ايوان ليبيا

الثلاثاء , 21 مايو 2019
ترامب: واشنطن لم تسع لإجراء حوار مع طهران.. والخارجية الإيرانية ترد: "لن تقضي على دولتنا"النائب الأول للرئيس الإيراني: ليس من مصلحة أمريكا التورط في حرب معنافوز الرئيس ويدودو في انتخابات إندونيسياالبحرين تستنكر استهداف مكة وجدة بالسعوديةأبولا البرتغالية: أوليمبياكوس اتخذ قراره.. كوكا يعود للدوري البرتغاليبالصور – روبن وريبري ونصري وكاهيل.. تعرف على أبرز الصفقات المجانيةأوساسونا يعلن عودته الرسمية للدوري الإسباني بشكل مميز عبر تويترسكاي إيطاليا: تشيلسي قرر إقالة ساري وتعيين لامباردبادربورن.. عندما تتأهل للدوري الألماني بعينين سوداوين وفك مكسورسكاي: رغم اهتمام يونايتد وليفربول.. دي ليخت إلى برشلونةحكايات في رمضان - أورتيجا.. "أشعر بالخجل كلما طرأت مشكلة الإدمان"بيان رسمي - باريس سان جيرمان يكشف موقف مبابيانتخابات البرلمان الأوروبي في أرقامالشرطة الفرنسية تخلي برج "إيڤل" بعد محاولة شخص تسلقهإيران تقول إنها لم تعد ملتزمة بكمية "اليورانيوم" المسموح بها وفق الاتفاق النوويمناورة عسكرية جزائرية قرب الحدود الليبيةفرض حظر بحري على موانىء غرب ليبياالمشاركة في إنشاء المنطقة الحرة الإفريقيةرصد مكالمات ل«داعش» تهدد بعمليات ارهابيةتعاون استخباراتي ليبي مع أميركا وبريطانيا وإيطاليا

اجتماع "أوبك" وحلفائها يوافق على خفض إنتاج النفط بمقدار 1.2 مليون برميل يوميا

- كتب   -  
أسعار النفط

أنهى وزراء النفط في دول منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك)، وعددها 15 دولة والدول النفطية الحليفة غير الأعضاء فى الأوبك، وفي مقدمتها روسيا وعددها 10 دول، اجتماعهم المعروف باسم "أوبك بلس" بالموافقة على خفض الإنتاج بمقدار1.2 مليون برميل يوميا، تخفض دول أوبك 800 ألف برميل يوميا منها.

وذكرت وكالة بلومبرج للأنباء أن إيران خرجت رابحة من الاجتماع، حيث احتفظت بإعفائها من الالتزام بأي تخفيض نظرا لخضوعها لعقوبات أمريكية.

وأدى قرار خفض الإنتاج إلى زيادة الأسعار في تعاملات لندن بنسبة 5.4% وهو ما يزيد من مخاطر إثارة غضب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الذي دعا الدول النفطية إلى استمرار مستويات الإنتاج دون تخفيض من أجل إبقاء أسعار النفط منخفضة.

جاءت الانفراجة في محادثات "أوبك" بعد محادثات ماراثونية استمرت على مدى يومين، وبعد سلسلة من اللقاءات الثنائية التي عقدتها روسيا وهى غير عضو في أوبك والتي لعبت دورا رئيسيا في الوساطة بين إيران والسعودية خلال المحادثات.

وكتب ترامب على "تويتر"، أول أمس الأربعاء، أنه يتمنى ألا تقلص أوبك كميات الإنتاج، وقال إن " العالم لا يريد أن يرى أسعارا أعلى للنفط، كما أنه ليس في حاجة إليها أيضا".

كانت الدول الخمس والعشرون المعروفة باسم "أوبك بلس" قد تبنت قرارا بخفض الإنتاج منذ أوائل 2017، لترتفع الأسعار حتى وصلت إلى أكثر من 85 دولارا للبرميل في أكتوبر الماضي، لتتراجع بعد ذلك بشدة إلى أقل من 60 دولارا للبرميل في الشهر الماضي.

ويعد اتفاق دول "أوبك بلس" على خفض الإنتاج بمقدار 1.2 مليون برميل يوميا، مفاجأة نظرا لآن المناقشات التي سبقت إعلان القرار تركزت على اقتراح لخفض الإنتاج من دول أوبك وحلفائها بمقدار مليون برميل يوميا، على أن تخفض أوبك إنتاجها بمقدار 650 ألف برميل يوميا.


التعليقات