ايوان ليبيا

الأحد , 17 فبراير 2019
الصين ترفض دعوة ألمانيا للانضمام لمعاهدة القوى النووية متوسطة المدىبالفيديو - بيونتك يواصل الإبداع ويقود ميلان لفوز هام على أتالانتا العنيدبالفيديو - ميسي يقود برشلونة لفوز عصيب على "بلد ماسيب"قبل موقعة ليفربول وبايرن.. لم يخرج فريق ألماني سالما من أنفيلد منذ 1981بيكيه: سنعاني إن لعبنا بهذا المستوى أمام ليونمن وارسو إلى ميونيخ: أمة تُسَاقُ إلى حتفها ... بقلم / محمد الامينسيالة : حكومة الوفاق تتابع حادث خطف التونسيين وتعمل على تأمين سلامتهمجو بايدن: سأتخذ قرارا قريبا بشأن الترشح لانتخابات الرئاسة الأمريكيةقبل اللقاء المرتقب بينهما...المستشار النمساوي يشيد بنجاح سياسة ترامب الخارجيةماكرون وبوتين يناقشان الوضع في سوريا في اتصال هاتفيميركل تلتقي إيفانكا ترامب على هامش مؤتمر ميونيخ للأمن6 زوارق دورية من فرنسا الى خفر السواحل الليبيعشية 17 فبراير.. الطريق قد تكون باتت اكثر وضوحا نحو وضع كارثي..الإعلام الصيني: مباحثات التجارة مع الولايات المتحدة تحقق تقدما مهمالافروف‭:‬ ‬روسيا مستعدة للتفاوض لتمديد معاهدة القوى النووية المتوسطةزعيم كوريا الشمالية يزور فيتنام قبل قمة مع ترامببنس يرفض دعوة ميركل للعمل مع روسيا.. ويدعو للاعتراف بجوايدو رئيسا لفنزويلاتفاصيل الاجتماع العسكري في سبهاوصول سفينتي بضائع وسيارات الى ميناء بنغازيتزويد خفر السواحل الليبي بـ6 زوارق فرنسية مجهزة

اجتماع "أوبك" وحلفائها يوافق على خفض إنتاج النفط بمقدار 1.2 مليون برميل يوميا

- كتب   -  
أسعار النفط

أنهى وزراء النفط في دول منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك)، وعددها 15 دولة والدول النفطية الحليفة غير الأعضاء فى الأوبك، وفي مقدمتها روسيا وعددها 10 دول، اجتماعهم المعروف باسم "أوبك بلس" بالموافقة على خفض الإنتاج بمقدار1.2 مليون برميل يوميا، تخفض دول أوبك 800 ألف برميل يوميا منها.

وذكرت وكالة بلومبرج للأنباء أن إيران خرجت رابحة من الاجتماع، حيث احتفظت بإعفائها من الالتزام بأي تخفيض نظرا لخضوعها لعقوبات أمريكية.

وأدى قرار خفض الإنتاج إلى زيادة الأسعار في تعاملات لندن بنسبة 5.4% وهو ما يزيد من مخاطر إثارة غضب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الذي دعا الدول النفطية إلى استمرار مستويات الإنتاج دون تخفيض من أجل إبقاء أسعار النفط منخفضة.

جاءت الانفراجة في محادثات "أوبك" بعد محادثات ماراثونية استمرت على مدى يومين، وبعد سلسلة من اللقاءات الثنائية التي عقدتها روسيا وهى غير عضو في أوبك والتي لعبت دورا رئيسيا في الوساطة بين إيران والسعودية خلال المحادثات.

وكتب ترامب على "تويتر"، أول أمس الأربعاء، أنه يتمنى ألا تقلص أوبك كميات الإنتاج، وقال إن " العالم لا يريد أن يرى أسعارا أعلى للنفط، كما أنه ليس في حاجة إليها أيضا".

كانت الدول الخمس والعشرون المعروفة باسم "أوبك بلس" قد تبنت قرارا بخفض الإنتاج منذ أوائل 2017، لترتفع الأسعار حتى وصلت إلى أكثر من 85 دولارا للبرميل في أكتوبر الماضي، لتتراجع بعد ذلك بشدة إلى أقل من 60 دولارا للبرميل في الشهر الماضي.

ويعد اتفاق دول "أوبك بلس" على خفض الإنتاج بمقدار 1.2 مليون برميل يوميا، مفاجأة نظرا لآن المناقشات التي سبقت إعلان القرار تركزت على اقتراح لخفض الإنتاج من دول أوبك وحلفائها بمقدار مليون برميل يوميا، على أن تخفض أوبك إنتاجها بمقدار 650 ألف برميل يوميا.


أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات