الثاني من "العرّاب" أفضل من الأولماذا سيفعل أرسنال؟.. رسميا – أياكس يُجدد لمديره الرياضي أوفر مارس

القضاء الليبي والدور المفقود ... بقلم / محمد الامين

- كتب   -  
القضاء الليبي والدور المفقود ... بقلم / محمد الامين
القضاء الليبي والدور المفقود ... بقلم / محمد الامين

 

القضاء الليبي والدور المفقود ... بقلم / محمد الامين

في خضم الضياع الذي يعيشه الوطن.. ووسط ما نراه من فوضوية تهدد أمل الليبيين في مشهد سياسي وأمني مستقر..

ووسط المخاوف التي تتهدّد المحاولات المبذولة لإيجاد المخارج للوضع القائم بأقل التكاليف الممكنة في الأرواح والموارد.. تغيب عن خارطة المساعي والجهود، وعن المكابدة اليومية والجولات المكوكية للمبعوث الاممي وجماعته سلطةٌ كم تمنّينا أن نراها أو نسمع لها حسيسا أو موقفا..

نفتقد السلطة القضائية.. في الحديث عن الاستحقاقات الانتخابية، ومن قبلها الملتقى المرتقب..

نفتقدها ونرثي لحال بلدٍ تحلّلت سلطاته ويكاد كيانه يضمحلّ دون أن يرفّ لمجتمع القضاة فيه جفنٌ أو تنتابه صحوة.. نفتقد السلطة القضائية ونتساءل عن فرصها في تدارك أمرها في مراحل أخرى مهمّة كالمصالحة والعدالة الانتقالية..

فهل ستفعل ذلك أم سيلازم أبناؤها مكاتبهم ومخابئهم كي يقطفوا ثمار استقرار ربّما يتحقق بأثمان باهضة ؟؟ القضية الوطنية تمسّ الجميع وهي تهمّ كافة الليبيين دون استثناء، ويفترض ألا يُستثنى من التضحية والنضال أيّ ليبي..

التعليقات