ايوان ليبيا

الأحد , 26 مايو 2019
مُداخلة حول حيادية الهيئة الاممية في تعاطيها مع الشأن الليبيى ... بقلم / البانوسى بن عثمانشعث: مصر هي قبلة المصالحة الفلسطينية.. وأي حديث غير ذلك مزايدات لا وزن لهاالصين تقول إن طلب الولايات بشأن شركاتها المملوكة للدولة "غزو" لسيادتها الاقتصاديةمظاهرات بالزنتان دعما للجيش في العاصمةخطة جديدة لتزويد المناطق الغربية بالوقودالجيش يسيطر على معسكر اليرموكمقتل مطلوب بقضية قتل السفير الأمريكي في طرابلسالغصري يدعو عناصر البنيان المرصوص للالتحاق بمعركة طرابلسفصل مياه النهر عن هذه المدنالدولية للهجرة: موانئ ليبيا غير آمنةالادعاء العام الفرنسي: خلفية انفجار ليون لم تتضح بعدارتفاع حصيلة القتلى على جبل إفرست إلى 10 وفياتالبحرية المالطية تنقذ 216 مهاجرا في البحر المتوسطرامافوزا يؤدي اليمين الدستورية.. ويعد جنوب إفريقيا بـ"أيام أفضل"تقرير - إيفرتون حدد سعر ريتشارليسون.. و4 كبار يرغبون في ضمهسكاي: سيتي يبدأ مفاوضات التجديد مع ساني خلال الأيام المقبلةرسميا - توخيل باق مع باريس سان جيرمان حتى 2021تقرير - يونايتد تواصل مع أتليتكو وممثلي جريزمان لبحث إمكانية ضم اللاعبمنع نشر معلومات عن مواقع الجيش جنوب طرابلسالدعوة لاعتبار قصف الأطقم الطبية جرائم حرب

تحية للرئيس ادريس دبي الوفي!! ... بقلم / رمضان عبد السلام

- كتب   -  
تحية للرئيس ادريس دبي الوفي!! ... بقلم / رمضان عبد السلام
تحية للرئيس ادريس دبي الوفي!! ... بقلم / رمضان عبد السلام

 

تحية للرئيس ادريس دبي الوفي!! ... بقلم / رمضان عبد السلام

كم يستحق الرئيس ادريس دبي الإحترام و هو يُسِرُّ إلى الإسرائيليين، و هم يعلنون أن ما منعه من إقامة علاقة معهم هو معمر القذافي وحده... و كم كان إعلام الإسرائيليين مهنيا حين كتب هذه الحقيقة. مهنيا حد أن تراه قد أغنانا عن " التف" على الميادين التي شغلتها حملتها ضد زيارة السعودي إلى المغرب العربي عن " الواقع كما هو طائفي" ...

لقد كتب إعلام الإسرائيليين و أذاع أن تشاد إختارت إسرائيل عن ليبيا بعد ستة و اربعين عاماً ، و هو إنما أراد القول أن معركتهم كانت مع ليبيا، و ليبيا لاغير...

لن يضير الليبيين أن تقيم تشاد الرسمية علاقة بالإسرائيليين. بين التشاديين ربما يكون الرئيس دبي هو المستفيد من العلاقة معهم . الرجل يريد أن يظل في الحكم إلى ما شاء الله و في نيته ان يحوّل تشاد إلى مملكة لو استطاع؛ و يريد أن تسكت أميركا و الغرب عن نواياه ، أمّا عموم التشاديين فسيظلون كما هم يرون ليبيا أقرب إليهم و ليبيا تراهم كذلك . و هي عمقهم و هم عمقها...
إن الإسرائيليين موجودن في تشاد منذ مدة ليست قريبة ...

أغلب "النت" في تشاد تستضيفه شركاتهم... على الأقل الفندق الرئيس الذي يستخدمه ضيوف تشاد الرسميين. في السنين التالية ربما يعتمد حتى الفندق الليبي على خدمات مستضيفين إسرائيليين...

الإسرائيليون يعرفون أن ليبيا كانت خطراً عليهم ليس لقوتها ، بل لإنها تقطع عليهم الطريق اينما ذهبوا، و تنزع منهم الأوراق في افريقيا و غيرها و تفسد تخطيطهم، و أنها مؤخرا تبنت رؤية خطيرة عليهم عرضتها لحل الصراع معهم حول فلسطين . إن دولة واحدة للفلسطينيين و الإسرائيليين تقوم على حق المواطنة و الديمقراطية تشكل مقتلا للفكرة الصهيونية القائمة على يهودية الدولة، و تذيب الإسرائيليين في ديموغرافيا العرب ...

في الموقف من النزاع مع الإسرائيليين على الليبيين الذين يعتقدون أنهم معنيين بالقول أو الفعل أن لا ينسوا رؤياهم، حتى لا يُخدعوا مرة أخرى في العرب، و عليهم أن يلتفتوا إلى بلادهم ليستعيدوها فتُخشى ، و أن يروا علاقة تشاد مع الإسرائيليين إنطلاقا منها، أمّا أنها ستفتح ابواب ليبيا على الإسرائيليين ، فعليهم أن لا ينسوا أن ليبيا "امهلعة" بلا ابواب منذ " الشنعة" التي ساقها إليها نفر منها ، فصار الإسرائيليون في قلبها و ليس لأن تشاد أقامت علاقة معهم ، فما كان بين تشاد و ليبيا يوما ما ابواب ، و لن يكون ...

تحية و احترام للرئيس دبي، الذي أنصف . لقد تعامل مع واقع ان ليبيا صارت ضعيفة و ليس بوسعها حمايته، و لا حتى حماية نفسها..

التعليقات