ايوان ليبيا

الأحد , 29 مارس 2020
كتاب في البيت – أنا دروجبا (7).. رحلة العمر من مصر إلى جنوب إفريقيا.. وتوحيد الأفيالخلف خطوط العدو – إيكر مارتينز.. بطل أولمبي في صنع الكمامات الطبيةكتاب في البيت - أنا إبراهيموفيتش– (6) عن الحقير بالوتيللي وقصة هدف جعل مورينيو يرقص كالطفلالإمارات تمدد تقييد حركة الجمهور والمرور أسبوعا لتعقيم الشوارعالاتحاد الأوروبي يمنح تونس 250 مليون يورو لمواجهة آثار فيروس كوروناقطر تسجل أول حالة وفاة بفيروس كوروناعدد حالات الإصابة بفيروس كورونا يتجاوز 615 ألف شخص عالمياجيوشنا.. نحتاج سواعدكم ولا نحتاج قنابلكم ... بقلم / محمد الامينتطورات الاوضاع العسكرية في طرابلستسجيل حالتي إصابة جديدتين بفيروس «كورونا»الإفراج عن موقوفين بالسجون في طرابلس بسبب «كورونا»المؤقتة : تسليم 65 سيارة إسعاف لجهاز الإسعاف والطوارئتشديد الرقابة على أسعار بيع المواد الغذائيةارتفاع أسعار الكمامات ومواد التعقيم في بني وليدعواقب وخيمة على الاقتصاد الليبي بسبب فيروس كورونارئيس الاتحاد الفرنسي: عودة الدوري؟ لا يمكننا اتخاذ هذا النوع من القراراترئيس يويفا: علينا الانتظار.. والمسؤولية تقع على السلطات"الصحة العالمية" تشكر مجموعة العشرين لالتزامها بمساعدة العالم في مواجهة فيروس كوروناالكويت تسمح للمقاهي بتوصيل الطلبات إلى المنازلروسيا تطور علاجا لفيروس كورونا اعتمادا على التجربتين الصينية والفرنسية

توابع اجتماع باليرمو العاجلة إلى حدّ الآن..

- كتب   -  
توابع اجتماع باليرمو العاجلة إلى حدّ الآن..
توابع اجتماع باليرمو العاجلة إلى حدّ الآن..

 


محمد الامين يكتب :

توابع اجتماع باليرمو العاجلة إلى حدّ الآن..


يقين واضح من الجميع، إلا من جحد أو جهل، أن ما يريده المجتمع الدولي المتمثّل في الأمريكيين وبعض حلفائهم الأوروبيين –وفي طليعتهم الطليان- في قادم الأشهر، هو الآتي:

1- توسيع صلاحيات غسان سلامه ونائبته وليامز ليصبحا الجهة الوحيدة المتصرفة في إدارة الشأن الاقتصادي والسياسي.

2- تثبيت السّرّاج أصبح مطلبا وهدفاً، ليس للمرحلة الفاصلة بين باليرمو والانتخابات المتوقعة فحسب، بل لما بعد الانتخابات.

3- تقليص صلاحيات مجلس النواب ومجلس الدولة إلى أدنى المستويات، فلم يتبقّى لهما من المهامّ التشريعية المعلومة غير إعداد النصوص المنظمة للعملية الانتخابية في حيّز زمنيّ ضيّق لا يسمح لهما بالمناورة.

4- تحجيم دور حفتر رغم كافة محاولات رفعه إلى "مكانة استثنائية" ضمن خطة الخروج من الأزمة ليكتفي بوضع طرف عادي في الأزمة.

5- الاستبعاد الظاهري للميليشيات من المشاركة في الجلسات العلنية لا يعني أبداً القدرة على إلغائها أو شطبها في المدى المنظور.

6- التسويق للملتقى الوطني الجامع إطارا بديلا تحسّباً لفشل ذريع في ترتيب الأجواء اللازمة لتنظيم الانتخابات، وتجنّبا لخراب المسار بالكامل.

الردّ الفوري من طرابلس هو اندلاع المعارك بين الميليشيات الجهوية بشقّيها الموالي والمعادي للمجلس الرئاسي. وهي ليست بعيدة عن المتوقع.. وليست كذلك سلبية بالكلّيّة بالنسبة لبعض الأطراف الإقليمية التي تشتغل على مسار مختلف تماما عن شعارات السلم والحل.. مسار المصالح الخاصة دون الاكتراث بمشاكل الليبيين وبتطلعاتهم ومعاناتهم..

المحصّلة هي أن اجتماع باليرمو لن يكون نهاية المطاف..

والانتخابات ليست مؤكدة الحدوث..

والمشكلة لن تحلّها مصافحة مكذوبة بين حفتر والسراج لأنهما لا يمثلان كل أطراف المعادلة على الأرض..

وللحديث بقية.

التعليقات