ايوان ليبيا

الخميس , 18 يوليو 2019
جنرال أمريكي: سنعمل بدأب للتوصل إلى حل يتيح المرور بحرية في الخليجوزير الإعلام العماني في رسالة محبة لمصر: "حين نأتي إليها فإننا نسافر من البيت إلى البيت"مسئولة بالبنتاجون: أمريكا لا تشكل تحالفا عسكريا ضد إيران في الخليجترامب يعلن إسقاط طائرة إيرانية مسيرة فوق مضيق هرمزرابع صفقة دفاعية.. أتليتكو مدريد يضم هيرموسو من إسبانيولسكاي: إنتر حدد قيمة راتب لوكاكو وينتظر موافقة يونايتدتقارير: يوفنتوس يستهدف صفقة تبادلية للحصول على نيمارسكاي: زاها أخبر بالاس برغبته في الرحيل هذا الصيف.. أرسنال سيضغط لضمهرفع درجة الإستعداد القصوى في بنغازيالوفاق : إيقاف العلاج بالخارج بشكل كاململابسات وفاة مواطنة ليبية نتيجة خطأ طبي في مصرسفير ألمانيا يطالب بالإفراج عن سرقيوةخطط صنع الله لتزويد السوق المحلية بالغازسي.إن.إن ترك: تركيا تعبر عن "قلقها" من قرار أمريكا استبعادها من برنامج إف-35قائد الحرس الثوري: إستراتيجية إيران الدفاعية قد تصبح هجومية "إذا أخطأ الأعداء"روسيا تحث أوروبا على اتخاذ موقف أكثر وضوحا بشأن اتفاق إيران النووينتنياهو يدخل التاريخ كأطول رؤساء وزراء إسرائيل بقاء بالمنصبالنهر الصناعي: جفاف خزان القرضابيةلجان لتحديد إجراءات جلب العمالةروسيا تنفي مشاركة قواتها في القتال بشمال غرب سوريا

لمة إيطاليا ... بقلم / رمضان عبدالسلام

- كتب   -  
لمة إيطاليا ... بقلم / رمضان عبدالسلام
لمة إيطاليا ... بقلم / رمضان عبدالسلام

 

لمة إيطاليا ... بقلم / رمضان عبدالسلام

و كأن ليبيا على سعتها؛ ضاقت بهم، ينجذب لفيف ليبي ؛ يدّعي أنه نخبة الليبيين ، أو رضى بالوصف هكذا حتى و هو ليس ، نحو مستعمر البلاد السابق، فرحين متنافسين كما يبدو...

لم يبخل الداعي عليهم ، فاتسع بساطه ليدعو من يشاء من الطليان من يريد ... قيل أن الحكومة الطليانية دعت ، و الكنيسة كذلك، و ايني دعت و الوصي الأممي دعا ، و كل من دب دعا ... !
لكن هل الذين سيذهبون إلى المائدة الإيطالية يملكون حلا ؟ و قبلاً هل يسعى الإيطاليون إلى حل؟

صحيح ان الغرب لا يريد أن تكون ليبيا على الحال التي هي عليه الآن. هلام هش لا يمكن الإمساك به، و لا الإستفادة منه، و لا اتقاء مضاره؛ فهو ما أراد من عدوانه عليها سنة 2011 إلّا إسقاط هيبتها، لينعم بها كما ظن ...

امّا أن يخرجها مما هي فيه ، لتخرج عن طوعه فلا...

لا يظنن أحد ممن سيذهبون إلى إيطاليا أو غيرها ان الغرب سوف يسعى لحل توافقي بين من قدموا انفسهم كمؤثرين في الحالة الليبية ... الغرب سوف ينحاز إلى الذي أعانه من الليبيين على اسقاط ليبيا الهيبة و النظام و سيدعمه و يقف إلى جانبه و لو كان في ذلك استمرار لحالة الفوضى التي عليها البلاد ... الغرب يريد الليبيين شرطة تحميه من الفوضى التي وطنها في بلادهم ...
و للتوضيح أكثر ، اذكّر هنا بما ادرجته قبلا :

ما هي ليبيا التي يريدها الغرب ؟

ليبيا التي يريدها الغرب هي:
• دولة بلا إرادة سياسية، و لا قرار و لا نفوذ في عربها، و في إقليمها على الأقل.
• دولة بلا قوة مالية، و بلا قوة اقتصادية.
• دولة بلا قوة و لا عقيدة عسكرية .

بمعنى أوضح : كيان هش ، يظهر كدولة؛ و لكن:

• ليس لها القدرة على لعب اي دور في محيطها الإقليمي و الدولي…
• اقتصادها إستهلاكي. كل ما يُباع من النفط يُنفق على واردات ، بما لا يمكنها من بناء اي احتياطي نقدي.
• جيشها بلا عقيدة ، يقوده مدنيون ، مكوناته تستطيع أن تكون فوق القانون متى ارادت.

و لذلك، و سياسة الغرب هذه :

لن يعود ملتقى إيطاليا على الليبيين بأي فائدة، و مثله أي ملتقى آخر يعقد خارج ليبيا أو برعاية أجنبية ، و لن يكون أكثر من " لمّة" يختفي التآمر فيها على ليبيا وراء الأكل و الشراب و الفسحة ! فالغرب لا يريد ليبيا إلّا مستعمرة او على الأقل محمية طيّعة ... فإذا أراد الليبيون إستعادة بلادهم عليهم أن يبعدوا الأجنبي البغيض عنهم ، و أن يلتقوا داخل بلادهم بلا حضوره و لو في هيئة شاهد ...

التعليقات